أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

بكين تعلن: %3.45 انخفاضًا فى الاستثمار الأجنبى المباشر


إعداد - خالد بدر الدين

أعلنت وزارة التجارة الصينية بالعاصمة بكين، هذا الأسبوع أن الاستثمارات الأجنبية المباشرة FDI التى تدفقت على الصين بلغت 91.7 مليار دولار فى الأشهر العشرة الأولى من العام الحالى بانخفاض نسبته %3.45 عن الفترة نفسها من العام الماضى، وكانت هذه التدفقات الاستثمارية قد بلغت فى أكتوبر 8.3 مليار دولار بانخفاض نسبته %0.28 فقط عن الشهر نفسه من العام الماضى، علاوة على أن إجمالى الاستثمارات الأجنبية المباشرة فى الصين لا يتضمن الاستثمار فى القطاع المالى.

وذكرت وكالة رويترز أن البيت الأبيض أعلن مؤخراً أن الرئيس الأمريكى باراك أوباما وزعماء دول جنوب شرق آسيا أطلقوا مبادرة تهدف إلى توسيع التجارة والاستثمار بين الولايات المتحدة و10 دول فى جنوب شرق آسيا وأعلنت الدول عن بدء العملية أثناء اجتماع لرابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) فى كمبوديا التى يزورها أوباما لحضور قمة اقليمية.

وإذا كانت مجموعة «آسيان» هى رابع أكبر سوق تصدير للولايات المتحدة وخامس أكبر شريك تجارى فان استمرار التنمية الاقتصادية السريعة فى اسيان تخلق فرصاً للصادرات الأمريكية، وأن الدول المشاركة ستتفاوض على تبسيط الإجراءات الجمركية وحماية مشتركة للاستثمارات والدول العشر الأعضاء فى آسيان هى بروناى وكمبوديا واندونيسيا ولاوس وماليزيا وميانمار والفلبين وسنغافورة وتايلاند وفيتنام.

وكان الرئيس الأمريكى باراك أوباما قد أكد لرئيس الوزراء الصينى ون جيا باو أثناء اجتماعهما أن بلديهما يحملان مسئولية خاصة لقيادة الطريق إلى نمو اقتصادى عالمى متوازن ومستمر لدرجة أنه فى مستهل محادثات ثنائية مع رئيس الوزراء الصينى فى العاصمة الكمبودية فنومبينه قال أوباما: «بصفتنا أكبر اقتصادين فى العالم فإن علينا مسئولية خاصة لقيادة الطريق فى ضمان نمو مستمر ومتوازن ليس فقط هنا فى آسيا بل على مستوى العالم».

قالت رئيسة وزراء تايلاند ينجلوك شيناواترا، إن بلادها ستنضم إلى محادثات تعزيز الروابط التجارية مع الولايات المتحدة ودول أخرى بمقتضى اتفاقية شراكة عبر المحيط الهادى.

ويجرى التفاوض بشأن الاتفاقية التجارية بين الولايات المتحدة واستراليا ونيوزيلاندا وتشيلى وبيرو وفيتنام وسنغافورة وماليزيا وبروناى وانضمت كل من كندا والمكسيك للمفاوضات فى الآونة الأخيرة.

وتهدف الاتفاقية لإزالة الحواجز التجارية وتجاوز نطاق الاتفاقيات الثنائية الحالية والمعاهدات الأخرى، ويخشى البعض فى تايلاند من أن تتعارض أحكام تلك الاتفاقية مع القواعد الحاكمة للمجتمع الاقتصادى لجنوب شرق آسيا التى ستدخل حيز التنفيذ فى 2015.

وقالت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلارى كلينتون يوم السبت، إن التوصل إلى اتفاق لحل أزمة الميزانية الأمريكية ضرورى لقيادتها العالمية وأمنها القومى وأنه سيعزز جهود تعبئة القوة الاقتصادية للولايات المتحدة فى أنحاء العالم.

وذكرت كلينتون فى سنغافورة أثناء جولة تشمل آسيا واستراليا إنها عندما زارت آسيا العام الماضى خلال ذروة النقاش بشأن سقف الديون الأمريكية سألها الزعماء من أنحاء المنطقة إن كان الكونجرس الأمريكى سيسمح بالفعل بأن تتخلف الولايات المتحدة عن سداد ديونها.

وأضافت: «لنكن واضحين.. الثقة الكاملة فى الولايات المتحدة ومصداقيتها ينبغى ألا تكونا محل تساؤل فقط».

لكن كلينتون التى كانت تتحدث فى كلية الإدارة بسنغافورة قالت إنه فى الوقت الذى تستعد فيه واشنطن لجولة جديدة من مفاوضات الميزانية فإنها «بدأت تسمع من جديد بواعث قلق بشأن التداعيات العالمية للقرارات الاقتصادية لأمريكا».

وقالت كلينتون التى أعلنت أنها ستترك منصب وزيرة الخارجية أوائل العام المقبل، واستبعدت الترشح مجدداً لانتخابات الرئاسة الأمريكية فى 2016 إنها أصبحت الآن «خارج العمل السياسى وأنه رغم كل الخلافات بين الأحزاب السياسية فى الولايات المتحدة، فإننا جميعا متحدون فى التزمنا بحماية الدور القيادى لأمريكا وأمننا القومى».

وأكدت أن التوصل إلى اتفاق جاد بشأن الميزانية مهم لكليهما.. وسيعزز قدرتنا على تعبئة قوتنا الاقتصادية فى انحاء العالم ويقوى مركزنا فى سباق الأفكار التى تشكل السوق العالمية ويعمل على تذكير كل الدول بأننا مازلنا شريكا ثابتاً ويعتمد عليه وأن قيادة الولايات المتحدة تعتمد على قوتها الاقتصادية، بالنسبة لنا هذه لحظة كى نثبت ثانية متانة نظامنا الاقتصادى ونعيد التأكيد على الدور القيادى لأمريكا فى العالم، حيث إن القيادة العالمية ليست حقا مكتسبا للولايات المتحدة أو لأى دولة، فيجب رعايتها باستمرار وكسبها عن استحقاق.

ويجرى الرئيس الأمريكى باراك أوباما ومنافسوه الجمهوريون محادثات لتفادى ما اطلق عليه «المنحدر المالى» فى نهاية العام والذى يقول الخبراء إنه قد يعود بالاقتصاد الأمريكى لحالة الركود، وإذا لم يوافق الكونجرس على خطوات أقل صرامة اعتباراً من الثانى من يناير فإن زيادات ضريبية وتخفيضات فى الانفاق بنحو 600 مليار دولار منها 109 مليارات دولار تخفيضات فى برامج محلية ودفاعية ستدخل حيز التنفيذ بشكل تلقائى.

ويحرص كلا الطرفين على تطمين الرأى العام بأن واشنطن لن تشهد تكراراً للمواجهة العنيفة بشأن الميزانية التى أفزعت المستهلكين والمستثمرين العام الماضى وخرج قادة بالكونجرس من الجمهوريين والديمقراطيين من اجتماع مع أوباما أمس الجمعة وقد تعهدوا بايجاد أرضية مشتركة لتفادى المنحدر المالى.

ومن ناحية أخرى ارتفعت أسعار المنازل فى الصين بحوالى %0.05 فى أكتوبر مقارنة مع سبتمبر فى مؤشر جديد على تعاف متواضع فى السوق العقارية فى البلاد وإن كانت الزيادة تحبط جهود الحكومة لخفض الأسعار وهذه ثالث زيادة شهرية فى خمسة أشهر عقب قرار الحكومة خفض أسعار الفائدة فى كل من يونيو ويوليو، مما عزز إمكانية الحصول على قروض عقارية وفى أعقاب تعديل السياسات فى بعض المدن الصينية لدعم السوق العقارية بها.

وارتفعت أسعار المنازل فى 70 مدينة كبرى فى ارجاء الصين %0.05 فى أكتوبر مقارنة بالشهر السابق، وذلك بعد أن شهدت استقراراً فى سبتمبر ويونيو وارتفاعاً فى أغسطس ويوليو وفقاً لحسابات رويترز التى استندت لبيانات اصدرها المكتب الوطنى للاحصاءات.

وعلى أساس سنوى انخفضت أسعار المنازل فى الصين %1.1 فى أكتوبر متراجعة بذلك للشهر الثامن على التوالى منذ مارس إثر اطلاق الحكومة حملة قبل عامين لتهدئة السوق العقارية التى تشهد نشاطاً مفرطاً، وتراجعت وتيرة التباطؤ الشهر الماضى بعد انخفاض %1.3 فى سبتمبر مقارنة بالشهر نفسه فى العام الماضى.

وزادت أسعار المنازل على أساس شهرى فى 35 من 70 مدينة تشملها بيانات المكتب الوطنى للاحصاءات صعوداً من 31 مدينة فى سبتمبر، وعلى أساس سنوى انخفضت الأسعار فى 12 مدينة من بين 70 فى أكتوبر.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة