أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

‮»‬الوطني‮« ‬يرتدي رداء‮ »‬الواجب القومي‮« ‬لمواجهة الانتقادات الأمريكية‮!‬


محمد القشلان
 
واصل الحزب الوطني هجومه ضد الادارة الامريكية وعدد من المنظمات ووسائل الاعلام الامريكية في اعنف هجوم يقوده الحزب ضد الولايات المتحدة الامريكية منذ سنوات حيث تعقد لجنة »مصر والعالم« بأمانة السياسات بالحزب الوطني اجتماعا خلال الايام القليلة المقبلة لبحث سبل التعامل مع التصريحات الامريكية عن المراقبة الدولية لانتخابات مجلس الشعب المقبلة، كما يشكل الحزب مجموعة عمل لمتابعة التناول الامريكي لقضايا الانتخابات.

 
 
 محمد كمال 
واكدت قيادات الحزب الوطني ان قضية الرقابة الدولية ليست السبب الوحيد في هذا الهجوم الحزبي علي واشنطن، لكن هناك اسبابا عديدة يأتي في مقدمتها رفض الهيمنة الامريكية، بينما يري الخبراء ان الحزب الوطني يسعي لتحويل خلافاته كحزب حاكم مع الادارة الامريكية الي قضية قومية لرفض الهيمنة والوصاية، وكذلك في محاولة استباقية للهجوم الامريكي المتوقع علي الانتخابات البرلمانية والرئاسية المقبلتين.
 
واكد الدكتور محمد كمال، عضو هيئة مكتب امانة السياسات، امين التدريب والتثقيف السياسي بالحزب الوطني، ان السبب وراء الخلافات بين مصر والولايات المتحدة يتعلق بالمحاولات الامريكية لفرض الرقابة الدولية علي الانتخابات، لاسيما ان هناك منظمات ومراكز بحثية وجماعات ضغط داخل الولايات المتحدة تتناول الانتخابات في مصر بصورة سلبية، كما ان هناك عددا من مسئولي الادارة الامريكية السابقة والحالية يحرضون الادارة الامريكية ضد مصر وبالتالي فإن تصرفات الحزب الوطني هي رد فعل للتصرفات الامريكية السلبية.
 
واعلن انه تم تشكيل مجموعة لرصد التجاوزات الامريكية ضد مصر للرد عليها بقوة وذلك انطلاقا من موقف سياسي يتعلق بالحكومة ولا علاقة له بالحزب الوطني بهدف دحض المحاولات الامريكية للتدخل في الشئون الداخلية لمصر، مؤكدا ان مسألة الرقابة علي الانتخابات محسومة لصالح المنظمات الاهلية المحلية التي تجيد التعامل مع الظروف والعادات والتقاليد المصرية.
 
واكد الدكتور محمد عبداللاه، امين العلاقات الخارجية بالحزب الوطني، رئيس لجنة مصر والعالم بأمانة السياسات، ان ما يقوم به الحزب هو واجب وطني وقومي يجب ان تمارسه جميع الاحزاب والقوي السياسية في مصر، لاسيما ان الادارة الامريكية تحاول فرض وصايتها علي مصر بشكل غير مسبوق ليس فقط في محاولات فرض الرقابة الدولية علي الانتخابات ولكن في المغالطات التي تبثها العديد من المراكز البحيثة والمنظمات المنتمية للإدارة الأمريكية الحالية، مدللا علي ذلك بتقرير الحالة الدينية الذي ورد به العديد من المغالطات ضد الحزب الوطني، وهو ما يبرر موقف الحزب المتشدد ضد التجاوزات الامريكية.
 
وأشار إلي أن الحزب من خلال وسائل الإعلام والقيادات والمفكرين سوف يواصل تصعيده ضد الوصاية الأمريكية قائلا: لدينا إعلام قادر علي التصدي للممارسات الأمريكية لأن مصر دولة لها سيادة.
 
وقال عمرو هاشم ربيع، خبير شئون الأحزاب بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، إن الحزب الوطني في هجومه الشرس غير المسبوق علي الولايات المتحدة لا يهدف منع الهيمنة او التدخل في شئون مصر، ولكن يأتي كهجوم استباقي علي الولايات المتحدة التي من المتوقع أن تنتقد العديد من الأوضاع والممارسات خلال الانتخابات الرئاسية المقبلة، لاسيما أن تلك الانتخابات يولي لها الحزب اهتماماً خاصاً ولا يقبل فيها المساومة، لأن التهاون فيها من وجهة نظر الحزب الوطني يعني التهاون في الحفاظ علي مقاليد السلطة.
 
وتوقع استمرار الحزب الوطني في تصعيده ضد واشنطن أو أي جهة دولية تحاول انتقاد الحزب الوطني قبيل الانتخابات الرئاسية المقبلة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة