أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

وســــائل جديدة لدفـــع عجـــلة رواج القطـــاع‮


  ألقت أولي ورش عمل مؤتمر المعهد المصرفي الضوء علي الآساليب والوسائل الجديدة التي يمكن اتباعها من جانب البنوك والجهات المختلفة للتوسع في دفع عجلة نمو القطاع
 
قال محمد زكريا رئيس وحدة المشروعات الصغيرة والمتوسطة بالمعهد المصرفي ان دعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة لم يعد يتوقف عند حد منح التمويل بل امتد الي توفير حزمة من الخدمات غير المالية، من بينها التدريب والتأهيل والتعاون الفني.

 
واضاف زكريا انه تم وضع ضوابط استرشادية خاصة بتعريفات المشروعات الصغيرة والمتوسطة مؤخرا لدعم مساعي الحكومة نحو نمو القطاع وزيادة معدلات ادائه خلال الفترات المقبلة ، لافتا الانتباه الي ان السوق عانت خلال العقود الماضة من عدم وجود ضوابط استرشادية يتعامل من خلالها الجهاز المصرفي مع قطاع الصغيرة والمتوسطة، وأشار الي ان الجهات المعنية عكفت لفترات طويلة علي وضع تلك الضوابط لتتواءم مع طبيعة السوق وتعدد شرائح المشروعات لتصل الي افضل شكل ممكن يدعم نموها، فضلا عن الاستفادة من التجارب الاخري في الاسواق المشابهة.

 
واوضح زكريا ان عدم توافر المعلومات الاحصائية والمعلومات والبيانات الخاصة بالمشروعات الصغيرة والمتوسطة شكل أحد من ابرز العقبات التي تواجه نمو القطاع الا ان مبادرة الجهاز المركزي للتعبئة العامة والاحصاء بالتعاون مع المعهد المصرفي لحصر المشروعات الصغيرة في جميع المحافظات، اصبحت بمثابة اهم الادوات التي ستساعد السوق بجميع اركانها في توفير الاحتياجات الضرورية لها من تدريب وتأهيل فني ومالي ومن ثم توفيق اوضاعها لتستطيع الحصول علي التمويل وبالتالي التوسع والمنافسة في الاسواق وزيادة فرص النجاح.

 
واشار زكريا الي ان العمل الفردي لن يؤتي الثمار المطلوبة لكن ما يجب القيام به خلال الفترة المقبلة من مبادرات يجب ان يكون علي مستوي اوسع واشمل يضم جميع الجهات المعنية لتحقيق نتائج ايجابية تدعم نمو القطاع في اطار صحيح ومواز فضلا عن تقليص الوقت والجهد ، مشيدا بالحوافز التشجيعية التي اطلقها البنك المركزي مؤخرا في صورة تخفيض نسب الاحتياطي الالزامي علي الاموال الممنوحة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة، مما خلق توجها مصرفيا يهدف للتوسع في تمويل القطاع.

 
أما بسام عزب، مساعد مدير عام الخدمات المصرفية للاعمال والمسئول عن المشروعات الصغيرة والمتوسطة في بنك »HSBC « فيؤكد ان مصرفه لم يكن يولي اهتماماً بتلك المشروعات علي مستوي الفترات السابقة الا ان تزايد طلبات الافراد علي الموقع الالكتروني الرسمي للبنك في رسائل حملت شعارات وعناوين »لم لا تتواصلون معنا« دفعته الي خلق ادوات للتواصل الجدي مع تلك الشريحة وهو ما اسفر عن تدشين اول بوابة الكترونية خاصة بالمشروعات الصغيرة والمتوسطة والتعريف بالاعمال، ومن ثم البدء في التواصل مع العملاء واجتذاب%60 منهم كعملاء مقترضين.

 
واوضح عزب ان البوابة الالكترونية »YallaBussines « توفر لزائريها حزمة متنوعة من الخدمات يتبلور معظمها في صورة قاعدة معلوماتية خاصة بكيفية بداية بناء تلك الفئة من المشروعات ونصائح مهمة متعلقة بنمو الاعمال وكيفية بدء التعاملات المالية والمصرفية، إضافة الي معلومات خاصة بأعمال قائمة في السوق لدعم التواصل بين القائمين بالاعمال وبعضهم، وخدمات خاصة ببحوث السوق توفر من خلالها بيانات اكثر دقة من العملاء انفسهم رواد الموقع، مشيرا الي ان هناك جزءاً خاصاً بالتساؤلات والاستشارات الفنية التي تساهم في تقديم الدعم لاصحاب الاعمال والمؤسسات المتوسطة والصغيرة.

 
 وقالت كارولين ويندلر، رئيس برنامج الخدمات المالية التطوعية »FSVC « ان عملها لاكثر من20  عاما في القطاع المصرفي جعلها علي دراية بالفجوة بين اصحاب الاعمال والبنوك الناتجة عن سوء فهم احتياجات كل طرف، موضحة اهمية دور المستشار المالي لاصحاب الاعمال من خلال التقريب بين ما يرغبه العميل والادوات المالية التي تقدمها البنوك.

 
واوضحت ويندلر ان قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة يعاني الكثير من المشاكل اهمها التوثيق، والذي لا تستطيع البنوك العمل من دونه، فالوثائق مهمة بالنسبة الي المصرفيين لانها تحدد امكانية اتاحة التمويل من عدمه وهو ما يقوم عليه المستشار المالي للشركة حيث يقع عند ملتقي الطريق بين طرفي المعادلة البنوك واصحاب الاعمال.

 
واضافت ويندلر ان المستشارين الماليين لديهم القدرة علي حل عدد من المشكلات التي تقابل اصحاب الاعمال والكشف لهم عما يمكن ان يفعلوه لازالة العوائق من امامهم حيث يقدر المستشار المالي حجم الاموال التي يحتاجها المشروع بالاضافة الي كيفية الحصول علي التمويل من الداخل ام الخارج بالاضافة الي التعريف بالشركاء العاملين في ذات السوق لتبادل الخبرات.

 
وقالت مها عناية الله، رئيس قطاع تمويل المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر ببنك مصر ان البنوك كانت ترفض التعامل مع العملاء المبتدئين وصغار الحجم في السوق نظرا لضعف الاعمال التي يقومون بها، مشيرة الي ان الخبراء الاقتصاديين تمكنوا من توضيح مدي اهمية تلك القطاعات الصغيرة للنهوض بالاقتصاد القومي لاي بلد، وعلينا كعاملين في قطاع البنوك زيادة الاهتمام بقطاع الصغيرة والمتوسطة من خلال عمل مكاتب استشارية لتقديم مزيد من الخدمات لها حيث لا يوجد في السوق الدعم الفني الكافي.

 
واوضحت »مها« انه من القضايا المهمة بالنسبة لقطاع الصغيرة والمتوسطة عملية التشبيك والتي تعني ربط تلك المشروعات واصحابها ببعضها وتعريفهم بعضهم ببعض لتبادل الخبرات وزيادة الدعم بشكل عام اليهم بشكل شامل، ومن خلال المكاتب الاستشارية لدي البنوك وتعريفهم بسبل التمويل الممكنة.
 
وقالت نيفين ميرشنت ، ممثلة مؤسسة التمويل الدولية، ان الوساطة هي الآلية المناسبة لحل النزاعات التي قد تنشب بين البنوك والمقترضين كحل وسط لعدم اللجوء الي المحاكم الاقتصادية ، نظرا لان الحكومات عانت خلال الفترة الماضية من ارتفاع عدد القضايا في المحاكم وارتفاع تكاليفها لافتة إلي ان التوجه نحو المحاكم للحل يفاقم الامور ولا يؤدي الي الحل الامثل، بالاضافة الي طول مدة حل النزاع.
 
 واشارت »نيفين« إلي ان مهمة الوسيط تقوم علي التوفيق بين وجهات نظر الطرفين من خلال التفاوض مع كل طرف علي حدة في محاولة للتوصل الي وضع يمكنهم من التفوض المباشر، بالاضافة الي ان الوسيط هو طرف حيادي مرن يسعي لتوفيق الاوضاع لا اكثر ولا يحصل علي اي مصلحة من الحل، وأي طرف عند عدم التوصل الي حل يمكنه الي القضاء .
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة