أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

«سيجوارت» تتفاوض مع شركات أمريكية وإيطالية لتنفيذ استثمارات بنصف مليار جنيه


أحمد عاشور:

قال عماد الكاشف، رئيس مجلس الإدارة، العضو المنتدب للشركة المصرية للمواسير والمنتجات الاسمنتية «سيجوارت» إن الشركة تتفاوض حالياً مع عدد من المستثمرين الأمريكيين والايطاليين للدخول فى شراكة لتنفيذ استثمارات بقيمة 500 مليون جنيه.

وأضاف أن تلك الاستثمارات تتمثل فى إقامة مصانع لاقامة المبانى الجاهزة، موضحاً أن الهدف الرئيسى من الشراكة نظراً لعدم توافر الامكانيات المالية والفنية الكافية لدى « سيجورات « لاقامة تلك التوسعات.

ولفت إلى أن سيجوارت ستساهم فى المشروع بالأراضى المتاحة لديها داخل مصانع الشركة بمنطقة المعصرة فيما يساهم الجانب الأجنبى برأسماله الخاص بإقامة المشروع مع إمكانية تنفيذ المشروع بنظام حق الانتفاع بما يساهم فى تعزيز الاستفادة من الأصول المملوكة للشركة للحصول على إيرادات.

وأكد أن «القابضة الكيماوية» أبدت استعدادها لاستكمال تلك الدراسات من خلال الترويج لتلك المشروعات خارجياً والتفاوض مع الشركات الأجنبية، لافتاً إلى أنه تم عقد سلسلة من الاجتماعات مع شركات أمريكية وأخرى إيطالية.

وأوضح أن شركته عرضت دراسات الجدوى الاقتصادية الخاصة بتلك التوسعات على عدد من الجهات التمويلية ومن بينها بنكا «مصر» و«الأهلى» سوسيتيه جنرال إلى جانب بنك عودة.

وعلى صعيد متصل، قال الكاشف إن الشركة تقدمت بطلب لـ«القابضة الكيماوية» للحصول على 120 مليون جنيه لاحلال وتجديد المصانع التابعة، منها 55 مليون جنيه لتطوير مصنع المواسير الخرسانية و60 مليون جنيه لتطوير مصنع المواسير الفخارية.

وقال إن الهدف من تلك الاستثمارات تحسين من كفاءة وجودة المنتجات التى تتولى الشركة تصنيعها وبأسعار تنافس الأسعار التى يطرحها القطاع الخاص، مشيراً إلى أن «القابضة الكيماوية» وافقت حتى الآن على تخصيص 7 ملايين جنيه لبدء إحلال وتجديد تلك المصانع.

وعن تفاصيل التحالف الذى عقدته «سيجوارت» مع شركة سلاشيت الايطالية لاقامة مصنع جديد لإنتاج وتصنيع فلنكات السكك الحديدية، قال الكاشف إن المشروع يتضمن قيام المستثمر الايطالى بتنفيذ استثمارات بقيمة 50 مليون جنيه لاقامة مصنع لإنتاج الفلكنات على مساحة 20 ألف متر مربع حصلت عليها الشركة بنظام حق الإنتفاع لمدة 6 سنوات قابلة للتجديد.

وأوضح أن الشركة لجأت إلى تخصيص تلك الأراضى بنظام حق الانتفاع نظراً لعدم امتلاكها السيولة المالية اللازمة لتنفيذ تلك التوسعات، غير أنه لفت إلى أن «سيجوارت» اشترطت الحصول على 25 % من إيرادات المشروع مقابل حصول «سلاشيت» على الـ 75 % المتبقية.

وقال إن سيجوارت ستحصل أيضا على 500 ألف يورو خلال الـ18 شهراً المقبلة، بما يساهم فى زيادة حجم ايرادات الشركة.

وأكد أن التحالف الجديد سيساهم فى نقل تكنولوجيا تصنيع الفلنكات العالمية للشركة، لافتاً إلى أن «سلاشيت» الايطالية قامت بإقامة هذا المصنع خدمة أعمالها فى أعمال إحلال وتجديد خط السكة الحديد «القاهرة - السد العالى» بطول 1100 كيلو متر وتشمل المرحلة الأولى 200 كيلو متر بتمويل من البنك الدولى.

ولفت إلى أن أعمال تطوير السكك الحديدية تتطلب الحصول على الفلنكات اللازمة لتشغيل الخط إما من السوق المحلية أو عبر الاستيراد من الخارج غير أن شروط العقد لا تسمح لـ«سلاشيت» بذلك مما دفع الشركة لاقامة مصنع جديد تابع لها داخل السوق المحلية.

وأكد أن شركته كانت ستتعرض لخسائر باهظة فى حال قيام المستثمر الإيطالى بإقامة مصنع جديد، خاصة أنه سيسحب جميع أعمال الشركة خلال الفترة المقبلة.

وكانت «المال» قد كشفت فى وقت سابق على لسان مصدر مسئول بـ«القابضة الكمياوية» عن وجود اتجاه لاجراء تعديلات جوهرية على هيكل مساهمات الشركات التابعة لها بهدف تحسين الوضع المالى لتلك الشركات والتخلص من الخسائر التى تكبدتها بعض الشركات.

وتعمل القابضة الكيماوية حالياً لإعداد دراسات الجدوى الفنية والاقتصادية لدمج شركة « مطابع محرم « فى الشركة الشرقية للدخان بهدف التخلص من الخسائر التى تتحملها الشركة الأولى.

وتبحث شركة ناروبين العاملة فى مجال صناعة السيور الناقلة حالياً عن شريك لاعادة تأهيل مصانعها، مشيراً إلى أن الشركة اجتمعت خلال الأيام القليلة الماضية مع عدد الشركات الايطالية لاعادة تأهيلها، متوقعاً أن يتم الاتفاق على تأسيس تحالفات خلال أيام.

وكانت ناروبين قد أعلنت عن نيتها لاحلال وتجديد الوحدة المنتجة للسيور الناقلة بمصنع شبرا التابع لها بتكلفة استثمارية تقترب من 20 مليون جنيه يتم تنفيذها خلال العام المالى المقبل.

وتستهدف «ناروبين» من أعمال الاحلال والتجديد تحسين جودة منتجات الشركة بحيث تكون قادرة على منافسة المنتجات العالمية، فضلاً عن رفع طاقتها الاستيعابية للسيور لتصل الى 1600 طن سنوياً، بدلاً من 900 طن الطاقة الحالية للسيور، مشيراً الى أنه بمجرد الانتهاء من الدراسات الاقتصادية الخاصة بالمشروع سيتم طرح مناقصة عالمية لتنفيذ المشروع.

ويذكر أن شركة ناروبين أُنشئت منذ أكثر من 50 عاماً ولديها خبرة كبيرة فى صناعة منتجات الكاوتشوك المختلفة، وقد تمت إضافة مصانع الشركة المصرية الفرنسية سيفكا الى شركة النصر لمنتجات الكاوتشوك ناروبين عام 2003، ويتبع الشركة مصنع فى شبرا، وتنتج الشركة وحدات لانتاج السيور الناقلة للمواد بجميع أنواعها ومقاساتها ووحدة لتصنيع سجاد الارضيات بجميع الاشكال والمقاسات، ووحدة لانتاج الكاوتشوك المجدد، فضلاً عن مصنع طنطا الذى يتضمن وحدة لانتاج البروفيلات والبطاريات والخراطيم والمكبوسات.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة