أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيــارات

‮»‬فيات‮« ‬تعاود اقتحام السوق الأمريگية بـ500‮ ‬طراز تعمل بالغاز


المال ـ خاص
 
أعلن سيرجيو ماركيوني، الرئيس التنفيذي لشركة »فيات« الإيطالية لصناعة السيارات، عن ان شركته ستعاود تواجدها مرة أخري في السوق الأمريكية، بعد غياب دام قرابة الثلاثين عاما، بعد ان قرر جذب العملاء في الولايات المتحدة، بسيارات ذات محركات تعمل بالغاز الطبيعي.

 
وقال »ماركيوني«، إن السيارات ذات المحركات التي تعمل بالغاز الطبيعي، ستكون افضل السبل لتخفيض الانبعاثات البيئية الضارة بالبيئة، كذلك فانها ستكون ارخص سعرا مقارنة بالسيارات التي تعتمد علي تقنيات منافسة، وأشار »ماركيوني« الي ان السيارات الكهربائية التي تعتزم شركتا »جنرال موتورز« و»تويوتا« اطلاقها في السوق الأمريكية ستواجه كثيرا من العقبات العملية، مثل الوقت الكبير الذي تستغرقه مثل تلك السيارات في اعادة شحن بطارياتها.
 
وعزز »ماركيوني« وجهة نظره التي تؤكد ان سيارات الغاز الطبيعي هي الأنسب للولايات المتحدة، وأضاف ان أمريكا ستوفر الغاز الطبيعي بشكل كبير، بعدما احتلت صدارة دول العالم المنتجة للغاز الطبيعي العام الماضي.
 
و قال كونستانتينوس فافيديس، المشرف علي مركز تطوير المحركات الهجين للسيارات بشركة »فيات«، ان محركات الغاز الطبيعي هي الأنسب للولايات المتحدة، وستكون أكثر فاعلية عندما يتعلق الأمر بخدمات النقل العام، وخدمات نقل الأغذية التي تحتاج فيها السيارات الي اعادة التزود بالوقود من اجل اتمام مهمتها بكفاءة.
 
وتعد شركة »فيات« اكبر الشركات الأوروبية المتخصصة في انتاج السيارات التي تعمل بالغاز الطبيعي، ذلك بعد ان هيمنت علي حصة %80 من سوق السيارات التي تعمل بغاز الميثان كوقود، بالاضافة الي سيطرتها علي حصة %55 من سوق المركبات التجارية الخفيفة »LCV «.

 
وقال جيوليانو نوتسي، أستاذ الادارة بجامعة بوليتيكنيك ميلانو، إن شركة »فيات« ستستغل تميزها في تقنيات الغاز الطبيعي، من اجل الانتشار في المناطق التي شهدت اكتشاف احتياطيات كبيرة من الغاز الطبيعي، واضاف ان التزام شركة فيات بتطوير تقنيات ومبيعات سيارات الغاز الطبيعي، يعتبر اجباريا، إذ انها بعيدة تماما عن قطاع السيارات الكهربائية.

 
وارتفعت أسهم شركة »فيات« 19 سنتا بمعدل %1.4 لتصل الي 13.53 يورو، وارتفع سهم »فيات« %30 هذا العام، ما رفع من قيمة الشركة السوقية الي 16 مليار يورو.

 
وقال الفريدو التافيللا، رئيس وحدة »Iveco « المتخصصة في صناعة الشاحنات بشركة »فيات«، إن سيارات الغاز الطبيعي هي الحل الأمثل في الفترة المقبلة نظرا لأسعاره المعقولة بالنسبة للمستهلك، وتأتي هذه الأسعار نتيجة قلة تكاليف انتاجه ونقله وتوزيعه، مقارنة بأنواع الوقود الأخري.

 
واضاف أن التكاليف الإضافية للمحركات التي تستخدم الغاز الطبيعي كوقود هي الأقل اذا انها تصل الي 3.000 دولار فقط، مقارنة بـ 3.300 دولار لمحركات الديزل، و8.000  دولار للمحركات التي تعمل بالكهرباء.

 
وتمكنت شركة »فيات« من بيع 127.000 سيارة تعمل بغاز الميثان في اوروبا، خلال العام الماضي، بما فيها طرازات »Panda « وهي سيارات عائلية خفيفة، و»Ducato « و هي شاحنات نقل خفيفة، مستفيدة من الحوافز الحكومية التي شجعت علي اقتناء مثل تلك السيارات الموفرة لاستهلاك الوقود،و التي تقل منها الانبعاثات الضارة.

 
وكانت الولايات المتحدة قد تفوقت علي روسيا خلال العام الماضي، وسبقتها في صدارة دول العالم المنتجة للغاز الطبيعي، بعد ان ارتفع انتاجها من الغاز المستخرج من الصخر الزيتي، ليشكل %10 من اجمالي إنتاج الغاز الطبيعي الأمريكي، مقارنة بـ%2  في عام 1990.

 
وقال لوسيو بيرنارد، المدير لدي »Fiat Powertrain «، إن شركته تواصلت مع الحكومتين الأمريكية والكندية، واكد ان الحكومتين اصبحتا اكثر اهتماماً بمنتجات الشركة بعد اكتشاف مساحات شاسعة من الصخر الزيتي تحتوي علي احتياطيات ضخمة من الغاز الطبيعي.

 
ورغم ان سوق السيارات التي تعمل بالغاز الطبيعي في ايطاليا تعتبر واحدة من أقوي وأنشط الاسواق علي مستوي العالم، مدعومة بوجود اكثر من 800 محطة متخصصة في تزويد السيارات بوقود الغاز الطبيعي، فإن هذه السوق لا تزال ناشئة في الولايات المتحدة، حيث بدأت شركة »جنرال موتورز« في بيع السيارات التي تعمل بالغاز الطبيعي هذا العام فقط، وقصرت البيع علي الطلبات الكبيرة من الشركات، فيما تعتبر شركة »هوندا« هي الوحيدة التي تعمل علي بيع سيارات الغاز الطبيعي للمستهلكين بالتجزئة في الولايات المتحدة.

 
وقالت شركتا صناعة السيارات »فيات« الإيطالية و»كرايسلر« الأمريكية إنهما تدرسان الآن كيفية بيع انتاجهما من سيارات الغاز الطبيعي في الولايات المتحدة، واكدت شركة »فيات« انها ستعاود اقتحام السوق الأمريكية العام المقبل، بهدف بيع 50.000 سيارة من طرازاتها الـ500 المختلفة.
 
وقال فاينس مونيجا، المتحدث باسم شركة »كرايسلر«، إن شركته تولي اهتماما خاصا بالبدائل المختلفة من الوقود، وتهتم بكيفية تقليل الاعتماد الامريكي علي مصادر الوقود الأجنبية، ولذلك فإن الغاز الطبيعي هو احد مصادر الوقود التي تهتم بها »كرايسلر«.
 
وتركز شركتا »تويوتا« و»جنرال موتورز« علي صناعة السيارات التي تعمل بالكهرباء كبديل عن محركات البنزين التقليدية، وبدأت »جنرال موتورز« في انتاج سياراتها ذات المحركات الهجينة، من طراز »شيفرولية فولت«، والتي تعمل بالكهرباء الي جانب البنزين، بتكلفة 41.000 دولار للسيارة، وتوقعت الشركة ان تصل مبيعاتها الي 10.000 سيارة في العام المقبل، و45.000 سيارة في عام 2012.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة