اتصالات وتكنولوجيا

تكنولوجيا الجيل الرابع تداعب مشغلي المحمول لتقديمها في شمال أفريقيا‮


  شهدت جلسات مؤتمر الاتصالات بشمال أفريقيا، الذي استضافته القاهرة، الأسبوع الماضي، مناقشات بين عدد من مسئولي القطاع، حول أهمية تكنولوجيا الجيل الرابع الـ»LTE « في السنوات المقبلة.
 
في البداية، توقع برنارد تام، الخبير في حلول التسويق بشركة »هواوي«العالمية المتخصصة في مجال شبكات الاتصالات، أن يتم تشغيل تكنولوجيا الجيل الرابع، وطرحها في أسواق شمال أفريقيا، بشكل تجاري عام 2017، مضيفاً أن تكنولوجيا »LTE « تساهم في تقديم سرعات إنترنت أفضل، مقارنة بسرعات الإنترنت الثابت أو الإنترنت عبر خدمات الجيل الثالث، وهو ما يساعد علي طرح خدمات وتطبيقات جديدة يستفيد منها مستخدمو شبكات الهواتف المحمولة.
 
واعتبر »تام« ارتفاع معدلات الطلب علي خدمات الإنترنت بسرعات أعلي، وبحث الشركات عن خدمات القيمة المضافة، التي تساهم في ربع العائد علي المستخدم، وتنمية هوامش الربحية، وتقليل تكلفة التشغيل، أبرز المحاور التي تعتمد عليها شركات الاتصالات في الفترة المقبلة، وتساهم في نجاح وانتشار خدمات الجيل الرابع، التي تعتمد علي تكنولوجيا »LTE «.
 
وأشار إلي أن عدم معرفة المستخدم بأهمية التكنولوجيا الجديدة، أو التعرف علي أنواع الخدمات المقدمة من خلالها، من أهم التحديات التي يجب أن تراعيها شركات المحمول في استراتيجيتها لنشر خدمات الجيل الرابع، معتبراً أن التجربة الأولي في العالم، التي قامت بها شركة »Telia Sonera « في الصين، فرصة كبيرة للاستفادة من هذه التجربة، والحصول علي الخبرة الكافية لتطبيقها بأسواق شمال أفريقيا.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة