أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

%30‮ ‬زيادة مرتقبة في مبيعات الألياف الصناعية


دعاء حسني - حسام الزرقاني
 
توقع عدد من خبراء الصناعات النسيجية ارتفاع الطلب علي الألياف الصناعية بنسب تتعدي الـ%30 خلال الفترة المقبلة بسبب الارتفاعات المتواصلة التي تشهدها أسعار الأقطان، مؤكدين أن البديل المتاح حالياً هو زيادة نسب خلط الألياف الصناعية، وعلي رأسها البوليستير مع الأقطان أملا في تقليل التكلفة للمنتج النهائي بدلاً من الاعتماد علي خامات الألياف القطنية بصورة رئيسية.

 
وأكد الخبراء أن الأسواق الشعبية أكثر الأسواق استيعاباً للمنتجات التي يزيد بها استخدام خامات الألياف الصناعية نظراً لانخفاض أسعار تلك المنتجات، مقارنة بمثيلتها المصنعة من الأقطان بنسبة %100.
 
وأكد سيد البرهنتوشي، نائب رئيس جمعية مستثمري العاشر من رمضان، عضو غرفة الصناعات النسيجية، زيادة الطلب علي الألياف الصناعية والحرير الصناعي، خاصة بعد أزمة نقص و اشتعال أسعار الغزول القطنية الأخيرة، التي اجتاحت الأسواق العالمية، حيث شهدت أسعار الغزول ارتفاعات شديدة تصل إلي %100 تقريبا خلال الأشهر العشرة الأخيرة.
 
وتوقع »البرهنتوشي« أن تشهد الفترة المقبلة زيادة في الطلب علي الألياف الصناعية وعلي رأسها ألياف البوليستر بنسبة %30، نتيجة الأزمة الأخيرة، مشيراً إلي أن معظم الملابس الجاهزة المصنعة الآن مخلوطة من الألياف القطنية والصناعية مما حافظ علي أسعار الملابس الجاهزة في حدودها المقبولة.
 
وأكد »البرهنتوشي« أن أسعار ألياف البوليستر ستشهد ارتفاعاً بنسبة %50 نتيجة زيادة الطلب عليها عالمياً، وارتفاع أسعار البترول إلي 80 دولاراً للبرميل الواحد سيؤدي بالتبعية إلي ارتفاع أسعار المنتجات النهائية المخلوطة بنسبة %30 في الفترة المقبلة.
 
من جانبه أكد يحيي زنانيري، رئيس جمعية منتجي الملابس الجاهزة، إلي زيادة الطلب علي ألياف البوليستر بشكل واضح بسبب أزمة نقص وارتفاع الغزول القطنية عالميا، وهو ما سيؤدي إلي زيادة حجم الصادرات المصرية من الألياف الصناعية من البوليستر والذي تتميز مصر بغزارة إنتاجه مما يحقق مكاسب للمصانع المنتجة للألياف الصناعية.
 
وقال »زنانيري« إن المصانع حالياً ستلجأ إلي زيادة استخدام الألياف الصناعية لتعويض نقص الغزول القطنية وارتفاع أسعارها لتقليل تكاليف الإنتاج متوقعاً زيادة الطلب علي الألياف الصناعية، وعلي رأسها البوليستر بنسبة %30.
 
وأوضح »زنانيري« أن المستهلك سيستفيد من زيادة الاعتماد علي ألياف البوليستر لأنها ستحافظ علي أسعار الملابس الجاهزة في حدود معقولة، مشيراً إلي أن المصانع المصرية انتهت من معظم إنتاجها في الشهور الماضية، ولذلك لن تتأثر أسعار الملابس  الجاهزة حالياً، ولكن من المتوقع أن ترتفع أسعار الملابس الجاهزة بشكل ملحوظ بداية يناير وفبراير المقبلين.
 
وقال محمد عبدالسلام، رئيس مصانع ومحال حبيبة للملابس الجاهزة، إن الأشهر المقبلة ربما تشهد اتجاه بعض مصنعي المنسوجات لزيادة نسب خلط الألياف الصناعية، ومن بينها البوليستر مع الأقطان في عملية الإنتاج وذلك لتقليل التكلفة النهائية خاصة مع الارتفاعات المستمرة التي تشهدها أسعار الأقطان خلال الفترة الأخيرة.
 
وأكد »عبدالسلام« أن منتجات الملابس الجاهزة التي يزيد بها خلط الألياف الصناعية مع الأقطان عند التصنيع أغلبها يكون موجهاً إلي الأسواق الشعبية، أما الملابس المصنعة من خامات قطنية %100 فلها أسواقها المحددة التي لن تتغير رغم الأزمة الحالية.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة