أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

البنوك تكثف إقبالها علي الاكتتاب في أدوات الدين الحكومي وتدفع عائدها للاستقرار



نشوي عبدالوهاب

كثفت البنوك العاملة في سوق أدوات الدين المحلية من إقبالها للاكتتاب في مزادات أذون الخزانة والسندات الحكومية التي نظمها البنك المركزي الأسبوع الماضي، نيابة عن وزارة المالية، الأمر الذي دفع »المالية« إلي توسيع حجم اقتراضها عبر فئات معينة بكميات أكبر من الكيمة التي طلبت اقتراضها للاستفادة من الاستقرار النسبي لمتوسط أسعار الفائدة عليها، خاصة في مزاد أذون فئة 182 يومًا الذي اقترضت منه 4.5 مليار جنيه بزيادة 1.5 مليار جنيه دفعة واحدة عما طلبته وبلغ 3 مليارات جنيه فقط
.
 
وأدي الإقبال الهائل من البنوك للاكتتاب في مزادات أذون الخزانة بأضعاف الكمية المطلوب اقتراضها إلي استقرار نسبي في أسعار العائد علي بعض فئات أذون الخزانة منها العائد علي أذون 182 يومًا الذي استقر عند مستوي %14.92، بينما سجل العائد تراجعًا طفيفًا علي بعض الفئات الأخري منها أذون 266 و357 يومًا، مسجلاً %15.912و%15.965 علي التوالي.

 
وانعكس الاستقرار النسبي لمستويات العائد المتاحة في سوق أدوات الدين المحلية علي أداء مؤشر Almal IR ليسجل تراجعًا طفيفاً بنحو 0.12 نقطة مئوية خلال تعاملات الأسبوع الماضي، لينخفض المؤشر الذي يقيس متوسط أسعار الفائدة علي أدوات الدين المحلي قصيرة الأجل المتاحة داخل السوق المصرية بمجموع نقاطه إلي مستوي 15.28 نقطة، مقابل 15.412 نقطة جمعها من المزادات التي طرحت في الأسبوع قبل الماضي.

من جهة أخري تمكنت البنوك من تغطية جميع مزادات السندات الحكومية التي طرحتها »المالية« الأسبوع الماضي، وذلك للمرة الأولي منذ بداية العام، حيث لم تشهد المزادات السابقة إقبالاً ملحوظًا من البنوك، ولم تتم تغطيتها بالكامل من قبل البنوك، وكانت »المالية« قد طلبت اقتراض 4 مليارات جنيه، موزعة بالتساوي علي سندات فئتي 3 و5 سنوات.
 
وغطت البنوك مزاد سندات لأجل 3 سنوات بـ 173 عرضًا بقيمة بلغت 4.44 مليار جنيه ليقبل منها »المركزي« 64 عرضًا بعائد تراوح بين 16.48 و%15.57، بينما سجل متوسط العائد %16.15، فيما تم تقديم 143 عرضًا للاكتتاب في سندات يستحق أجلها بعد خمس سنوات بقيمة 3.7 مليار جنيه، إلا أن »المركزي« قبل منها 61 عرضًا بملياري جنيه، ومتوسط سعر كوبون %16.35، بينما تراوحت أسعار الفائدة خلال المزاد بين 16.75 و%16.86.
 
وبذلك يصل إجمالي ما اقترضته »المالية« خلال تعاملات الأسبوع الماضي، إلي 14.5 مليار جنيه من سوق أدوات الدين المحلي، وذلك موزعة بنحو اقتراض 10.5 مليار جنيه من 3 مزادات لأذون الخزانة، واقتراض 4 مليارات جنيه من مزادين للسندات الحكومية.
 
وخاطبت »المالية« البنوك العاملة في السوق المحلية لتدبير تمويل بقيمة 11.5 مليار جنيه خلال تعاملات الأسبوع الحالي عبر اقتراض 10.5 مليار جنيه من 3 مزادات لأذون الخزانة مقسمة بالتساوي علي اقتراض 3.5 مليار جنيه من أذون 182 و364 و273 يومًا، إلي جانب اقتراض مليار جنيه من سندات حكومية لأجل 7 سنوات.
 
وشهد مزاد أذون خزانة فئة 182 يومًا إقبالاً مكثفًا من البنوك التي غطته بضعف الكمية المطلوبة، حيث قدمت 286 عرضًا بقيمة تجاوزت 6.934 مليار جنيه، بالرغم من طلب »المالية« اقتراض 3 مليارات جنيه فقط عبر هذه الفئة، ليقبل البنك المركزي 160 عرضًا بقيمة 4.5 مليار جنيه بزيادة قدرها 1.5 مليار جنيه دفعة واحدة علي الكمية المطلوبة، ودفعت العروض المكثفة العائد علي الأذون للاستقرار عند مستوي %14.92 بينما تراوح الحدان الأعلي والأدني للعائد خلال المزاد بين 14.399 و%14.94 .

وسجل العائد علي أذون خزانة فئة 266 يومًا تراجعًا طفيفًا بنحو 0.011 نقطة مئوية لينخفض إلي %15.912 خلال مزاد الأسبوع الماضي، مقابل %15.923 سجلها في السابق، وقدمت البنوك نحو 250 عرضًا بقيمة تجاوزت 7 مليارات جنيه، بينما اكتفي البنك المركزي بقبول 131 عرضًا بقيمة 3.5 مليار جنيه وبعائد تراوح بين 15.801 و%15.929.

 
وقلص البنك المركزي من كمية السيولة المسحوبة من مزاد أذون 357 يومًا إلي 2.5 مليار جنيه فقط، بالرغم من طلب »المالية« اقتراض 4 مليارات جنيه وذلك للحد من أن يتجاوز متوسط العائد علي هذه الفئة حاجز %16 صعودًا، في الوقت الذي  غطت البنوك المزاد بنحو 213 عرضًا بقيمة 5.517 مليار جنيه، إلا أن »المركزي« اكتفي بقبول 99 عرضًا فقط بعائد تراوح بين 15.8 و%15.98، بينما سجل متوسط العائد علي هذه الفئة تراجعًا طفيفًا ليصل إلي %15.965.

من جهة أخري خفضت البنوك اعتمادها علي البنك المركزي لتدبير السيولة النقدية قصيرة الأجل خلال تعاملات الأسبوع الماضي، حيث اكتفت 9 بنوك باقتراض 9.34 مليار جنيه من البنك المركزي عبر آلية »الريبو« - اتفاقيات إعادة شراء الأوراق المالية - وذلك في مقابل اقتراضها 14 مليار جنيه دفعة واحدة من البنك المركزي خلال مزاد الأسبوع قبل الماضي.
 
وكان البنك المركزي قد عرض ضخ سيولة نقدية تقدر بنحو 10 مليارات جنيه في مزاد الريبو، الذي نظمه الأسبوع الماضي، لتتقدم 9 بنوك بطلب اقتراض 9.34 مليار جنيه بعائد %9.75 ولأجل 7 أيام تستحق في تعاملات الثلاثاء المقبل، بينما قامت 10 بنوك برد مبلغ 14 مليار جنيه، كانت قد اقترضتها من البنك المركزي في مزاد الريبو الذي نظمه الأسبوع قبل الماضي، واستحق أجلها وتعاملات الثلاثاء الماضي.
 
ويعتبر »الريبو« عقدًا يقوم من خلاله البنك المركزي بشراء الأصول المالية وأذون الخزانة من البنوك علي أن تقوم الأخيرة بإعادة شرائها مرة أخري في تاريخ استحقاقها، وذلك ضمن الإطار التشغيلي للسياسة النقدية كل يوم ثلاثاء ولأجل سبعة أيام، وعائد ثابت تحدده لجنة السياسة النقدية كل اجتماع لها، ويهدف »الريبو« إلي توفير السيولة النقدية للبنوك في الأجل القصير، للتغلب علي أزمات نقص السيولة المتاحة والتحكم في أسعار الفائدة.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة