أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اتصالات وتكنولوجيا

خدمات البث التليفزيوني عبر الإنترنت فرصة لجذب المزيد من المستخدمين


سارة عبدالحميد
 
اكد عدد من الخبراء ومسئولي خدمات الاتصالات، أن نجاح خدمة البث التليفزيوني عبر شبكة الإنترنت »IPTV « مرهون بعدة عوامل منها مستويات أسعار الخدمة التي يحصل عليها العميل، و قوة البنية التحتية التي تعتمد علي شبكات الالياف الضوئية ومدي انتشارها باعتبارها الافضل لتقديم تلك الخدمات، اضافة الي نوعية المحتوي المقدم والخطط التسويقية للخدمة.

 
 
كانت شركة »نايل سات« لخدمات الاقمار الصناعية، قد وقعت عقد تأجير قناتين قمريتين مع الشركة »المصرية للنظم« المتقدمة لبث خدمة تليفزيون الإنترنت »IPTV « علي الجمهور من خلال شبكات الاتصالات المختلفة في مصر، وسيتم بث هذه الخدمة من محتوي القنوات التليفزيونية، بالإضافة لخدمة المشاهدة عند الطلب من خلال شبكة الإنترنت.
 
يذكر أن شركات الاتصالات المقدمة لخدمات أقمار الـ»نايل سات«، هي التي ستتولي توزيعه علي المشتركين علي شبكاتها المتنوعة بدءاً من خطوط التليفون النحاسية المعروفة بـ»DSL «، وحتي شبكة الـ»BROADBAND « المسماه شبكة الألياف الضوئية ذات النطاق الواسع ، فمن خلال هذه الخدمة سيتمكن المشاهد من مشاهدة ما يرغب في مشاهدته في الوقت الذي يريده.
 
من جهته، قال عبدالعزيز بسيوني، رئيس قطاع الأعمال بشركة »تلي تك«، إن خدمات البث التليفزيوني عبر الإنترنت يعد إضافة للسوق المحلية، مشيراً الي توافر تلك الخدمة منذ فترة طويلة في دول الخليج وأثبت نجاحه وفاعليته.
 
ولفت »بسيوني« الي أن توافر البرودباند السريع للإنترنت بالسوق المحلية، سوف يسهل ادخال الخدمة الخاصة بالـ»IPTV « وسرعة تفعيلها والحصول عليها من قبل المستخدمين، الا انه اعتبر قلة أعداد مشتركي الإنترنت في مصر والتي تصل الي أقل من مليون مشترك من الممكن أن تعيق نجاح خدمة تليفزيون الإنترنت نتيجة انخفاض حجم الطلب علي الخدمة.
 
وأشار إلي أن السوق المصرية، تعد من أهم الأسواق في الوقت الحالي، نتيجة عدم تشبعها بخدمات القيمة المضافة، مما يرشح خدمات »IPTV « الي ارتفاع معدلات نموها في السنوات الاولي، لذا من الضروري السعي لزيادة حجم شبكات الإنترنت الارضية وجذب المزيد من عملاء الإنترنت الثابت خلال الفترة المقبلة للحفاظ علي تلك المعدلات.
 
من جانبه، اعتبر طلعت عمر، نائب رئيس الجمعية العلمية لمهندسي الاتصالات، أن البث التليفزيوني عبر الإنترنت خدمة تقدم علي نطاق واسع بين مختلف دول العالم، لافتاً إلي التأخر الكبير في طرح تلك الخدمة محليا.
 
وقال إنه من الأفضل أن يتم طرح الخدمة من خلال عدة قنوات وليس من خلال تأجير قناتين فقط علي القمر الصناعي، مضيفا أن تلك الخدمة تتم من خلال نقل المحتوي التليفزيوني الي مشتركي خدمة الإنترنت سواء من خلال الـ»ADSL « أوالـ»USB «.
 
وأكد أن هناك العديد من الدول غيرت جميع البث التليفزيوني الخاص بها من خاصية الـ»Analog « الي خاصية الـ»Digital «، مما يتيح الحصول علي جميع القنوات التليفزيونية من خلال شبكة الإنترنت، متوقعاً احتمال أن يصبح تليفزيون الإنترنت محفزاً لجذب المستخدمين للاشتراك في خدمة الإنترنت.
 
ونوه بأن الجدوي الاقتصادية لتليفزيون الإنترنت وزيادة نسبة الأرباح المقدمة من جراء استخدامها يتوقف بشكل كبير علي المحتوي المميز الذي يجذب أنظار المستخدمين للحصول علي الخدمة أكثر من المحتوي التليفزيوني العادي، والذي يمكن الحصول عليه بسهولة اليوم.
 
في حين أوضح أحمد العطيفي خبير الاتصالات أن الخدمة الخاصة بتليفزيون الإنترنت موجودة بجميع دول العالم، معتبرا أن مثل هذه الخدمات ليست غريبة، خاصة مع تزايد الاعتماد علي شبكة الإنترنت بشكل كبير في العالم ككل فأصبحت جميع الخدمات يمكن تقديمها من خلال شبكة الإنترنت.
 
ولفت العطيفي إلي أنه يتم تقديم هذه الخدمة في الدول المختلفة وسط مجموعة خدمات أخري متنوعة في باقة واحدة، حيث يحصل المستخدم علي جميع الخدمات مثل الصوت والصورة ونقل البيانات والتليفزيون في حزمة واحدة من خلال كابل واحد.
 
وتوقع أن تلقي خدمة تليفزيون الإنترنت نجاحاً كبيراً عند بداية تفعيلها داخل السوق المحلية، مضيفا أن هذا النجاح مرهون بمستويات أسعار الخدمة عند طرحها، بالاضافة الي مدي انتشار شبكات الألياف الضوئية »Fiber « والتي تتميز بالسعات الاكبر مقارنة بالشبكات النحاسية بما تتيح سرعات عالية.
 
وأكد أن وجود شبكات الـ»Fiber « الأرضية ضرورية جدا مرجعا ذلك الي قلة السرعات التي يمكن الحصول عليها من الـ»DSL «، نظرا لأن كل مستخدم يحتاج لحوال 100 ميجا بايت لتشغيل الخدمة وجميع الخدمات المرتبطة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة