أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

الإخوان المسلمون‮: ‬مكاسب المشاركة تعادل الخسائر


مجاهد مليجي
 
اجمع عدد من قيادات جماعة الاخوان المسلمين علي ان الجماعة حققت العديد من المكاسب بمشاركتها في معركة انتخابات 2010 في مقدمتها فضخ وتعرية ممارسات التزوير وتأكيد تواجد كوادر الجماعة في الشارع وارتباطهم بالجماهير. من جانبه، اوضح الدكتور محمد مرسي، عضو مكتب الارشاد والمتحدث الاعلامي باسم الاخوان المسلمين، ان الجماعة ستواصل خوض معركة الانتخابات حتي النهاية رغم الانتهاكات والتجاوزات التي شهدتها عملية التصويت في الجولة الاولي، واعرب »مرسي« عن امله في دخول بعض مرشحي الجماعة جولة الاعادة.

 
واضاف »مرسي« ان الجماعة تحمل النظام الحاكم والسلطة التنفيذية المسئولية عن التجاوزات وترهيب الناخبين وتسويد البطاقات في مئات الدوائر ضد مرشحيهم، كما تحمل النظام السياسي المسئولية الكاملة عن تزوير الانتخابات، وهو ما يهدد المجلس القادم بعدم المشروعية بما يهدد امن الوطن واستقراره مستقبلا.
 
وتؤكد القيادية البارزة واول مرشحة للاخوان المسلمين في انتخابات 2000 جيهان الحلفاوي ان الاخوان مفشلوا في استعادة نفس المقاعد التي فازوا بها في 2005 مع زيادة عدد المعتقلين ووقوع ضحايا للبلطجة والعنف في الانتخابات، كما ستعاني قيادات الجماعة في اقناع قواعد الجماعة بسلامة قرار خوض الانتخابات، وهو ما يتطلب استعادة ثقة شباب الجماعة التي اهتزت خلال الانتخابات الحالية.
 
واضافت »الحلفاوي« ان ما حدث في الانتخابات مع استمرار نفس اجواء غياب الضمانات والرؤية الاصلاحية والديمقراطية للنظام سيدفع الاخوان الي اعادة النظر الف مرة في المشاركة في اي انتخابات مقبلة.
 
علي الجانب الآخر، اكد الدكتور جهاد عودة، عضو لجنة السياسات واستاذ العلوم السياسية بجامعة حلوان، ان الاتهامات بالتزوير الموجهة للحزب الوطني اعتاد تنظيم الاخوان علي ترديدها لانهم جمعية غير شرعية ومحظورة وقد تقدم الحزب الوطني ببلاغ ضد مرشحيها، حيث ان مرشدها اعلن عن سعي الاخوان لقلب نظام الحكم وهو كلام غير معقول او مقبول.
 
واضاف »عودة« انه لأول مرة منذ مدة طويلة يشهد يوم التصويت مستوي عنف منخفضا ودون المتوقع بكثير، وكان هناك اداء جيد من جانب اجهزة الامن والجهات القانونية اضافة الي زيادة نسبة الاقبال بدرجة كبيرة بدليل تدفق الآلاف علي صناديق الاقتراع وازدحامهم علي ابواب المقار الانتخابية، مشيرا الي ان اللجنة العليا اكدت انه لم يصلها اي احكام بوقف الانتخابات.
 
من جهته، وصف الدكتور عمار علي حسن المتخصص في حركات الاسلام السياسي يوم الاقتراع بأنه يفوق جميع التوقعات، لاسيما ان الاوضاع السياسية في مصر تراجعت للوراء 30 سنة كاملة.
 
في حين اكد عاصم شلبي، مسئول الملف الاعلامي بالجماعة، ان الاخوان حققوا بعض المكاسب من خوض الانتخابات في ظل غياب الاشراف القضائي تتمثل في زيادة الاحتكاك بالناس وفضخ النظام والضغط عليه، واظهار عدم شرعيته ونزع ورقة التوت عنه بأنه ادار انتخابات حدد نتائجها المعدة سلفا.
 
واضاف »شلبي« ان الاخوان فشلوا في الحصول علي تمثيل مشرف في المجلس المقبل، كما تعرضوا لاغلاق جميع مواقعهم الالكترونية، مشيرا الي ان الاخوان لن يخوضوا اي انتخابات مقبلة قبل دراستها وتقييمها ولكنها لن تقرر مقاطعة الانتخابات او الدخول بصورة مطلقة اذ لابد ان يحافظ الاخوان علي استمرار وجودهم في الشارع السياسي وبين الجماهير.
 
واوضح »شلبي« ان هذه الانتخابات اكدت بقاء الاخوان بعيدين عن اي صور للعنف ويتحملون القمع الحكومي والامني بصبر وثبات، مشيرا الي ان جماعة الاخوان لجأت من خلال محاميها الي استخدام سلاح الدعاوي القضائية لمواجهة تجاوزات الوطني والتزوير الفاضح للانتخابات، وذلك من خلال رفع العديد من الدعاوي القضائية امام محاكم القضاء الاداري لوقف الانتخابات في الدوائر التي شهدت انتهاكات فادحة في الغربية ودمياط والقليوبية.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة