لايف

موجة غضب على «الفيس » بسبب مخرج ليبى


كتبت - سلوى عثمان :

بعد موافقة العلاقات الثقافية الخارجية على سفر مسرحية «وجوه » لفرقة «25 يناير » للجزائر للمشاركة ضمن فاعليات مهرجان «بجاية الدولى للمسرح » فى دورته الرابعة، عادت المسرحية بشهادة تقدير ودرع تكريم فتحت النيران على مؤسس الفرقة ووزارة الثقافة من قبل بعض المسرحيين على صفحات «الفيس بوك ».

بدأ الهجوم على صفحات التواصل الاجتماعى الخاصة بالمسرح والتى جاء فيها أن هذا العرض إنتاج ليبى ومخرجه الأصلى يحمل الجنسية الليبية، وهو ما طرح تساؤلات حول كيفية اختيار العرض .. وأسباب اختياره رغم وجود عروض مصرية كثيرة لا تلقى الاهتمام .

مصمم الإضاءة أبوبكر الشريف، واحد من المعترضين، أكد أنه مع احترامه لكل الفنانين والمثقفين فى مصر إلا أنه يرى أنه من الغرابة إشراك عرض مسرحى يمثل دولة مصر فى مهرجان كبير فى دولة الجزائر من إخراج فنان ليبى وإنتاج مشترك بين مخرج العرض وبطله، وأعلن أن هذا يقدم تصوراً وكأنه لا يوجد لدى وزارة الثقافة والعلاقات الخارجية الثقافية فى مصر عرض إنتاج وإخراج مصرى خالص .

ناصر عبدالحفيظ، مؤسس وبطل عرض «وجوه » أكد أن المسرحية تستحق المشاركة والتكريم الذى ناله فريق العمل، موضحاً أن جميع العاملين فى العرض من المصريين، كما أن فرقة 25 يناير فرقة مصرية مستقلة مما يجعل لها الحق فى تمثيل مصر فى المهرجانات العربية المختلفة .

«وجوه » بطولة ناصر عبدالحفيظ وآيات محمود ومحمد عاشور وعبدالرحمن أبوسعدة وأحمد نجم الدين والعرض يتمحور حول الوجوه المتباينة فى حياتنا من خلال عامل دهانات يحاول طلاء أحد الحوائط القديمة ليواجه حياته والوجوه التى تعاملت معه والأقنعة التى تساقطت أمامه تباعاً .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة