أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

»مجلس القطن« يبحث تطورات التسويق وانعكاساتها علي تراجع المساحة المزروعة


دعاء حسني
 
يعقد المجلس الأعلي للقطن برئاسة حسين يحيي، اجتماعاً اليوم لبحث تطورات موسم تسويق محصول موسم القطن 2011، وانعكاساته علي المساحات المخصصة لزراعة القطن الموسم الحالي بعد التراجع الحاد في زراعته حتي الآن.
 
أكد حسين يحيي، رئيس مجلس القطن، أن هناك تراجعاً في المساحة المخصصة لزراعة القطن، إذ بلغت المساحة حتي الآن 130 ألف فدان مقارنة بنحو 230 ألف فدان خلال تلك الفترة من العام الماضي، مشيراً إلي أن إجمالي المستهدف خلال العام الحالي يبلغ نحو 430 ألف فدان، إلا أنه إذا تمت زراعة نحو 300 ألف فدان فسيكون ذلك جيداً.
 
وأضاف: إن الاجتماع الذي سيعقد اليوم سيبحث أسباب تراجع المساحة المخصصة لزراعة القطن خلال الموسم الحالي، كما سيبحث ضعف استهلاك المغازل المحلية للأقطان المصرية، حيث لم تستهلك حتي الآن سوي 700 ألف قنطار فقط.

 
قال المهندس عبدالعزيز عامر نائب رئيس لجنة تجارة القطن بالداخل، إن التخبط في قرارات الحكومة حول آليات صرف دعم القطن للمغازل المحلية التي أقرتها الحكومة منذ بداية الموسم التسويقي في سبتمبر الماضي وعدم صرف دعم المغازل حتي الآن، أديا إلي تقلص واضح في المساحات المخصصة لزراعة القطن خلال الموسم الحالي.

 
وأضاف أن نسبة التراجع حتي الآن في المساحة المخصصة للقطن تقدر بنحو %19 بالنسبة للمستهدف زراعته علي مدار الموسم الحالي.

 
يذكر أن الموسم التسويقي للقطن 2012/2011 الذي بدأ في سبتمبر الماضي قد شهد تخبطاً واضحاً في تحديد آليات دعم القطن  الموجه للمغازل والذي صدر بعد قرار الحكومة بفرض حظر علي استيراد القطن في 25 أكتوبر الماضي لتصريف محصول الموسم الماضي والذي كان يبلغ قرابة 3.6 مليون قنطار، وقررت الحكومة صرف دعم قدره 100 جنيه للمغازل المحلية فارق سعر عن كل قنطار قطن لصنف جيزة 86، و90 جنيهاً للقنطار عن صنفي جيزة 80 و90، وحتي نهاية أبريل الماضي لم تكن الحكومة قد صرفت أياً من الدعم المخصص للمغازل المحلية مما جعلها تضغط بقوة علي السعر هبوطاً للتجار الذين اضطر أغلبهم للقبول بالضغوط تحت ضغط من قبل البنوك لسداد مستحقاتها، مما هبط بسعر القطن وهدد بفشل تسويق محصول الموسم الماضي وقلص المساحات المخصصة لزراعة المحصول الموسم الحالي تخوفاً من صعوبة عمليات تسويقه.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة