أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

«المالية» تخطط لاقتراض 13.5 مليار جنيه من الأذون والسندات الحكومية.. الأسبوع الحالى


نشوى عبد الوهاب

خاطبت وزارة المالية البنوك العاملة فى سوق أدوات الدين المحلى لتدبير سيولة نقدية باجمالى 13.5 مليار جنيه تمهيداً لاقتراضها خلال مزادات أذون الخزانة والسندات الحكومية المقرر طرحها الاسبوع الحالى، مقابل 11 مليار جنيه فقط اقترضتها «المالية» من مزادات الاسبوع الماضى.

ويتوزع هيكل مديونية «المالية» الاسبوع الحالى على نحو اقتراض 11 مليار جنيه عبر 4 مزادات لأذون الخزانة مقسمة بواقع 1.5مليار جنيه من أذون 91 يوماً، و2.5 مليار جنيه من أذون 182 يوماً، و3.5 مليار جنيه من أذون 266 يوماً، و3.5 مليار جنيه من أذون 357 يوماً.

فيما تخطط لاقتراض 2.5 مليار جنيه من سوق سندات الدين الحكومى موزعة بواقع اقتراض 1.5 مليار جنيه من سندات لأجل 5 سنوات، ومليار جنيه من سندات لاجل 7 سنوات، مقابل مليار جنيه اقترضتها المالية عبر سندات لاجل 3 سنوات طرحتها خلال تعاملات الاسبوع الماضى وبمتوسط سعر فائدة بلغ 13.273 %.

من جهة أخرى، واصل متوسط العائد على أذون الخزانة الحكومية انخفاضه للاسبوع الثانى على التوالى ليتراجع بنسب تراوحت بين 0.034 و0.165 نقطة مئوية، خلال المزادات التى طرحها البنك المركزى نيابة عن المالية الأسبوع الماضى.

وانعكس الانخفاض الملحوظ فى العائد على أذون الخزانة الحكومية على اداء مؤشر «ALMAL IR » الذى يقيس متوسط أسعار الفائدة على ادوات الدين المحلى قصيرة الأجل المتاحة داخل السوق المصرية، لينخفض المؤشر بنحو 0.078 نقطة مئوية خلال مزادات الاسبوع الماضى ويتراجع بمجموع نقاطه الى مستوى 12.84 نقطة، مقابل 12.92 نقطة جمعها من مزادات الاسبوع قبل الماضى.

وكان العائد على أذون خزانة فئة 364 يوماً الاكثر تراجعاً بين جميع الفئات المطروحة ليفقد نحو0.165 نقطة مئوية مسجلاً 12.985 % مقابل 13.15 % سجلها فى آخر مزاد طرح لهذه الفئة، واقترضت المالية 3.5 مليار جنيه من 127 عرضاً من اجمالى 273 عرضاً قدمتها البنوك بقيمة تجاوزت 8.026 مليار جنيه دفعة واحدة، بينما تراوحت أسعار الفائدة خلال المزاد بين 12.75 و13.01 %.

وتلاه فى التراجع العائد على أذون خزانة فئة 182 يوماً التى فقدت نحو 0.085 نقطة مئوية لتتراجع الى 12.776 % مقابل 12.861 % سجلها فى السابق، وخلال المزاد قدمت البنوك نحو 139 عرضاً بقيمة تجاوزت 3.738 مليار جنيه، لتكتفى المالية بقبول 98 عرضاً بقيمة مليارى جنيه وبعائد تراوح بين 12.68 % و12.819 %.

بينما اقبلت البنوك بكثافة على الاكتتاب فى مزاد أذون خزانة فئة 273 يوماً متقدمة بنحو 205 عروض بقيمة تجاوزت 6 مليارات جنيه، ليقبل منها «المركزى» 124 عرضاً بقيمة 3.5 مليار جنيه، لتدفع عائدها للتراجع بنحو 0.063 نقطة مئوية لينخفض الى 12.89 % مقابل 13.122 % سجلها فى السابق، بينما تراوحت أسعار الفائدة خلال المزاد بين 12.75 و12.928 %.

بينما انخفض العائد على أذون فئة 91 يوماً بنحو 0.034 نقطة مئوية مسجلاً 12.299 % مقابل 12.33 % سجلها فى السابق، ولتقترض المالية مليار جنيه من 54 عرضاً من اجمالى 99 عرضاً قدمتها البنوك بقيمة اقتربت من مليارى جنيه.

من جهة أخرى اكتفى نحو 16 بنكاً باقتراض 8.998 مليار جنيه سيولة نقدية من البنك المركزى بضمان ما فى حوزتها من الاوراق المالية خلال مزاد الريبو – اتفاقيات اعادة شراء الاوراق المالية بين البنوك والبنك المركزى – الذى نظمه الثلاثاء الماضى بمتوسط سعر فائدة بلغ 9.75 % ولاجل اسبوع تستحق غداً.

كان البنك المركزى قد عرض ضخ سيولة نقدية فى الاجل القصير تقدر بنحو 9 مليارات جنيه للبنوك العاملة فى سوق ادوات الدين خلال مزاد الريبو الذى طرحه الاسبوع الماضى، لتتقدم البنوك بطلب اقتراض 10.189 مليار جنيه الا ان المركزى اكتفى باقراضها 8.99 مليار جنيه فقط.

فيما قام 13 بنكاً برد 10 مليارات جنيه كانت البنوك قد اقترضتها الاسبوع قبل الماضى من البنك المركزى ضمن آلية الريبو واستحق اجلها الثلاثاء الماضى.

ويعتبر «الريبو» عقدًا يقوم من خلاله البنك المركزى بشراء الأصول المالية وأذون الخزانة من البنوك على أن تقوم الاخيرة بإعادة شرائها مرة أخرى فى تاريخ استحقاقها، وذلك ضمن الاطار التشغيلى للسياسة النقدية، ويهدف «الريبو» الى توفير السيولة النقدية للبنوك فى الأجل القصير، للتغلب على أزمات نقص السيولة المتاحة والتحكم فى أسعار الفائدة.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة