أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

‮»‬تحديث الصناعة‮« ‬يدرس زيادة دعم استقدام‮ »‬الخبراء الأجانب‮« ‬إلي‮ ‬400‮ ‬ألف يورو


كتب ـ محمد ريحان:
 
يدرس مركز تحديث الصناعة، زيادة دعم استقدام الخبراء إلي 400 ألف يورو بدلاً من 200 ألف يورو للشركة الواحدة سنوياً، أو بنسبة %2 من إجمالي المبيعات السنوية للشركة المستفيدة.

 
 
 رشيد محمد رشيد
قالت مصادر لـ»المال«، إن المركز أرسل الاقتراح إلي مجلس إدارة اتحاد الصناعات، برئاسة جلال الزربة، لإبداء الرأي فيه، إلا أن الاتحاد لم يرد حتي الآن.
 
ويعد استقدام الخبراء، إحدي خدمات المعونة الفنية، التي يقدمها المركز للمنشآت الصناعية، فيما أكدت المصادر أن الاتجاه إلي زيادة الدعم يأتي استجابة لمطالب بعض أصحاب الشركات، نظراً لأن تكلفة استقدام بعض الخبراء تتجاوز المبالغ المخصصة لهذا الغرض.
 
وقالت المصادر، إن المركز الذي يتبع وزارة التجارة والصناعة، يقدم أيضاً ـ ضمن خدمات المعونة الفنية ـ دعماً لخدمات التدريب العادي والإداري بنحو 200 ألف يورو، بينما يصل دعم خدمات البحوث والتطوير إلي 500 ألف يورو.
 
من جهته، رحب أحمد عاطف، عضو مجلس إدارة غرفة صناعة الطباعة باتحاد الصناعات، باتجاه مركز تحديث الصناعة لزيادة دعم استقدام الخبراء. وأشار إلي أن الصناعة المحلية تحتاج المزيد من الدعم حالياً، لرفع قدرتها التنافسية محلياً وعالمياً.
 
وأكد أهمية تنفيذ هذا الإجراء بشكل يضمن استفادة جميع الشركات والمنشآت الصناعية منه، بما يسمح بتطوير الصناعة والارتقاء بها، لا سيما فيما يتعلق بزيادة الإنتاج، وتقليل نسبة الهالك، واستخدام التكنولوجيا الحديثة.
 
وأوضح »عاطف« أن زيادة معدل النمو الصناعي، سيدعم بشكل كبير الاستراتيجية القومية للتصدير، التي أعلنتها وزارة التجارة والصناعة، لمضاعفة الصادرات إلي 200 مليار جنيه عام 2013.
 
كان المهندس رشيد محمد رشيد، وزير التجارة والصناعة، قد اعتمد في شهر يوليو الماضي، ميزانية مركز تحديث الصناعة، التي تل إلي 1.1 مليار جنيه خلال العام المالي 2011/2010.
 
ووفقاً لإحصاءات مركز تحديث الصناعة، فقد قدم المركز 94.5 ألف و532 خدمة لـ15 ألف شركة خلال العام المالي 2010/2009.
 
وتضم القطاعات، التي استفادت من خدمات المركز 3860 شركة في قطاع صناعة الغزل والنسيج، و1383 شركة في الصناعات الخشبية، و1420 شركة في الصناعات الهندسية، و1330 شركة في الصناعات الكيماوية، و1950 شركة في الصناعات الغذائية، و623 شركة في الجلود، و485 شركة في الطباعة والتغليف، و102 شركة في الصناعات الدوائية، و923 شركة في قطاعات مواد البناء والصناعات المعدنية والحلي، و231 شركة في نظم المعلومات، و555 شركة في الصناعات الزراعية، و44 من المعامل، و230 شركة في قطاع الخدمات المرتبطة بالصناعة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة