اقتصاد وأسواق

التكنولوجيا التقليدية وراء محدودية إنتاج ذهب‮ »‬حمش‮«‬


نسمة بيومي
 
لم يتجاوز إنتاج منجم »حمش« للذهب الواقع في الصحراء الشرقية منذ افتتاحه في ابريل من عام 2007 وحتي الان حاجز 150 كيلو فقط.

 
 
وحسب مصدر مسئول بقطاع الثروة المعدنية فإن اعتماد المنجم علي طريقة تقليدية في استخراج وتصنيع الذهب هو ما أدي إلي محدودية انتاجه حتي الان، موضحا ان شركة »حمش« تقوم حاليا بتنفيذ عمليات تنمية للمنجم وتحديد حجم الاحتياطات الاجمالية بهدف انشاء مصنع جديد يعمل علي رفع وتطوير معدلات الانتاج.
 
وتعتمد الطريقة التقليدية المتبعة في استخراج الذهب من منجم »حمش« علي استخراج الصخور ومعالجتها بطريقة الرش البدائية لحين ظهور معدن الذهب.
 
ويقع منجم حمش علي مسافة 100 كم غرب مدينة مرسي علم بالصحراء الشرقية وتكونت شركة »حمش مصر لمناجم الذهب« بالتعاون بين »هيئة الثروة المعدنية« وشركة كريست الأمريكية التي تنازلت عن كامل حصتها في الشركة الي شركة ماتز هولدينجز القبرصية، والتي قامت بانتاج اول سبيكة ذهبية تجريبية في ابريل 2007.
 
وعلي جانب آخر أكد المصدر ان منجم »السكري« الواقع بالصحراء الغربية انتج منذ افتتاحه في يناير 2010، وحتي الآن 130 ألف أوقية ويستهدف رفعها إلي 160 الف اوقية بنهاية العام الحالي.
 
ويقع منجم السكري، الذي يعد من اكبر مناجم الذهب المكشوفة علي المستوي العالمي بمنطقة جبل »السكري« علي بعد حوالي 25 كيلو مترًا جنوب غرب مدينة مرسي علم بالصحراء الشرقية.وقتوزع ملكية شركة السكري لمناجم الذهب بين الهيئة المصرية العامة للثروة المعدنية والشركة الفرعونية لمناجم الذهب الاسترالية »سنتامين« للبحث عن الذهب واستغلاله وذلك بعد انتقال تبعية نشاط الثروة المعدنية إلي وزارة البترول.
 
وتم انشاء اول مصنع متكامل بمجمع مبارك لانتاج الذهب والفضة والنحاس بمنطقة السكري وبدأ التشغيل الفعلي للمصنع في ديسمبر 2009، ليمثل ذلك نقلة صناعية وتكنولوجية واقتصادية في صناعة الذهب في مصر وبداية جادة لدخول مصر ضمن منتجي الذهب في العالم بشكل مكثف خلال الاعوام المقبلة، بالاضافة الي إن انتاج المنجم يشتمل ايضا علي الفضة والنحاس.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة