سيــارات

تسجل نمواً‮ ‬%16‮ ‬بالسوق الامريكية في‮ ‬10شهورخالد بدر الدين


 
ارتفعت مبيعات السيارات في الولايات المتحدة الأمريكية خلال الشهور العشرة الأولي من العام الحالي بحوالي %16 لتصل إلي أكثر من مليون و609 آلاف و360 سيارة بالمقارنة مع نحو مليون و388 ألفاً و55 سيارة خلال الفترة نفسها من العام الماضي.
 
وجاء في تقرير مركز »أوتوموتيف نيوز داتا«، أن مبيعات شركات هيونداي كيا وسوبارو وفولكس فاجن، وبعض العلامات العالمية الأخري سجلت ارتفاعاً حاداً في سوق السيارات الأمريكية خلال أكتوبر الماضي ليصبح أفضل شهر هذا العام حيث شهد مبيعات حجمها 163 ألفاً و440 سيارة بزيادة قدرها %28 عن الشهر نفسه من العام الماضي الذي بلغت مبيعاته 127 ألفاً و496 سيارة.
 
وتشير نتائج شركات السيارات العالمية التي أعلنتها مع نهاية الأسبوع الماضي، إلي أن صناعة السيارات تواصل انتعاشها لتؤكد توقعات معظم المحللين بأن مبيعات السيارات ستحقق أفضل نتيجة خلال أكتوبر الماضي لأول مرة منذ أغسطس عام 2009 وربما منذ سبتمبر 2008، إذا استبعدنا المبيعات الناتجة من برنامج التحفيز مقابل التكهين الذي ضخ 3 مليارات دولار لتشجيع الأمريكيين علي شراء سيارات جديدة في العام الماضي.
 
وسجلت شركة هيونداي كيا مبيعات شهرية مرتفعة بنسبة %38 لتصل إلي 73 ألفاً و855 سيارة، لتجعل مبيعات الشركة الكورية خلال هذا العام وحتي نهاية أكتوبر ترتفع بنسبة %19 لتصل إلي 751 ألفاً و926 سيارة بالمقارنة بالشهور نفسها من العام الماضي، لدرجة أن مبيعات هيونداي وكيا ستحقق رقماً قياسياً في السوق الأمريكية هذا العام.
 
أما مبيعات »فولكس فاجن« في الولايات المتحدة الأمريكية فقد ارتفعت بنسبة %16 لتصل إلي 28 ألفاً و332 ألف سيارة في أكتوبر وحوالي %21 عن الشهور العشرة الأولي من العام الحالي لتصل إلي 295 ألفاً و566 سيارة.
 
ولكن مبيعات سوبارو في السوق الأمريكية قفزت بنسبة %25 في أكتوبر لتصل إلي 22 ألفاً و720 سيارة وبحوالي %23 في الفترة من يناير حتي نهاية أكتوبر لتصل إلي 216 ألفاً و334 سيارة مما يؤكد نجاح سوبارو المستمر في السوق الأمريكية منذ أكثر من ثلاث سنوات.
 
وإذا كانت مبيعات ميتسوبيشي في أكتوبر قفزت بحوالي %32 عن مبيعاتها في أكتوبر 2009، إلا أن مبيعاتها خلال الشهور العشرة الأولي من هذا العام لم تتغير كثيراً عن مبيعاتها خلال الفترة نفسها من عام 2009.
 
وقفزت مبيعات بورش الألمانية بحوالي %61 في أكتوبر ولكن إجمالي مبيعاتها خلال العام حتي نهاية أكتوبر بلغ 20 ألفاً و337 سيارة بنسبة ارتفاع %28 عن الفترة نفسها من العام الماضي، بينما سجلت مبيعات BMW ارتفاعاً بنسبة %13 فقط في أكتوبر الماضي ولكن جاجوار لاندروفر حققت ارتفاعاً قدره %40 في الشهر الماضي بالمقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي.
 
وحتي شركة سوزوكي المتعثرة سجلت ارتفاعاً نسبته %17 في أكتوبر لتصل مبيعاتها إلي  2043 سيارة، إلا أن مبيعاتها في الشهور العشرة الأولي تراجعت بنسبة %45 من 35 ألفاً و265 سيارة في العام الماضي إلي 19 ألفاً و159 سيارة هذا العام حتي نهاية أكتوبر.
 
ويقول جيريمي انويل، الرئيس التنفيذي لشركة ادموندز كوم لأسواق السيارات، إنه رغم الانتعاشة التي تشهدها صناعة السيارات هذا العام، فإنها مازالت أقل بحوالي %0.3 عن متوسط المبيعات السنوية القياسية التي بلغت 16.8 مليون سيارة خلال الفترة من عام 2000 وحتي عام 2007 قبل اندلاع الأزمة المالية العالمية.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة