أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

قتيل وإصابة العشرات فى الهجوم على جزيرة القرصاية


كتبت - إيمان عوف وأحمد عوف:

لقى مواطن مصرعه وأصيب 15 آخرون فى صدامات بين قوات الجيش والشرطة وأهالى جزيرة القرصاية بالجيزة صباح أمس، كما تمت إحالة ما يزيد على 25 من أهالى الجزيرة إلى النيابة العسكرية بتهمة التعدى على قوات الشرطة والجيش وإصابة خمسة منهم بإصابات متفرقة، وتكدير السلم العام، وإهانة السلطات.

من جانبه قال مجدى عبدالله، صياد من أهالى جزيرة القرصاية، إن جذور المشكلة بدأت منذ حوالى عشرين عاماً، حيث تم إصدار القرار 1998 بتحويل 144 جزيرة فى محيط القاهرة الكبرى إلى محميات طبيعية فيما عرف باسم مشروع «مانهاتين»، إلا أن الأهالى تصدوا لهذا القرار واشتبكوا مع قوات الجيش فى ذلك الوقت.

وأشار عبدالله إلى أن الأمر توقف لعدد من السنوات إلا أنه عاد للأذهان مع مشروع القاهرة 2050، وحدثت العديد من الاشتباكات بين الأهالى وقوات الجيش والشرطة.

وأبدى اندهاشه من تدخل قوات الجيش فى الأمر منذ بدايته، ووصفه بأنه يخالف العقل والمنطق، موضحاً أنهم عانوا من ويلات النظام السابق الذى منع عنهم المياه والصرف الصحى على الرغم من حصولهم على حكم قضائى بتمكينهم من الأراضى وتجديد عقود الإيجار من وزارة الزراعة.

وقال إنهم فوجئوا أمس بقوات من الجيش والأمن المركزى تهاجم الجزيرة وتقوم بإضرام النيران فى الفلوكات الخاصة بالصيادين وتحاول إخراجهم من منازلهم مما اضطرهم إلى المقاومة، مشيراً إلى أن الأمن المركزى قام بإطلاق وابل من الأعيرة النارية والقنابل المسيلة للدموع مما أدى إلى مقتل شخص وإصابة العشرات وفقد ما يزيد على سبعة أشخاص حتى الآن.

من جانبه قال محمد عبدالعزيز، المحامى بمركز هشام مبارك للقانون، إن النيابة العسكرية تقوم الآن بالتحقيق مع 17 من أهالى القرصاية وتوجه إليه اتهامات بتكدير السلم العام على الرغم من الحديث حول وقف المحاكمات العسكرية للمدنيين، مؤكداً أن النيابة رفضت تحرير محاضر تعدَّ بالضرب على المعتقلين رغم وضوح الإصابات التى يعانون منها.

فى سياق متواصل أصدر المجلس العسكرى بياناً أكد فيه أنه صباح أمس الأحد قام بعض الأفراد بغلق طريق البحر الأعظم وإثارة الشغب فى المنطقة على إثر أحداث فجر يوم الجمعة 16 نوفمبر 2012 والتى قام فيها أهالى جزيرة القرصاية بالتعدى على عناصر القوات المسلحة التى كانت تقوم بإخلاء الجزيرة.

وأكد البيان أن قطعة الأرض المشار إليها مملوكة للقوات المسلحة وتم رفعها مساحياً وتوثيقها برقم 1965 بتاريخ 2010/7/12 ومسجلة بالشهر العقارى.

وأضاف أنه عقب أحداث ثورة 25 يناير، تعرضت هذه الأرض للتعدى بواسطة الأهالى والإقامة بها فى إطار ما تخللته هذه الفترة من أعمال بلطجة وانفلات أمنى فى العديد من أنحاء الجمهورية.

وأشار الى أن القوات المسلحة قامت فى حينها بإخلاء قطعة الأرض وتعيين حراسة بها لمنع أى محاولات أخرى للتعدي.

وأضاف البيان أنه بعد استنفاد جميع المحاولات السلمية قامت عناصر المنطقة المركزية العسكرية التابعة لها الأرض بإخلائها من المتعدين عليها وإعادة السيطرة، وتعرضت عناصر القوات المسلحة الموجودة بالأرض عقب ذلك لإطلاق نيران مكثف من مبان مطلة على الأرض داخل الجزيرة مما أدى إلى إصابة 4 أفراد من القوات المسلحة بطلقات نارية متفرقة فى أنحاء الجسم.

وقال البيان إن القوات المسلحة قامت بالرد على مصادر اطلاق النيران وإلقاء القبض على 25 شخصا واحالتهم للنيابة العسكرية.

واختتم البيان بأن القوات المسلحة لن تسمح بمخالفة القانون أو التعدى على أراضى ومنشآت وأفراد القوات المسلحة، وستتصدى بكل حسم وقوة لمثل هذه الممارسات إعلاء لسيادة القانون ووضع حد لأعمال البلطجة والابتزاز مهما كلفها ذلك من تضحيات.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة