عقـــارات

مستثمرو‮ »‬زايد‮« ‬و»أكتوبر‮« ‬يطلبون زيادة مساحة وحدات المشروع القومي إلي‮ ‬70‮ ‬متراً


بدور إبراهيم

طالب المستثمرون العقاريون بمدينتي الشيخ زايد وأكتوبر هيئة المجتمعات العمرانية بزيادة مساحات وحدات المشروع القومي الجديد من 63 متراً لتتراوح بين 66 و70 متراً.


جاء ذلك خلال الزيارة التي قام بها اللواء مهندس عادل نجيب، نائب رئيس الهيئة للمدينتين وأبرز المشروعات التي تضمها نهاية الأسبوع الماضي.

والتقي »نجيب« في بداية زيارته المهندس حسن درة، رئيس مجموعة شركات درة، الذي قال لـ»المال« إنه طالب اللواء عادل نجيب بزيادة مساحات وحدات المشروع القومي للبرنامج المقبل حتي تصل المساحة إلي 66 متراً بدلاً من 63 متراً في المشروع الجاري تنفيذه حاليا، نظراً لأن الأمتار الثلاثة ستمكن الشركات من زيادة مساحة غرف الاستقبال في الوحدات السكنية مما سيعمل علي توفير الراحة للشباب من المستفيدين بالمشروع، مشيراً إلي تعهده أمام نائب رئيس الهيئة بعدم رفع أسعار البيع عن المعدلات الحالية بعد زيادة المساحة.

ونفس الطلب جاء علي لسان المهندس ممدوح بدر الدين، رئيس مجموعة شركات بدر الدين العقارية، والذي ذكر في تصريحات لـ»المال« أن شركته تأمل في المزيد من الاهتمام والتشجيع من جانب وزارة الإسكان للمستثمرين العقاريين في الفترة المقبلة، واتفق مع رأي »درة« في زيادة مساحة وحدات المشروع القومي ولكن إلي 70 متراً.

من جانبه، قال اللواء عادل نجيب إن الهيئة ستدرس الاقتراحات الخاصة بزيادة مساحة وحدات المشروع القومي للإسكان، سعياً منها للتيسير علي المواطنين ودفعهم للإقبال عليها.

وأضاف »نجيب« أن مستوي الوحدات التي أنتجتها الشركات العقارية الخاصة ضمن المشروع القومي للإسكان يدفع المسئولين للطمأنينة وتذليل العقبات أمام المستثمرين الجادين منهم.

وخلال زيارته لمدينة الشيخ زايد، أصدر نائب رئيس هيئة المجتمعات العمرانية توجيهاته للمهندسة هناء المصري، رئيس جهاز المدينة، بإزالة الأشجار المرتفعة التي لاحظ وجودها أمام المنازل.

كما أشار إلي أن جهاز المدينة عليه رفع كفاءة الحي الحادي عشر كما هو الحال في الحي الأول، علي أن يتم تمويل أعمال رفع كفاءة الحي من خلال موارد مجلس أمناء المدينة.

وعلق »نجيب« خلال تفقده شوارع مدينة الشيخ زايد علي قطع الأراضي الفضاء غير المطروحة للمستثمرين، وشدد علي ضرورة دراسة طرح قطعة الأرض، البالغة مساحتها 70 فداناً التي كان من المرجح استغلالها في إقامة حديقة فقط بنظام حق الانتفاع، علي أن تضم أنشطة مختلفة مثل عدد من المطاعم الكبيرة والمحال العالمية، حتي تكون بمثابة متنفس للسكان بمدينة الشيخ زايد.

ثم توجه »نجيب« إلي مدينة 6 أكتوبر وتفقد مواقع بعض المشروعات، من بينها مشروع الجريا الذي تطوره شركة سوديك.

وقال المهندس صفوان ثابت، رئيس جمعية مستثمري 6 أكتوبر، الذي رافق عادل نجيب لمشروعات المدينة إن الهيئة وافقت علي حل المشكلة الخاصة بأرض الجمعية التي تم تخصيصها لأعضائها ضمن المشروع القومي للإسكان وتبلغ مساحتها 150 فداناً، وإنه يجري حالياً تسليم قطع الأراضي إلي المستثمرين الجادين، حيث تم توزيع القطع علي مستثمري المدينة بالتساوي.

وأضاف أن المستثمرين يقومون حالياً باستخراج التراخيص اللازمة لبدء البناء، وأنه تعهد لهيئة المجتمعات العمرانية بأن يتم الانتهاء من الوحدات وتسليمها إلي العاملين بالشركات العاملة بالمدينة قبل انتهاء البرنامج الزمني للمشروع القومي للإسكان نهاية العام المقبل.

وتضمنت زيارة نائب رئيس هيئة المجتمعات العمرانية لمدينة 6 أكتوبر مواقع المشروع القومي للإسكان ومحاور ابني بيتك، والإسكان الأولي بالرعاية الذي شدد علي رئيس جهاز المدينة بأن يضعهم علي رأس أولويات الجهاز في المرحلة المقبلة، كما قام بزيارة الأحياء منخفضة التكاليف، والتقي المواطنين للوقوف علي المشكلات التي تواجههم، مما دفعه لإصدار تعليماته لرئيس جهاز المدينة المهندس محمد نبيه بضرورة إتاحة الحدائق العامة في الحيين السادس والثاني عشر، والعمل علي رفع الإشغالات والاهتمام بنظافة الشوارع.


بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة