أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

21.7‮ ‬مليار دولار إيرادات‮ ‬10‮ ‬بنوك عالمية من صفقات الدمج والاستحواذ


إعداد ـ خالد بدر الدين
 
من المدهش أن تكون البنوك العالمية، التي احتلت المراكز الأربعة الأولي، من حيث إيرادات الرسوم، التي حصلت عليها من التعاملات الاستثمارية، سواء من صفقات الدمج والاستحواذ أو الاكتتابات العامة خلال الشهور التسعة الأولي من هذا العام، هي نفسها البنوك التي جاءت في المراكز الأربعة الأولي خلال نفس الشهور من العام الماضي.

 
قالت صحيفة »فاينانشيال تايمز« إن بنك »JP مورجان« احتفظ بالمركز الأول منذ العام الماضي حتي الآن، حيث سجل وحده رسوماً ضخمة بلغت 3.4 مليار دولار من التعاملات الاستثمارية العالمية، التي أشرف عليها.
 
وتلاه بنك »أوف أمريكا ميريل لينش«، الذي نال 3 مليارات دولار، ثم »جولدمان ساكس« 2.7 مليار دولار، و»مورجان ستانلي« برسوم قدرها 2.4 مليار دولار.
 
أما بنك »كريدي سويس«، الذي ظهر في المركز السابع عام 2009، فقد قفز إلي المركز الخامس هذا العام برسوم قدرها مليارا دولار، وهي نفس الرسوم التي حصل عليها »ديوتشه بنك«، الذي احتفظ بالمركز السادس للعام الثاني علي التوالي، وكذلك »سيتي جروب«، الذي تأخر من المركز الخامس العام الماضي إلي المركز السابع هذا العام.
 
وتقدم بنك »باركليز كابيتال« من المركز التاسع إلي الثامن هذا العام برسوم قدرها 1.7 مليار دولار بينما هبط بنك »UBS « من المركز الثامن إلي المركز التاسع هذا العام بحصة قدرها 1.6 مليار دولار، في حين ظل بنك »RBS « في المركز العاشر للسنة الثانية علي التوالي، حيث بلغت الرسوم التي حققها في المعاملات الاستثمارية حوالي 0.9 مليار دولار.
 
ويبدو أن صفقات الاندماجات والاستحواذات انتعشت بشكل واضح هذا العام، مع ظهور بوادر واضحة علي قوة نمو الشركات الأمريكية وشركات الاقتصادات الناشئة، لاسيما الدول الآسيوية، حيث أشرف بنك »جولدمان ساكس« علي 200 صفقة من إجمالي تلك الصفقات، التي تجاوزت قيمتها 352.9 مليار دولار، ليتحسن مركزه من الثاني في الشهور التسعة الأولي من عام 2009 إلي المركز الأول هذا العام حتي نهاية سبتمبر.
 
وتلاه بنك »كريدي سويس«، الذي قفز من المركز التاسع إلي الثاني، بفضل قيمة الصفقات، التي بلغ عددها 160 صفقة أشرف عليها، وبلغت قيمتها 280.8 مليار دولار.
 
ثم جاء في الترتيب بنك »مورجان ستانلي«، الذي تراجع من المركز الأول العام الماضي إلي المركز الثالث هذا العام، بحجم 192 صفقة قيمتها 278.5 مليار دولار.
 
ورغم أن بنك »JP مورجان«، جاء في المركز الأول من حيث حجم الرسوم، التي نالها، فإنه تراجع من المركز الثالث العام الماضي إلي المركز الرابع هذا العام، حيث أشرف علي 140 صفقة قيمتها 272.2 مليار دولار.
 
وجاء في الترتيب الثاني »باركليز كابيتال«، الذي أشرف علي 90 صفقة قيمتها 220.4 مليار دولار.
 
وإذا كانت الرسوم التي حققها بنك »أوف أمريكا ميريل لينش«، جعلته يحتفظ بالمركز الثاني لعامين متتاليين، إلا أنه تراجع من المركز الخامس إلي السادس هذا العام، حيث نفذ 127 صفقة بقيمة 212.6 مليار دولار، وتلاه بنك »سيتي جروب«، الذي ساعد الشركات في إبرام 99 صفقة بقيمة 190.3 مليار دولار، ثم »ديوتشه بنك« بحوالي 127 صفقة قيمتها 182.1 مليار دولار، و»UBS '« بنحو 132 صفقة قيمتها 153.6 مليار دولار.
 
ويقول هتريك اسلاكس، رئيس قسم الدمج والاستحواذ في بنك »ديوتشه« الألماني، إن نمو الناتج المحلي الإجمالي القوي في الأسواق الناشئة والانتعاش السريع، الذي تشهده أسواقها المالية المحلية وغزو الشركات متعددة الجنسيات لأسواقها، جعل رسوم التعاملات الاستثمارية للبنوك العالمية ترتفع من 47.4 مليار دولار خلال الفصول الثلاثة الأولي من العام الماضي، إلي أكثر من 49.5 مليار دولار خلال نفس الفصول من العام الحالي.
 
كما أن عدد صفقات الدمج والاستحواذ، التي عقدتها كبري البنوك العالمية، هذا العام حتي نهاية سبتمبر الماضي بلغ 1495 صفقة تجاوزت قيمتها 2.273 تريليون دولار، وإن كان الربع الثالث وحده شهد ارتفاعاً في حجم هذه الصفقات ليصل إلي 464.4 مليار دولار، مقارنة بنفس الربع من العام الماضي.
 
ويبين النشاط الواضح، الذي يحظي به قطاع الدمج والاستحواذ هذا العام، استعادة الثقة في الأسواق المالية، وإن كان هذا الانتعاش يختص بصناعات معينة ويركز علي بعض الأسواق الناشئة، لاسيما الصين كما يقول جيمي إليوت، رئيس قسم الدمج والاستحواذ العالمي في بنك »JP مورجان«.
 
ويري »اليوت« أن انتعاش هذ القطاع يرجع إلي تزايد الدلائل علي استقرار الاقتصاد العالمي باستثناء أوروبا، وعلي انحسار المخاطر من حصول ركود مزدوج، بالإضافة إلي التمويل الرخيص، وانخفاض النمو في معظم الاقتصادات الغربية.
 
وسجلت أيضاً صفقات الدمج العالمية، التي نفذتها الشركات من خلال الاستثمارات المباشرة ارتفاعاً واضحاً، لتتجاوز قيمتها 62.9 مليار دولار خلال الربع الثالث فقط من هذا العام، محققة أعلي مستوي منذ الربع الثاني من 2008.
 
ومع ذلك فقد تراجعت قيمة الاكتتابات العالمية هذا العام إلي أدني مستوي لها منذ 2005، حيث بلغت جملتها منذ بداية هذا العام وحتي نهاية سبتمبر حوالي 496 مليار دولار، مقارنة بأكثر من 650 مليار دولار عام 2007 قبل اندلاع أزمة الائتمان والرهن العقاري في الولايات المتحدة الأمريكية، التي انتقلت منها إلي باقي دول العالم.
 
لكن الشركات علي مستوي العالم أصدرت أسهماً بلغت قيمتها 169 مليار دولار في الربع الثالث بزيادة %11، عما أصدرته في الربع الثاني من هذا العام، في حين أن سوق الاكتتابات العالمية، بلغت لأول مرة 48.7 مليار دولار فقط، كما يؤكد ماثيو ويسزمان، رئيس سواق الاستثمارات المباشرة ببنك »جولدمان ساكس«.
 
وأضاف »ويسزمان« أن هذه السوق تراجعت بأكثر من معظم التوقعات، حيث اتجهت العديد من الشركات إلي تأجيل إصداراتها باستثناء الشركات الآسيوية، التي تواصل إصداراتها بصفة مستمرة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة