أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

استثمار البنوك فى أذون وسندات الخزانة يقلص تمويل مصانع النسيج


الصاوى أحمد

أكد صناع وعاملون فى قطاع الملابس الجاهزة و المنسوجات، أن استثمار عدد من البنوك الحكومية فى أذون الخزانة والسندات أدى إلى تراجع السيولة المالية المتوفرة لدى هذه البنوك، ومن ثم انخفاض معدلات اقراضها إلى مصانع القطاع، بالإضافة إلى ارتفاع تكاليف التمويل والإنتاج نتيجة ارتفاع أسعار المواد الخام ومدخلات الإنتاج مثل الغزول والأقطان.

ويأتى هذا الاتجاه الحكومى فى ظل عجز الموازنة العامة للدولة وتطرح البنوك الأذون والسندات لسد هذا العجز، وأن الأولوية فى عمليات التمويل تكون لهذا القطاع الحكومى، لأنه عديم المخاطر وأن البنوك قد ترفع سعر الفائدة على القروض.

وأضاف الصناع: إن البنوك تشترط فى منحها القروض التمويلية للشركات التى تتمتع بملاءة مالية وأن معدلات الاقراض تتأثر بمدى الاستقرار الأمنى والسياسى فى الشارع، مشدداً على ضرورة وضع خطة من خلال مجلس أعلى للصناعات النسيجية من خلال توفير أراض مرفقة والموقف من رفع الدعم عن الطاقة، مما يؤدى إلى زيادة معدلات الإقبال على القروض البنكية.

وأكد محمد على القليوبى، رئيس جمعية منتجى ومصدرى المحلة الكبرى، أن البنوك الحكومية تعتبر جهة اقراض عامة وسيادية وتشترط أن تكون الشركة أو المصنع ذات ملاءة مالية لأن تضمن أموال المودعين مطالباً بإنشاء خطة واضحة من خلال مجلس أعلى للصناعات النسيجية لتوفير بعض مستلزمات الإنتاج مثل توفير أراض مرفقة وأسعار طاقة جيدة.

وأشار إلى أن عمليات التمويل البنكية تتأثر بمدى المناخ السياسى والاقتصادى فى الدولة، وأن عملية الصناعة معقدة تحتاج إلى تضافر جميع وسائل الإنتاج من بنوك وعمالة وتوافر المواد الخام وغيرها فى ظل وجود منافسة شرسة على المستوى العالمى، وخصوصاً من دول شرق آسيا، وأن البنوك تتغلب على عدم وجود سيولة مالية لديها من خلال تخفيض الطاقة الإنتاجية أو إلغاء بعض الورديات حتى لا تتعرض هذه الشركات إلى مزيد من الخسائر.

ومن جانبه أكد مجدى طلبة، رئيس مجلس إدارة شركة «كايرو قطن سنتر» عضو المجلس التصديرى للملابس الجاهزة والمنسوجات أن البنوك متوقفة حالياً عن عمليات الاقراض لشركات ومؤسسات القطاع، خصوصاً استثمارها فى أذون وسندات الخزانة وغيرها وأن هذه الممارسات قد تؤثر على معدلات الاقراض لدى البنوك، حيث تكون هذه الأولوية لهذه الاستثمارات على حساب عمليات التمويل الأخرى.

وشدد طلبة على ضرورة تطويل السياسات التمويلية وخلق مناخ مشجع للاستثمار وجاذب له سواء داخليا أو خارجيا وأن يتم تبنى استراتيجية واضحة للنهضة الاقتصادية فى مصر من خلال أهم القطاعات وهى قطاع الملابس والمنسوجات المصرى وأن %75 عجزاً فى عمليات التمويل الخاصة بالشركات حالياً.

وأكد يحيى زنانيرى، رئيس جمعية منتجى ومصنعى الملابس الجاهزة «إيتاج» أن معدلات الاقراض البنكى للقطاع طبيعية، حالياً إلا أن المصنعين أنفسهم لا يقومون حالياً بعمليات تمويل أو اقتراض من البنوك بسبب عدم وجود سيولة لديها واستمرار الصعوبات الاقتصادية التى تواجه السوق فى مصر واتجاه أغلب الصناع إلى تخفيض الطاقة الإنتاجية فى المصانع.

وأضاف زنانيرى، أن اتجاه أغلب البنوك الحكومية خلال الفترة الماضية إلى الاستثمار فى الأذون وسندات الخزانة الحكومية، مما قد يؤدى إلى تراجع معدلات السيولة المالية لدى البنوك الحكومية والخاصة التى تصل إلى 14 بنكا تتعامل مع هذه الأوراق المالية التى يطرحها البنك المركزى المصرى نيابة عن وزارة المالية.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة