أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

»‬الانسحاب الكبير‮« ‬للوفد والإخوان‮ ‬يضع الوطني في مأزق


كتب ـ محمد القشلان وإيمان عوف وفيولا فهمي
:
أعلن حزب الوفد وجماعة الاخوان المسلمين عن انسحابهما أمس من انتخابات مجلس الشعب.
 
وقال معلقون إن انسحاب كل من الوفد والإخوان سوف يضع الحزب الوطني في مأزق سياسي، حيث يخوض مرشحوه جولة الإعادة دون منافسين!

 
عقدت الهيئة العليا للوفد -أعلي سلطة في الحزب- اجتماعاً برئاسة الدكتور السيد البدوي شحاتة، رئيس الحزب، لمناقشة تطورات الموقف قبل بدء جولة الإعادة، واستمعت لشهادات أعضاء الهيئة وقيادات الوفد الذين خاضوا انتخابات الأحد الماضي.
 
وقررت الهيئة العليا عدم خوض انتخابات الإعادة التي تجري الأحد المقبل، وسحب 9 مرشحين وفديين منها، كما قررت اعتبار العضوين الفائزين في الجولة الأولي وهما اللواء سفير نور، في الدقي، ومسعد المليجي في بورسعيد مستقلين.
 
ويعقد المكتب التنفيذي لحزب الوفد اجتماعاً طارئاً في الواحدة من ظهر اليوم الخميس لإعلان قرار الانسحاب.
 
وأعلن الدكتور محمد بديع، المرشد العام للإخوان المسلمين، أن الجماعة قررت مقاطعة انتخابات الإعادة، المقرر إجراؤها يوم الأحد المقبل، وسحب جميع مرشحيها الذين يخوضون انتخابات الإعادة، وعددهم 27 مرشحاً بمن فيهم مرشحة الكوتة.
 
وقال، في بيان: إن قرار الانسحاب جاء بعد مراجعة مجلس شوري الجماعة، الذي قرر بأغلبية %72 قرار مقاطعة انتخابات الإعادة كخطوة احتجاجية علي ما حدث في انتخابات الجولة الأولي.
 
وتعليقاً علي قرار انسحاب الوفد والإخوان من جولة الإعادة، قال الفقيه الدستوري، الدكتور إبراهيم درويش، لـ»المال«، إن هذا القرار لا يؤثر في شيء ولا قيمة له، ولا أثر قانونياً له، وسوف تستمر اللجنة العليا للانتخابات في إكمال إجراءات جولة الإعادة. وأضاف أن قرار انسحاب الوفد كان يقتضي أن يقدم العضوان الفائزان في الجولة الأولي استقالتيهما، وكذلك يستقيل العضوان الممثلان للحزب في مجلس الشوري، لكن ما حدث هو استقالة عضو واحد، بينما بقي الآخر، وهو محمد سرحان، نائب رئيس الحزب.
 
من جهته، عقد الحزب الوطني اجتماعاً مفاجئاً مساء أمس، لبحث الرد علي قرار قوي المعارضة بالانسحاب من جولة الإعادة، فيما هاجم أحمد عز، أمين تنظيم الحزب الوطني، في مؤتمر صحفي عقد أمس، موقف الإخوان المسلمين والوفد بالانسحاب من جولة الإعادة، وركز هجومه علي جماعة الإخوان المسلمين، مشيراً إلي أن موقفهم يتعلق بأقلية من المقاعد، بعد أن خسروا أمام الحزب الوطني في أغلب مقاعد الجولة الأولي.
 
وتوقع »عز« أن يفوز مرشحو الحزب الوطني بـ113 مقعداً خلال جولة الإعادة، الأحد المقبل، مشيراً إلي أن تكتيكات الحزب خلال الانتخابات الحالية، ساهمت في إسقاط مرشحي جماعة الإخوان »المحظورة«، من خلال تكتيل الأصوات التي كانت تذهب إليهم فيما سبق، نتيجة التفتت، عبر ترشيح أكثر من عضو في الوطني علي المقعد نفسه.
 
واستمرت ردود الأفعال علي انتخابات الأحد الماضي، فأصدرت وزارة الخارجية بياناً، أمس،  أعلنت فيه عن رفض الحكومة المصرية ما ورد بالبيانين الصادرين عن البيت الأبيض، ووزارة الخارجية الأمريكية بشأن الانتخابات التشريعية، باعتباره تدخلاً غير مقبول في شئون مصر الداخلية.
 
وأعلن عدد من المصريين العاملين في الخارج المنتمين إلي الجمعية الوطنية للتغيير عن عزمهم رفع دعوي قضائية أمام المحكمة الإدارية للطعن علي قرار رئيس اللجنة العليا للانتخابات الخاص بتنظيم الانتخابات وإسقاط حقهم في التصويت فيها.
 
قال جورج اسحق، منسق العمل الجماهيري بالجمعية الوطنية للتغيير، إن التصويت حق كفله القانون والدستور للمصريين جميعهم بغض النظر عن تواجدهم بأرض الوطن أو في الخارج، وهو ما يطعن بقوة علي الشرعية القانونية للانتخابات.
 
من جانبها عقدت هيئة مكتب الحزب الوطني اجتماعاً، أمس، ناقشت خلاله تقرير أمانة التنظيم حول نتائج الجولة الأولي، وتقييم نتائجها، واستكمال خطة التحرك الحزبي في الأيام المقبلة.
 
قال صفوت الشريف، أمين عام الحزب الوطني، إن ادعاءات تزوير الانتخابات التي يرددها البعض مرسلة ولا تستند إلي دليل، ومن يملك دليلاً عليه التوجه إلي النائب العام.كما قدم المستشار بهاء الدين أبوشقة، مساعد رئيس »الوفد«، استقالته من مجلس الشوري مساء أمس، احتجاجاً علي تزوير الانتخابات لصالح الحزب الوطني. تلقي الدكتور السيد البدوي، رئيس »الوفد« خطاب الاستقالة من »أبوشقة«، ليقوم صباح اليوم الخميس بإرساله إلي صفوت الشريف، رئيس مجلس الشوري.
 
كان الرئيس حسني مبارك قد وافق علي تعيين بهاء الدين أبوشقة في بداية الدورة الحالية لمجلس الشوري ضمن الحصة المخصصة لرئيس الجمهورية، بواقع ثلث الأعضاء.
 
وأوضح أن الطعون الحقيقية الموجبة للطعن ببطلان مجلس الشعب المقبل بعد تشكيله، هي الطعون الخاصة بعدم تنفيذ الأحكام الصادرة بوقف الانتخابات في نحو 40 دائرة، وكذلك الأحكام الخاصة بقبول أوراق ترشيح نحو 70 مرشحاً، رفضهم لجنة الانتخابات. وقال: إن هذه الأحكام واجبة النفاذ فوراً، وبمسودتها ولا يجوز الاستشكال عليها، ولا يتوقف تنفيذها إلا عن طريق دائرة فحص الطعون في المحكمة الإدارية العليا، وهو ما لم يحدث. أما الطعون التي قدمها المرشحون بعد الانتخابات، فتأخذ مجراها، لكنها سوف تنتهي إلي لا شيء ـ كالعادة ـ وفقاً لمبدأ »سيد قراره«، الذي يستند إليه مجلس الشعب في إهدار أحكام القضاء.
 
وحول قانونية قرار انسحاب الوفد وجماعة الإخوان المسلمين من خوض جولة الإعادة لانتخابات الشعب 2010، أكد عصام الإسلامبولي، خبير القانون الدستوري، سلامة الموقف القانوني لقرار بعض قوي المعارضة الانسحاب من جولة الإعادة، مؤكداً أن القرار قانوني وتترتب عليه إجراءات قانونية.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة