أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

خسائر جماعية لوثائق الاستثمار تحت ضغط من قطاع الاتصالات


فريد عبداللطيف
 
تكبدت وثائق الاستثمار خسائر جماعية الأسبوع الماضي، تحت ضغط من التراجع القوي لأسهم الاتصالات، بقيادة أوراسكوم تليكوم، الذي يمثل عاملاً مشتركاً ثقيل الوزن في محافظ الصناديق، وجاءت خسائر الوثائق بمعدل أقل من البورصة التي تراجع مؤشرها الرئيسي بنسبة %1.6، مسجلاً 6697 نقطة، مقابل 6806 نقاط في إقفال الأسبوع الأسبق، ومما حد من خسائر الوثائق اتباع مديري المحافظ استراتيجية ديناميكية للتعامل بمرونة مع  التحركات العرضية، التي تشهدها أغلب الأسهم الكبري، مع القيام بجني جزئي للأرباح عند نقاط المقاومة، لتوفير السيولة، وذلك بهدف العودة لاستهداف الأسهم عند نقاط الدعم، وكانت المشتريات عند هذه النقاط، قد مكنت سهم أوراسكوم تليكوم من وقف نزيف الخسائر بعد الهزة القاسية، التي شهدها في النصف الثاني من الشهر الحالي، الذي تراجع خلاله بنسبة %15، انعكاساً لعدم وضوح الرؤية بشأن الوضع الضريبي لشبكة الجزائر، بعد المطالبات القياسية بأثر رجعي من قبل الحكومة الجزائرية ووقفها التحويلات المالية من الشبكة للشركة الأم.

 
ويأتي ذلك بالتزامن مع فشل الشريك الروسي »فيمبلكوم« في ايجاد مخرج سريع لهذا المأزق، مما عكس إصرار الحكومة الجزائرية علي إخراج أوراسكوم تليكوم من الجزائر بأقل سعر ممكن، ومما شكل المزيد من الضغط علي وثائق الاستثمار الاهتزاز القوي لسهم موبينيل، بعد إعلان الشركة في منتصف الأسبوع عن نتائج أعمالها للربع الثالث، التي جاءت أقل من أكثر توقعات المحللين تحفظاً، حيث تراجعت بنسبة %44، وجعل ذلك السهم يتداول علي مضاعف ربحية غير مبرر، مما أدي لمبيعات عنيفة دفعته لتراجع قوي، ومن غير المنتظر أن تتمكن الوثائق من تعويض خسائرها الأخيرة الأسبوع الحالي، في ظل أن الأسهم الكبري في حاجة لأخبار محفزة تمكنها من كسر حالة الجمود، التي تشهدها في الأسابيع الأخيرة، بعد إنهائها موجة صعودية تدريجية ارتفع خلالها المؤشر الرئيسي بنسبة %19، وتبع ذلك حالة من الجمود والترقب مع غياب الشهية للمخاطرة، وعدم نزول سيولة جديدة للسوق.
 
وبالنسبة للصناديق المفتوحة المتوازنة، فقد كان أداؤها أفضل من البورصة، حيث جاء تراجعها بمعدل أقل، نظراً لأن أدوات الدخل الثابت، تشكل ما يصل إلي %50 من محافظها، ويجعلها ذلك أقل تأثراً بهبوط السوق من نظيرتها المفتوحة، التي تصل مساهمة الأسهم في محافظها إلي %90.
 
وأغلقت وثيقة البنك الأهلي الثالثة الأسبوع الماضي، علي تراجع طفيف بلغ %0.22، مسجلة 78 جنيهاً، وارتفعت الوثيقة منذ بداية العام بنسبة %4.7، ليكون أداؤها أقل من البورصة علي المدي المتوسط، خاصة أن المؤشر ارتفع خلال نفس هذه الفترة بنسبة %8. وأظهرت قائمة المركز المالي للصندوق، أن الأسهم شكلت %53 من إجمالي أصوله، المقدرة بنحو 159 مليون جنيه، وشكلت النقدية %14، ومثلت وثائق الاستثمار %19. وأظهرت قائمة أكبر أسهم يساهم فيها الصندوق وجود موبينيل والمصرية للاتصالات عن قطاع الاتصالات، التجاري الدولي والأهلي سوسيتيه عن قطاع البنوك، وعن الأسمنت مصر بني سويف وسيناء، مدينة نصر ومصر الجديدة والصعيد للمقاولات عن قطاعي الإسكان والمقاولات، فضلاً عن اموك والنساجون الشرقيون والعز الداخلية وايبيكو وسيدي كرير والسويدي للكابلات عن قطاعي الصناعة والدواء، مع تواجد هيرمس والمصرية للمنتجعات عن الخدمات المالية.
 
وأغلق وثيقة البنك الوطني المصري الأسبوع الماضي عند نفس مستواها السابق تقريباً، بعد تراجعها بنسبة %0.3، مسجلة 125.4 جنيه، وبلغ عائد الوثيقة منذ بداية العام %2.67. وأظهرت القوائم المالية لصندوق البنك الوطني المصري في نهاية ديسمبر 2009، أن السندات مثلت %70 من إجمالي قيمة الأصول، وشكلت النقدية والحسابات الجارية %2، ومثلت الأسهم %25. وشملت قائمة أكبر خمسة أسهم يستثمر بها الصندوق، البنك التجاري الدولي، أوراسكوم للإنشاء والصناعة، مجموعة طلعت مصطفي، المصرية للاتصالات، وأوراسكوم تليكوم.
 
وتحركت وثائق الصناديق المفتوحة تحت ضغط لتغلق علي تراجع جماعي، وأغلقت وثيقة بنك قناة السويس، علي تراجع بنسبة %0.7، مسجلة 309 جنيهات، واحتلت الوثيقة المركز الخامس من ناحية الأفضل أداءً منذ بداية العام، بعائد  بلغ %7.2، حيث أغلقت ديسمبر، مسجلة 288.5 جنيه، ليكون بذلك أداء الوثيقة مقارباً للبورصة، التي ارتفعت منذ مطلع يناير بنسبة %8.
 
وهبطت وثيقة بنك القاهرة الأسبوع الماضي، بنسبة %1.2، مسجلة 55.2 جنيه، كما هبطت منذ بداية العام بنسبة %12.9، حيث أغلقت ديسمبر مسجلة 63.3 جنيه. وأظهرت قائم أكبر أسهم يساهم فيها صندوق بنك القاهرة في ديسمبر 2009. وجود أوراسكوم تليكوم والمصرية للاتصالات عن قطاع الاتصالات، التجاري الدولي عن البنوك، بالإضافة إلي أوراسكوم للإنشاء والصناعة وسوديك، وشكلت الأسهم %84 من إجمالي أصول الصندوق، الذي بلغ 199 مليون جنيه. ومثلت النقدية والودائع %14 من إجمالي الأصول.
 
وتراجعت وثيقة بنك كريدي أجريكول الثانية الأسبوع الماضي بنسبة %0.9، مسجلة 107.4 جنيه، وأوضحت قائمة أكبر أسهم يساهم فيها الصندوق في نهاية ديسمبر 2009، وجود أوراسكوم تليكوم والمصرية للاتصالات عن قطاع الاتصالات، التجاري الدولي عن البنوك، بالإضافة إلي أوراسكوم للإنشاء والصناعة والقابضة المصرية الكويتية. وشكلت الأسهم %86 من إجمالي أصول الصندوق، المقدرة بنحو 151 مليون جنيه. ومثلت النقدية والودائع %14 من إجمالي الأصول.
 
من جهتها، أغلقت وثيقة بنك الإسكندرية الأسبوع الماضي، علي تراجع بنسبة %1، مسجلة 226.4 جنيه، وأشارت قائمة أكبر أسهم يساهم فيها الصندوق في نهاية ديسمبر 2009، إلي وجود أوراسكوم تليكوم والمصرية للاتصالات عن قطاع الاتصالات، التجاري الدولي عن البنوك، بالإضافة إلي أوراسكوم للإنشاء والصناعة والسويدي للكابلات. وشكلت الأسهم %87 من إجمالي أصول الصندوق، الذي بلغ 104 ملايين جنيه. ومثلت النقدية والودائع %11 من الأصول.
 
وكانت وثيقة بنك قناة السويس الثانية »الأجيال« ضمن الخاسرين الأسبوع الماضي، حيث تراجعت بنسبة %1.3، مسجلة 10.9 جنيه، وجاءت الوثيقة في المركز الثالث من ناحية الأفضل أداءً منذ بداية العام، بعائد بلغ %7.2، حيث أغلقت ديسمبر مسجلة 10.13 جنيه، ليكون بذلك أداء الوثيقة مقارباً للبورصة. وخلت قائمة أكبر أسهم يساهم فيها الصندوق في نهاية ديسمبر 2009 من أسهم الاتصالات، مع تواجد أوليمبيك جروب للاستثمارات والمالية والصناعية عن الأسمدة، فضلاً عن هيرمس وطلعت مصطفي ومدينة نصر. ومثلت الأسهم %94 من إجمالي أصول الصندوق، الذي بلغ 56 مليون جنيه، كما مثلت النقدية والودائع %4 من الأصول.
 
واستقرت وثيقة البنك الأهلي الأولي الأسبوع الماضي، مع إغلاقها علي تراجع بنسبة %0.88، مسجلة 39.3 جنيه، وارتفعت الوثيقة منذ بداية العام بمعدل أعلي من البورصة، بلغت نسبته %10.2 لتجيء في المركز الثاني علي قائمة الأفضل أداءً خلال نفس الفترة السابقة، وعلي المدي الطويل حققت وثيقة الأهلي الأولي عائداً خلال خمس سنوات بلغ %39، لتجيء في المركز الثاني من ناحية الأفضل أداءً بين الصناديق المفتوحة ـ المتوازنة للأسهم، وأظهرت قائمة أكبر أسهم يساهم فيها الصندوق، وجود أوراسكوم تليكوم والمصرية عن قطاع الاتصالات، البنك الأهلي سوسيتيه وكريدي أجريكول عن البنوك، وعن الأسمنت سيناء وقنا، ومدينة نصر والصعيد للمقاولات ومصر الجديدة عن قطاع الإسكان والمقاولات، بالإضافة إلي سيدي كرير والسويدي للكابلات، واموك والعز الدخلية والنساجون الشرقيون، مع تواجد ايبيكو وهيرمس. وأظهرت قائمة المركز المالي للصندوق أن الأسهم شكلت %56 من إجمالي أصول الصندوق المتداولة، الذي بلغ 139 مليون جنيه. ومثلت النقدية والودائع %23 من إجمالي الأصول، ومثلت وثائق الاستثمار %17. وبدورها تكبدت وثائق الصناديق الإسلامية خسائر جماعية الأسبوع الماضي، نظراً لثقل وزن قطاع الاتصالات في محافظها. وكانت أكبر التراجعات من بينها لوثيقة بنك البركة بنسبة %1.23، مسجلة 78.6 جنيه، لتتراجع بذلك منذ بداية العام بنسبة %1.66، حيث أغلقت ديسمبر مسجلة 79.9 جنيه. وأظهرت قائمة المركز المالي للصندوق في نهاية ديسمبر الماضي، أن الأسهم شكلت %87 من إجمالي الأصول المتداولة، وشكلت النقدية والودائع لدي البنوك %12 من إجمالي الأصول. وأوضحت قائمة أهم أسهم يستثمر فيها الصندوق في نهاية ديسمبر 2009، وجود أوراسكوم تليكوم وأوراسكوم للإنشاء والصناعة، سوديك، القابضة المصرية الكويتية، المصرية للاتصالات، وأوراسكوم تليكوم. وتراجعت وثيقة بنك فيصل الإسلامي ـ التجاري الدولي »أمان« بنسبة %1.1، مسجلة 58.2 جنيه، وهبطت الوثيقة منذ بداية العام بنسبة %5.2، حيث أغلقت ديسمبر مسجلة 61.4 جنيه.
 
وهبطت وثيقة بنك مصر الرابعة بنسبة %0.9، مسجلة 78.1 جنيه، لتقلص مكاسبها منذ بداية العام لتبلغ نسبتها %2.9.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة