أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

جدل حول تداعيات رفع أسعار حلج الأقطان


دعاء حسني - أحمد عاشور
 
تباينت آراء شركات تجارة وحليج الأقطان حول تأثير قرار رفع أسعار حلج القطن بنسبة %50 خلال موسم الحلج المقبل مقارنة بالموسم الماضي، ومدي انعكاسات هذه الزيادة علي جميع الحلقات العاملة بقطاع الغزل والنسيج، ففي الوقت الذي أكد البعض فيه أن تطبيق القرار سيساهم بشكل كبير في تحقيق شركات حلج الأقطان توازناً بين إيراداتها ومصروفاتها بعد ارتفاع تكاليف الإنتاج الخاصة بها.

 
 أكد البعض الأخر أن القرار من شأنه زيادة تكلفة قنطار القطن علي شركات تجارة الأقطان مما سيجبرها علي تحميل  هذه الزيادة علي الفلاح أو شركات الغزل بالشكل الذي يضمن أن تحقق هذه الشركات هامش ربح مجزياً لها.

 
كان عادل عزي، رئيس لجنة تجارة القطن بالداخل، قد أكد في تصريحات سابقة لـ»المال«، أن أسعار حلج القطن ستشهد ارتفاعات اعتبارا من موسم الحلج المقبل بنسبة تصل إلي %50، لافتا إلي ان ذلك تم بناء علي الاتفاق الذي تم بين المحالج وشركا ت تجارة الأقطان مؤخرا.

 
 وكشف عن أن أسعار الحلج للسوق المحلية ستصل إلي 42 جنيهاً للقنطار مقارنة بـ28 جنيهاً للقنطار خلال الموسم الحالي، فيما ستصل أسعار حليج الأقطان لشركات الأقطان المصدرة إلي 50 جنيهاً للقنطار مقارنة بــ34 جنيهاً للقنطار الموسم الماضي، علي ان تشمل هذه الأسعار جميع المصروفات، مرجعا الارتفاع الذي ستشهده أسعار الحليج إلي زيادة تكلفة الإنتاج وارتفاع الأجور وزيادة أسعار الكهرباء لشركات حليج الأقطان.

 
وأكد عزي أن شركات الحليج كانت قد أرجأت الزيادات الجديدة في أسعار أجرة الحليج الموسم الماضي بسبب الاعتراضات الشديدة التي لاقتها من شركات تجارة الأقطان خاصة أن شركات الحليج كانت ترغب في إجراء الزيادات في أسعار الحليج عقب دخول الموسم الماضي وليس في بدايته، مما دفع الشركات إلي الاعتراض ومنع المحالج من تحقيق أي زيادة في أسعار الحلج خلال هذا الموسم، أما الموسم الحالي فقد تم إبرام اتفاق خلال الأسابيع القليلة الماضية وقبل شهرين من بدء موسم الحليج في شهر سبتمبر المقبل، لافتاً إلي أن نسبة الزيادة التي طالبت بها شركات الحليج في أجرة الحلج كانت ستصل إلي 60 جنيهاً للقنطار، إلا إنه تم  التوصل في نهاية الامر لصيغة توافقة بين كل من شركات الأقطان والحليج تقضي بالاتفاق علي أن لا تزيد الأسعار علي 42 جنيهاً لحلج الأقطان للسوق المحلية، و50 جنيهاً للأقطان التي سيجري تصديرها للخارج.

 
وقال مفرح البلتاجي، السكرتير المالي والإداري لاتحاد مصدري الأقطان في تصريحات خاصة لـ»المال«، إن الارتفاع في أجرة حلج الأقطان خلال الموسم المقبل بنسبة تصل إلي %50 مقارنة بالموسم الماضي سيساهم في تحقيق شركات حليج الأقطان توازنا بين الإيرادات والمصروفات، بعد الارتفاع الكبير الذي شهدته تكاليف الحليج خلال المواسم الماضية.

 
وأشار إلي أن شركات حليج الأقطان البالغ عددها نحو 5 شركات من بينها 3 شركات قطاع أعمال وشركتا قطاع خاص، تحملت تكاليف إنتاج باهظة خاصة الشركات التابعة منها لقطاع الأعمال بسبب زيادة الأجور والزيادات السنوية والعلاوت الدورية التي شهدتها الشركات العام الحالي، مما حمل كل شركة حليج تكاليف إضافية تصل إلي نحو 3 ملايين جنيه مصروفات إضافية علي هذه الشركات، فضلا عن الارتفاع الذي تشهده تكاليف الإنتاج الأخري مثل الطاقة والكهرباء التي شهدت زيادة في الفترة الأخيرة مما كان ملزما معه رفع أجرة الحليج.

 
وأوضح أن الزيادة التي شهدتها أسعار حلج القطن لن تمثل سوي نسبة تصل إلي %0.6 من سعر القنطار وستضيفها شركات الأقطان ضمن المصروفات التسويقية، لافتا إلي أن هذه الزيادات ستنعكس علي شركات الغزول بشكل أكبر حيث ستضطر شركات الأقطان إلي إضافتها علي المستهلك النهائي لمنتجها وهو »الغزال«.

 
من جانبه قال المهندس يحيي مصطفي، رئيس مجلس الإدارة، العضو المنتدب لشركة الدلتا لحليج الأقطان إحدي الشركات التابعة للشركة القابضة للغزل والنسج، إن شركات حليج الأقطان كانت قد طالبت برفع أسعار الحلج لتصل إلي 65 جنيهاً لتواكب الزيادة في تكاليف الانتاج والأجور والزيادة الخاصة بارتفاع أسعار الكهرباء .

 
وأوضح أن أجور العمال بالشركة ارتفعت بنسبة تصل إلي مايقرب من %40 مقارنة بالموسم الماضي، حيث من المقدر أن تصل الي ما يقرب من 60 مليون جنيه يضاف إليها أجور عمالة المقاولات، فيما ارتفعت أسعار الكهرباء بنسبة تتراوح ما بين 10 و%15 وأسعار المواد البترولية بنسبة تصل الي %10 .

 
وأكد أن أجرة حلج الأقطان خلال الموسم الماضي كانت لا تغطي تكاليف الانتاج وسببت للشركات خسائر كبيرة، لافتا إلي إنه يري أن أسعار أجرة الحلج يجب أن تدور  خلال الموسم المقبل الذي سيبدأ شهر سبتمبر حول 65 جنيهاً للقنطار، مؤكدا ان هذه الأجرة ستساعد الشركات في الوصول الي نقطة التعادل بين  تكاليف الانتاج والإيرادات.

 
من جانبه قال عز الدين الدباح، رئيس مجلس إدارة شركة التجارة والاستثمار العربي »إتيكوت«، إن رفع سعر حلج القطن اعتبارا من الموسم المقبل، سيؤدي إلي زيادة تكلفة قنطار القطن وكون شركات تجارة الأقطان يحكمها البيع بأسعار السوق العالمية فإن أي زيادة في أسعار تكلفة قنطار القطن قد تنعكس علي المزارع بحيث يقوم التاجر بشراء قنطار القطن من الفلاح بالسعر الذي يضمن للمزارع تحقيق هامش ربح معقول.

 
 وقال عبد الفتاح إبراهيم، أمين صندوق نقابة الغزل والنسيج، مسئول شركات الحليج، إنه بالرغم من الارتفاع الذي ستشهده أسعار أجرة حلج القطن اعتبارا من الموسم المقبل، بما يبلغ نسبته نحو 50 جنيهاً فإن هذه الزيادة لم تصل بعد بالشركات إلي سعر التكلفة، لافتا إلي أن هناك محالج حديثة ومطورة يصل تكلفة حلج القنطار بها إلي 60 جنيهاً، فيما يصل سعر تكلفة حلجه في المحالج القديمة إلي 55 جنيهاً للقنطار.

 
 يذكر أن عملية حلج القطن تتم من خلال فصل بذرة القطن عن القطن الشعر، ويبدأ موسم حلج القطن في شهر سبتمبر لأصناف الوجه القبلي وينتهي في 15 مارس، وفي اول أكتوبر وتنتهي في نهاية شهر مارس.

 
 ويبلغ عدد المحالج علي مستوي الجمهورية نحو42 محلجاً تابعاً لنحو 5 شركات، من بينها 26 محلجاً تابعاً للقطاع العام، و16 محلجاً للقطاع الخاص.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة