أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

نجاح حزمة‮ »‬المالية‮« ‬للبرامج الذكية مرتبط بحماية سرية البيانات


مها أبوودن
 
تعتزم وزارة المالية إصدار قرار وزاري يقصر تعامل كبار الممولين علي حزمة البرامج الإلكترونية التي أطلقتها وزارة المالية وتضم عدة برامج أهمها الضرائب والجمارك والتأمينات، بدءاً من الموسم الضريبي المقبل الذي يبدأ في يناير وينتهي في أبريل للأشخاص الاعتبارية.

 
 
 
ومن المنتظر أن تساهم ميكنة مصلحة الضرائب بشكل كامل في المساعدة علي إتمام عملية الدمج الكامل بين مصلحتي الضرائب العامة والمبيعات.
 
 أكد أحمد رفعت رئيس مصلحة الضرائب في تصريح خاص لـ»المال« أن أبرز ما استطاعت المصلحة عمله حتي الآن هو تقسيم ممولي الضريبة وإنشاء مراكز كبار ومتوسطي الممولين وتزويدها بالتسهيلات اللازمة لرفع كفاءة الأداء لنظم المعلومات لتكون هذه المراكز قادرة علي مواكبة ما تضمنه قانون الضرائب، إضافة إلي وضع سياسة تدريبية لرفع كفاءة العاملين بالمصلحة، ليكونوا قادرين علي التطبيق الجيد لهذا القانون.
 
 وأضاف »رفعت« أن هذه الإجراءات أفرزت الحزمة الذكية من البرامج والتي تضم مد خدمات التوقيع والتحصيل الإلكتروني لكل من منظومة الضرائب والجمارك والتأمينات.
 
 من جانبه يقول محمد علام، مستشار وزير المالية لشئون الفحص الضريبي، إن قصر التعامل علي الشكل الإلكتروني سيضمن حفظ البيانات بشكل دقيق دون المساس بها، كما أنه مهمة مأمور الضرائب في فحص الملفات والاطلاع عليها والرجوع إليها في أي وقت.
 
وأشار »علام« إلي أن الهدف من وراء صدور هذا القرار الوزاري هو تسريع عملية تلقي وفحص الإقرارات الضريبية، خاصة أن المصلحة تمر حالياً بمرحلة دمج تدريجية يستلزم معها تعميم الشكل الإلكتروني للتعامل معها .
 
وأوضح أن مرحلة التطوير التي تمر بها مصلحة الضرائب حالياً أفرزت العديد من المناقشات مع المحاسبين للتعرف علي آرائهم في هذا التطوير، وهو ما أبرز أهمية اللحاق بالركب التكنولوجي بالنسبة للممولين والمحاسبين والمصلحة معا.
 
وأكد عبدالحميد عطاالله رئيس قطاع الضرائب بمكتب حازم حسن للمحاسبة الضريبية أن تعامل المصلحة مع كبار الممولين لابد أن يتم بشكل إلكتروني كامل، لكن السؤال الأهم هو هل المصلحة بعامليها جاهزة لهذا الشكل من التعامل أم لا ؟
 
وقال »عطاالله« إن ضمان سرية المعلومات داخل المصلحة نفسها هو الأهم حتي لا تتكرر التجربة البريطانية التي نجم عنها ضياع المعلومات الموضوعة علي »سيديهات« أو تسريب المعلومات، وهو ما تكرر في ألمانيا مع ضمان معرفة من له الحق في الاطلاع علي هذه المعلومات السرية من أجل ضمان عدم تسريبها.
 
وأضاف عطاالله أن حفظ المعلومات إلكترونيا سيضمن عدم تكرار فضيحة ضياع الملفات التي حدثت في عهد الإدارة السابقة لمصلحة الضرائب وأسفرت، عن إستقالتها وأشار عطاالله إلي أن ما يبعث الطمأنينة أن إدارة تكنولوجيا المعلومات بالمصلحة علي كفاءة عالية ولها دراية كافية بكيفية الحفاظ علي سرية المعلومات.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة