أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اتصالات وتكنولوجيا

‮»‬الأرقام الثلاثية‮« ‬تفتقد خدمات الإغاثة السريعة والمحافظة علي البيئة


سارة عبد الحميد

تدخل الأرقام الثلاثية للتليفونات الأرضية ضمن قائمة كبيرة، مما يسمي بالأرقام المختصرة، ولعل سهولة استخدام هذه الأرقام الثلاثية من قبل جميع الأفراد في المجتمع تزيد من أهميتها في استخدامها بما يتناسب مع الاحتياجات الملحة والتي لا غني عنها للمواطنين في المجتمع، ولذلك تعالت الأصوات بضرورة التوسع في إدراج الخدمات المهمة في قائمة »الرقم الثلاثي« بالإضافة الي ضرورة تفعيلها بما يتناسب واحتياجات المواطنين.


 
 حمدى الليثى 
وأجمع عدد من مسئولي وخبراء شركات الاتصالات والتكنولوجيا علي أهمية تلك الأرقام الثلاثية كوسيلة لخدمة المواطنين، أينما كانوا بوصفها خطوطاً ساخنة تكمن مهمتها الاساسية في الحماية والارشاد والانقاذ.

قال حمدي الليثي، رئيس مجلس ادارة شركة »ليناتل« لتصميم الشبكات، إن خدمة الارقام الثلاثية أصبحت ضرورة حتمية تفرضها ضرورات الحياة اليومية، مشيدا بالتجارب العالمية في الدول الأوروبية فيما يتعلق بتلك الخدمات.

وشدد علي ضرورة الاستفادة من التجارب العالمية فيما يتعلق بالخدمات التي توفرها الدول في اطار الأرقام الثلاثية، معتبرا الحال في مصر أسوأ ما تكون بمقارنتها بالدول الأخري.

ودعا إلي السير علي خطي الدول الأوروبية في توفير الخدمات الانسانية والملحة التي يحتاج إليها المواطن المصري بأقصي درجة وذلك مثل خدمة911  الموجودة بالولايات المتحدة الأمريكية والمربوطة بالشبكة الذكية والتي تمكن المواطنين من تلقي الخدمات المهمة عند اتصالهم بها، موضحا أنه في حال الاتصال بهذا الرقم الثلاثي ومن خلال تكنولوجيا معينة يظهر موقع الشخص المتصل وبالتالي يتم تحويله الي أقرب مكان يوجد به مركز النجدة للرد عليه حتي وإن لم يستطع إكمال حديثه كأن يكون طفلا مثلا أو شخصا مصاباً بأزمة قلبية وفي خلال أربع دقائق فقط تصل إليه سيارات شرطة، ومطافئ، وإسعاف.

وأوضح أن تلك الخدمات يجب أن توفرها الدولة بالتعاون مع شركات الاتصالات، ولا يكون هدف الدولة أو الشركات تحقيق ربح من ورائها فجميع الخدمات الانسانية المتعلقة بإنقاذ المواطنين ينبغي أن تدخل ضمن مسئولية الحكومة تجاه المجتمع والمسئولية الاجتماعية للشركات، مؤكدا أن شركات الاتصالات تقدم مزيدا من الخدمات في اطار تلك المسئولية، متوقعا ألا تمانع شركة مثل »فودافون مصر« في تقديم خدمات مجانية للمواطنين.

وأشار إلي أن الخدمات الخاصة بالأرقام الثلاثية لا تلقي مزيداً من الاستخدام والتفعيل، مرجعا ذلك الي قلة الوعي بها من قبل المواطنين، مؤكدا ضرورة العمل علي توعية المواطنين بتلك الخدمات من خلال وسائل الإعلام المختلفة.

وأكد ضرورة إدخال التقنيات والتكنولوجيات العالية في الخدمات الحالية الخاصة بالأرقام الثلاثية حتي تفعل، وتخدم المواطنين بشكل ملحوظ، مشددا علي ضرورة ادخال التكنولوجيات لحذف02  من الاتصال عبر الموبايل قبل الرقم الثلاثي.

ولفت عبدالعزيز بسيوني رئيس قطاع الأعمال بشركة »تلي تك« إلي مدي أهمية تلك الأرقام نظرا لسهولة حفظها، مطالبا بضرورة خدمات أخري ذات رقم ثلاثي، وذلك مثل خدمات الانقاذ السريع والطوارئ وحوادث المرور، وذلك علي غرار خدمة911  الموجودة بالولايات المتحدة الأمريكية، بالاضافة الي ضرورة وجود أرقام ثلاثية خاصة بالحفاظ علي البيئة والتبليغ عن أي عملاء، من شأنها أن تلوث المياه أو الجو.

ويري محمود أبوشادي رئيس الجمعية العلمية لمهندسي الاتصالات أن الرقم الثلاثي الذي يدخل ضمن قائمة الأرقام المختصرة يشكل أهمية لجميع المصالح والمؤسسات المختلفة، فتبسيط الرقم، مثل أن يكون ثلاثياً أو رباعياً أو خماسياً أو سداسياً يحقق مزيدا من الأهداف للشرائح المختلفة علي اختلاف مستوياتها.

وأشار إلي أن الأرقام المختصرة الموجودة حاليا تعرف المواطنين علي سلاسل المطاعم الشهيرة، ومن خلال رقم المتصل تتوجه الخدمة الي أقرب فرع من الفروع، مؤكدا أن الرقم الثلاثي يعطي ميزة الاختصار فقط.

وتساءل عن عدد المستفيدين من الخدمة التي يقدمها كل رقم ثلاثي، بمعني هل هذا الرقم سيكون مهماً ومفيدا جدا بالنسبة للمواطنين؟.

وأكد أن الرقم الثلاثي ينبغي أن يشمل جميع الخدمات المختلفة التي تتصل باحتياجات الجمهور اليومية مثل خدمات المرور والتعليم والاسكان، معتبرا توفير تلك الخدمات من خلال الرقم الثلاثي يضمن تحقيق المزيد من الأرباح للشركة المصرية للاتصالات أي القيام بتنويع الخدمات في ظل عدم نمو مشتركي الشركة المصرية للاتصالات.

ودعا إلي ضرورة تنظيم حملة ترويجية توضح للناس الخدمة الخاصة بالرقم الثلاثي أي تقوم بكشف الفوائد والمحاذير وارشادات استخدام الخدمة، موضحاً أن نوع الخدمة، وجودة الخدمة، وخدمات الاتصالات عوامل مهمة نحو تفعيل الخدمة وانتشارها.

وأشار محمد أبوقريش، أمين عام الجمعية العلمية لمهندسي الاتصالات، إلي أن خدمة الطوارئ العامة مثل النجدة والاسعاف والمطافئ يتم تقديمها بمقتضي التزام شركة التليفون الثابت ومنذ زمن بمسئوليتها الاجتماعية، ويقوم مقدم الخدمة بتوفير الحلول الفنية الممكنة، والطرف المعني بالخدمة يقوم بتحديد سعتها الاستيعابية اي امكانية تلبية الخدمة لعدد ما من الافراد في الوقت نفسه.

وقال إن الطرف المعني بتلبية الخدمة يقدمها علي مسئوليته للعناصر البشرية التي ترد علي الجمهور، كما أنه هو المسئول عن تدريبهم وكيفية معاملتهم للناس بمعني ان شركة الاتصالات توفر الحلول الفنية للاتصال أي بنية الاتصالات والطرف المعني بالخدمة يقدم محتواها وتكون مسئولة عنه.

وأشار إلي أنه طبقا لنظرة المجتمع للخدمات العامة المقدمة للمواطنين تتحدد طريقة تقديمها لهم، ففي امريكا مثلا يتاح الاتصال بالاسعاف والمطافئ من محطات المترو وفي الطريق العام بمجرد رفع سماعة التليفون ومن دون طلب أي ارقام وتنتشر مراكز الاسعاف والمطافئ بكثافة في مناطق المدينة المختلفة وعليه يمكن المقارنة بالحال في مصر.

ولفت الي أنه اذا كانت توعية الجمهور شيئاً مهماً فعلي الجانب الاخر تطوير الخدمات واستخدام امكانيات تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات اصبح يشكل فرصة كبيرة امام الحكومات لتطوير الخدمات العامة، مشيرا إلي أن فكرة الرقم الموحد لاستقبال شكاوي المواطنين علي ان يقوم هذا المركز بتوزيع البلاغات علي الجهات المعنية هي فكرة جيدة جدا اخذت بها بلدان كثيرة ويمكن تنفيذها في مصر بل تتوافر امكانات تنفيذها ونحتاج لتطوير نظرتنا الي الخدمة العامة.

وأوضح سامح منتصر، خبير الاتصالات والتكنولوجيا، أن الخدمات التي توفرها الحكومة في إطار الرقم الثلاثي مثل الشرطة والاسعاف والاستعلامات خدمات مهمة جدا، مشيدا بخدمة الاستعلامات ذات الرقم 140  كأفضل الخدمات في اطار الرقم الثلاثي.

وقال إنه يجب توفير الخدمات الحكومية في إطار الرقم الثلاثي كأهم الخدمات التي يحتاج إليها المواطنون، مضيفا أن هناك خدمات حالية شبيهة إلا أنها ليست علي القدر الكافي من الكفاءة والفعالية.

وقال إننا في حاجة الي تطوير خدمات الطوارئ سواء الخاصة بالنجدة أو الاسعاف حتي تكون علي أهبة الاستعداد للوصول للمتصل في أقل فترة ممكنة، معتبرا ذلك يتحقق عن طريق وجود أنظمة اتصال قوية بالاضافة الي »call centers «، لديها متخصصون وتتم محاسبتهم بشكل مستمر.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة