أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

تأميـــن

3‮ ‬متنافسين علي تأمين القروض الشخصية بـ»سان باولو‮«‬


كتبت ـ مروة عبدالنبي:

تتنافس 3 شركات تأمين علي اقتناص تغطية محفظة القروض الشخصية والسيارات لبنك »الإسكندرية- سان باولو« ضد المخاطر المرتبطة، بعدم سداد أقساط تلك القروض، في حالات الوفاة أو العجز الكلي، أو التعثر المفاجئ غير المتعمد.


ومن بين المتنافسين شركة »رويال مصر« للتأمينات العامة، وفقاً لتأكيدات مسئول تأميني بارز، وثيق الصلة بالعملية، بالإضافة إلي إحدي الشركات العاملة برأسمال مصري، ويشارك عدد من البنوك في هيكل مساهماتها.

من ناحية أخري أشار المصدر في تصريحات خاصة لـ»المال«، إلي أن هناك اتجاهاً لدي مسئولي الإسكندرية »سان باولو« لتوزيع المحفظة علي أكثر من شركة تأمين ارتباطاً بعدة أسباب، أولها السعر المقدم والتغطيات التي سيتم توفيرها، والثاني ضمان توزيع المحفظة لزيادة معدل الأمان، في حالات استحقاق التعويضات، بعد تحقق الخطر، إضافة إلي قياس مدي سرعة كل شركة، في تقديم الخدمات، سواء ما يتعلق منها بعمليات الإصدار أو سداد التعويضات.

المعروف أن إقدام »الإسكندرية- سان باولو« علي توزيع محفظة القروض الشخصية والسيارات، علي أكثر من شركة تأمين، ليس الحالة الوحيدة، في هذا الاتجاه، خاصة أن الجمعية المصرية للتأمين التعاوني، اقتنصت %50 من محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة لنفس البنك، وتتنافس بعض الشركات في الوقت الحالي علي الـ%50 المتبقية، لتغطية مخاطر عدم سداد أقساط تلك القروض.

من جهته وصف حسن درويش، العضو المنتدب لشركة »رويال« تهافت شركات التأمين علي تغطية ذلك النوع من الأخطار، خاصة التي تعلن عنها البنوك بأنه إحدي الآليات، التي تعتمد عليها شركات التأمين، في ترويج تغطياتها، بما يضمن لها تكوين قاعدة ضخمة من العملاء، استفادة من قاعدة عملاء البنوك، وكذلك تحقيق أقساط ضخمة، تساعدها علي إحراز مركز متقدم في معركة الحصص السوقية، دون أن يخل ذلك بالسعي لتحقيق أرباح نظيفة، دون انتهاج أسلوب المضاربة السعرية.

وأشار »درويش« في تصريحات خاصة لـ»المال« إلي أن نجاح شركة التأمين، في تغطية مخاطر التعثر عن سداد الأقساط، وقدرتها علي تحقيق أرباح، يأتي نتيجة تشدد البنوك نفسها، في الضمانات التي تحصل عليها للموافقة علي منح التمويل، مما يقلل من احتمالات حالات التعثر.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة