أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

آلية جديدة للاستقرار المالي الأوروبي


إعداد ـ خالد بدر الدين
 
وافق وزراء مالية دول منطقة اليورو علي انشاء آلية جديدة للاستقرار المالي الاوروبي، تعمل بصفة دائمة لحل ازمات الديون السيادية اعتبارا من منتصف عام 2013، وهو الموعد المحدد لانتهاء العمل بصندوق الطوارئ الاوروبي الحالي.

 
وجاء في تقرير وكالة »رويترز« ان هذه الآلية الجديدة سوف تساعد علي خفض تكاليف ديون ايرلندا، لاسيما ان وزراء المالية وافقوا ايضا علي خطة الانقاذ الجديدة التي ستحصل ايرلندا بمقتضاها علي 85 مليون يورو، علاوة علي القروض الاخري التي حصلت عليها في الفترة السابقة لانقاذها من ازمة ديونها السيادية.
 
ومن المرجح أن يتجاوز حجم الاموال التي ستدار وفقاً للالية الجديدة قيمة صندوق الطوارئ الاوروبي الحالي البالغة 750 مليار دولار، وإن كان ديدييه ريندز، وزير مالية بلجيكا، يقول إنه لم يتحدد حجمه حتي الآن.
 
وستعمل الآلية الجديدة بنفس طريقة صندوق الطوارئ، حيث تجمع الاموال من السوق بضمانات حكومية من دول منطقة اليورو دون ان يساهم دافعو الضرائب بتمويل مباشر.
 
وستطلب الآلية الجديدة من مستثمري القطاع الخاص الدائنين المشاركة في تخفيف الديون السيادية عن طريق تأجيل سداد الدين او تأجيل مدفوعات الفوائد او خفض الفوائد او حتي خفض اصل الدين المستحق لهم علي الحكومات التي تعاني من هذه الديون السيادية.
 
وتتميز الآلية الجديدة بنظام يفرق بين ازمة السيولة وازمة سداد الديون ـ كما يقول كريستيان نوير مقرر سياسات البنك المركزي ـ الذي يصف ازمة السيولة بأنها مؤقتة، وتعاني منها حكومة بلد عضو في منطقة اليورو، حيث لا تتمكن من تسديد التزاماتها بسبب نقص في السيولة، ولذلك تقوم المفوضية الاوروبية والبنك المركزي الاوروبي وصندوق النقد الدولي بتحليل قدرتها علي خدمة الديون. واذا ثبت انها قادرة علي ذلك، فإن هذه الهيئات تطالب المستثمرين من القطاع الخاص بالاستمرار في شراء السندات السيادية من هذا البلد، كما سيقدم الاتحاد الاوروبي الدعم المالي للحكومة المعنية دون الزام القطاع الخاص بأي دور.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة