أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

السوق العالمية تترقب أعلي قفزة لأسعار السكر في‮ ‬30‮ ‬عاماً


إعداد ـ دعاء شاهين
 
تتوقع عدة شركات كبري لتجارة السكر ارتفاع الاسعار خلال الاشهر المقبلة ليتجاوز الطن اعلي سعر له منذ 30 عاما.
 

واذا لم يكن السكر محصولا مهما لدي الغرب فإنه في الدول الفقيرة مصدر مهم للحصول علي السعرات الحرارية رخيصة الثمن.
 
وقد تضاعفت العقود الآجلة لخام السكر في بورصة نيويورك للسلع منذ مايو حيث سجل سعر السكر في تعاملات الاربعاء الماضي 28.3 سنت للرطل، وهو ما ساهم في تضخم اسعار المواد الغذائية خاصة في الاقتصادات الناشئة.
 
وفي حوار مع صحيفة »فاينانشيال تايمز« قالت كل من شركة كارجيل Cargill الامريكية وشركة Sucres et Denrees الفرنسية ـ وهما الاثنتان من كبري شركات تجارة خام السكر، حيث تسيطران علي ثلث تعاملات المحصول ـ ان نقص المعروض عالميا من السكر خلال الاشهر القليلة المقبلة سيخلق نوعا من التذبذب في تعاملات المضاربين علي المحصول مع امكانية ارتفاع سعره الي اعلي مستوي خلال 30 عاما.
 
ويضرب المتعاملون مثالا حول الاتجاه الحالي لمحصول السكر بما حدث خلال العام الماضي عندما اجتمع كبار رجال الصناعة في لندن خلال لقائهم السنوي. فقد وصل سعر السكر حينها قرب اعلي مستوي له علي مدار ثلاثين عاما، وهو سيناريو يتوقع التجار تكراره خلال الشهور المقبلة.
 
وتمثل الهند اكبر مستهلك للمحصول في العالم، وهي لاعب رئيسي في سوق السكر العالمية، لكن موقعها في السوق يختلف من عام لآخر تبعا لحجم محصولها.
 
ففي العام الماضي توقع المضاربون ضعف محصول السكر الهندي، فإنهم الآن يعولون علي الهند لسد النقص في المعروض منه عالميا.
 
ويقول جوناثن كينجسمان، مدير شركة كينجسمان الاستشارية في حوار مع صحيفة الـ»فاينانشيال تايمز«، إن الهند قادرة علي حل الازمة المرتقبة في سوق السكر العالمية من خلال السماح بتصدير حوالي 2 مليون طن من محصول السكر خلال العام التجاري الذي بدأ في اكتوبر الماضي.
 
ويتوقع »كينسجمان« حدوث ازمة في سوق السكر العالمية في حالة امتناع الهند عن تصدير محصولها في ابريل المقبل لما له من تداعيات تتمثل في الارتفاع الحاد للاسعار.
 
وفشل العديد من المتعاملين والمضاربين علي اسعار السكر بداية العام الحالي في قراءة حركة السوق جيدا، مما الحق بهم ضررا بالغا عندما تهاوي سعره بعد ذلك ليصل الي 13 سنتا للرطل في مايو الماضي.
 
ويزيد التضخم من تعقد وتشابك السياسة التصديرية للهند ففي تصريح لنائب محافظ البنك المركزي بالبلاد، قال »سوبير جوكارن« إن تضخم اسعار المواد الغذائية في الهند الي %15.5 يربك قرارات الحكومة بشأن تصدير بعض المحاصيل.
 
ويقول جوناثن دراك، مدير شركة كارجيل لتجارة السكر، إن الهند ستكون حذرة للغاية فيما يخص قرار تصدير محصولها خلال العام الحالي، متوقعا ألا تتخذ الحكومة قرارا بهذا الشأن في فبراير المقبل أو بعد ذلك.
 
ويأتي تعطش الاسواق لمحصول السكر الهندي في وقت يصل فيه المخزون العالمي منه الي ادني مستوي خلال عقدين نتيجة ضعف محصول العامين الماضيين.. بالاضافة الي اندفاع التجار لنحو بيع مخزونهم عندما ارتفع سعر السكر في بداية العام الحالي.
 
في الوقت ذاته ظهرت توقعات قوية بتراجع محصول السكر لاول مرة منذ سنوات في البرازيل والتي تستحوذ وحدها علي نصف الصادرات العالمية منه.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة