أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

عقـــارات

عرض قانون تحويل‮ »‬المقاولون العرب‮« ‬إلي شركة مساهمة علي الدورة البرلمانية الجديدة


حوار ـ أيمن عبدالحفيظ ـ إسلام سمير ـ محمود إدريس
 
كشف المهندس ابراهيم محلب، رئيس شركة المقاولون العرب، عن اعتزام وزارة الاسكان التقدم بمشروع قانون الي مجلس الشعب في الدورة البرلمانية التي بدأت اعمالها منذ ايام لتحويل »المقاولون العرب« الي شركة مساهمة مصرية، بما يحرر الشركة من القيود الخاصة بكونها شركة حكومية ويمكنها من اتخاذ القرارات بالسرعة التي يتميز بها القطاع الذي تعمل فيه، بعيدا عن البيروقراطية التي تعرقل تقدمها.

 
 
 المهندس ابراهيم محلب
قال »محلب« في حوار أجرته معه »المال« إن »المقاولون العرب« تستهدف التوسع بقوة في السوقين السعودية والقطرية والاستفادة من مشروعات البنية التحتية الكبري التي يشهدها البلدان، مشيرا الي ان الشركة تعتزم زيارة العاصمة القطرية الدوحة قريبا لعرض امكاناتها علي المسئولين بها، لوضع اسم »المقاولون العرب« في الصورة.
 
وتوقع رئيس »المقاولون العرب« ان تحافظ الشركة علي حجم النمو الذي حققته خلال العام المالي المنتهي والبالغ %20 في حجم الاعمال، وقدر حجم اعمال الشركة خلال العام المالي 2010/2009 بـ15 مليار جنيه ليرتفع حجم الاعمال التراكمي الي 40 مليار جنيه، مشيرا الي ان ادارة الشركة ستواصل خلال العام المقبل 2011 الاهتمام بالتنمية البشرية لاستكمال ما بدأته في العام الماضي.
 
واكد »محلب« ان شركته تعتزم المنافسة خلال العام المقبل علي اقتناص عدد من المشروعات الحيوية، وعلي رأسها محطات الكهرباء المزمع طرحها قريبا ومحطة الطاقة النووية بالتحالف مع احدي الشركات العالمية الكبري، فضلا عن المنافسة علي مشروع محور روض الفرج المطروح بنظام الشراكة بين القطاعين العام والخاص، علاوة علي الخط الرابع لمترو الانفاق، فيما تنتظر نتائج عدد من المناقصات المهمة بعد ان تقدمت بعروضها للفوز بها، ولم يتم البت فيها بعد، خاصة مناقصة المتحف المصري الكبير.
 
في البداية، وصف المهندس ابراهيم محلب، رئيس مجلس ادارة شركة المقاولون العرب، عام 2010 بالنسبة لشركته بعام تنفيذ واستكمال المشروعات القومية، حيث استحوذت مشروعات البنية الاساسية علي صدارة المشروعات التي نفذتها الشركة خاصة انهاء محطات مياه الشرب والصرف الصحي في العديد من المحافظات، كما عملت الشركة علي تعزيز تواجدها بالاسواق الخارجية مع التركيز علي بعض الدول العربية مثل الكويت حيث فازت الشركة بأكبر مشروع خارجي وهو مشروع مستشفي الملك الصباح والذي تخطت تكلفته مليار دولار، فضلا عن تنفيذ عدد من المشروعات ذات البعد الاجتماعي مثل قري السيول بأسوان حيث تم الانتهاء من تنفيذ المشروع علي اعلي مستوي وفقا للبيئة المحيطة وبمواد صديقة للبيئة ومن المنتظر ان يتم افتتاحه بداية عام 2011، ويتكون من 200 وحدة سكنية ومجمع خدمات ومدرسة ومسجد حيث تم تنفيذ المشروع لصالح هيئة الهلال الاحمر التي تمتلك المشروع.
 
واكد »محلب« ان المشروعات القومية التي تنفذها الشركة خاصة مشروعات البنية الاساسية تعود علي الشركة بأرباح جيدة خاصة في حال ادارتها بشكل سليم والتزام جهات الاسناد بالسداد في المواعيد المحددة، مشيرا الي ان عدم تحقيق ارباح من هذه المشروعات، يأتي نتيجة سوء ادارة المشروعات او تأخر السداد او الدراسات الخاطئة للمشروع، معتبرا قطاع المقاولات من اعلي قطاعات الاسواق الاقتصادية مخاطرة.
 
وكشف رئيس شركة المقاولون العرب عن اعتزام الشركة تأسيس ادارة خاصة للمخاطر، مشيرا الي ان الشركة تقوم حاليا بهذه المهمة عن طريق رئيس مجلس الادارة واعضاء المجلس التنفيذيين، إلا أن مقتضيات المرحلة المقبلة تتطلب ان تكون هناك ادارة خاصة للقيام بهذه المهمة في ظل تشعب المخاطر التي تحيط باعمال المقاولات.
 
ولفت »محلب« الي ان شركته ركزت خلال عام 2010 علي التنمية البشرية والاشتباك مع كل السلبيات داخل الشركة خاصة في مجال الانضباط في المواعيد واتقان اداء العمل، وتمخضت عن ذلك نتائج ممتازة انعكست علي اداء الشركة خلال الفترة الماضية، موضحا ان اي تنمية اقتصادية في الشركة دون تنمية بشرية، تعتبر كأن لم تكن، حيث تحرص الشركة علي تطوير اداء وامكانات المهندسين العاملين بداخلها واطلاعهم علي احدث الوسائل المعمارية والانشائية والتنفيذية في العالم، كما انه تم منح اهمية خاصة للملتحقين حديثا بالشركة من خلال وضعهم تحت المجهر طوال الوقت لاكتشاف الكوادر مبكرا والاعتنا بهم مما يعود بالنفع علي الشركة مستقبلا.

 
ويبلغ عدد العاملين بشركة المقاولون العرب حالياً 70 ألفاً، من بينهم 6200 مهندس، والباقي فنيون وإداريون.

 
وأوضح »محلب« أن الشركة تأمل خلال الفترة المقبلة، أن تتحول إلي شركة مساهمة مصرية تملكها الدولة، حيث حصلت علي وعد من الوزير أحمد المغربي، وزير الإسكان، بعرض هذا الأمر علي مجلس الشعب الجديد، مشيراً إلي الانعكاسات الإيجابية المتوقعة لهذا القرار، علي أداء الشركة في الفترة المقبلة، خاصة علي مستوي السرعة في اتخاذ القرار، في حين تعاني في الوقت الحالي من البيروقراطية، التي تؤخر اتخاذ القرارات، والحاجة إلي توقيعات كثيرة، في حين أن هناك أموراً تحتاج إلي سرعة القرار.

 
ورداً علي سؤال حول العلاقة بين الشركة ووزارة الإسكان التابعة لها، أكد »محلب« أنها علاقة مثالية، خاصة في ظل تولي المهندس أحمد المغربي، هذه الحقبة الوزارية، نظراً لأنه قادم من عالم الأعمال، لذلك فهو يضع خطوطاً فاصلة بين الملكية والإدارة، ومن ثم يراقب فقط دون أن يدير، ويتابع المؤشرات، ولا يتدخل في التفاصيل، ويوجه الشركة، إلا أنه لا يتخذ القرارات، مما انعكس، وفقاً لمحلب، علي أداء الشركة خلال السنوات الخمس الماضية، وتمكنها من الانطلاق، في مختلف المشروعات، سواء داخلياً أو خارجياً، واتضح في زيادة حجم الأعمال المسندة إلي الشركة خلال الفترة الأخيرة.

 
وكشف المهندس إبراهيم محلب، عن حجم أعمال شركة المقاولون العرب خلال العام المالي 2010/2009، الذي بلغ نحو 15 مليار جنيه، بمعدل نمو %20 مقارنة بالعام المالي السابق 2008، وهو نفس معدل النمو الذي تستهدف الشركة الحفاظ عليه خلال العام المالي الحالي 2011/2010، فيما بلغ حجم الأعمال التراكمية لدي الشركة بنهاية العام المالي الماضي 40 مليار جنيه.

 
ولفت »محلب« إلي أن المقاولون العرب، تعتزم المنافسة علي عدد من المشروعات المهمة خلال العام المقبل في السوق المحلية، علي رأسها المحطة النووية المزمعة إقامتها بالضبعة، مشيراً إلي أن عدداً من الشركات الكبري التي ستتقدم للمناقصة خاطبت المقاولون العرب، للدخول معها وتكوين تحالف قوي، فضلاً عن محطات الكهرباء التي ينتظر طرحها في الفترة القريبة المقبلة، علاوة علي المشروعات المطروحة بنظام »PPP «، خاصة محور روض الفرج، والخط الرابع للمترو، فيما تنتظر انتهاء البت في عدد من المشروعات المهمة، التي تقدمت إليها العام الماضي، وعلي رأسها المتحف المصري الكبير.

 
وعلي الصعيد الخارجي، أكد »محلب« أن السوقين السعودية والقطرية، علي رأس الأسواق التي تستهدفها الشركة، بالنظر للحجم الكبير من أعمال البنية التحتية، الذي تحتاج إليه الدولتان، خاصة قطر في ضوء استعداداتها لتنظيم نهائيات كأس العالم.

 
وأضاف أن فوز قطر بتنظيم المونديال عام 2022، سيفتح بلا شك الطريق أمام الشركات المصرية والعالمية، لرفع حجم أعمالها علي تنفيذ مشروعات، إلا أنه رأي أن الهرولة ليست مطلوبة في هذا التوقيت، لذلك تعمل الشركة حالياً علي تقوية مكتبها في قطر، من خلال عدد من مهندسي العطاءات.

 
وأضاف أن »المقاولون العرب« تعتزم اقامة يوم في العاصمة القطرية الدوحة لعرض إمكانياتها، والمشروعات التي سبق أن نفذتها، خاصة المشروعات ذات العلاقة بالرياضة.

 
وبالنسبة للسعودية، ذكر رئيس شركة المقاولون العرب، أن الشركة تعتزم تسليم مشروع نفق ضخم بمدينة جدة، يوم 11 يناير المقبل، فيما تعمل علي دراسة جميع المناقصات التي تطرحها الجهات السعودية، سعياً منها للتواجد بقوة في هذه السوق، التي تتسم بأنها أكثر الأسواق، التي تماسكت عقب الأزمة المالية، وزادت من انفاقها علي البنية التحتية.

 
وأوضح »محلب« أن »المقاولون العرب«، تعتمد علي تواجدها في عدد كبير من البلدان، بما يؤمن لها حجم أعمال مناسب لإمكاناتها سنوياً، لذلك فإنها ستسعي خلال العام المقبل للتوسع في عدد من البلدان الأفريقية، التي لا تتواجد فيها حالياً، بعد أن توسعت خلال عام 2010 في دولتي زامبيا وإثيوبيا.

 
البحث عن شريك عالمي لإدارة نادي »المقاولون العرب«

 
قال المهندس إبراهيم محلب، رئيس شركة المقاولون العرب، إن الشركة تبحث عن شريك عالمي قوي، للمشاركة في تأسيس شركة خاصة لإدارة وتملك النادي الرياضي التابع لها.

 
وأشار »محلب« إلي أن مجلس إدارة الشركة، سبق أن قرر منذ أكثر من عامين، تأسيس شركة مساهمة خاصة بالنادي، إلا أن الشركة لم تجد بعد شريكاً عالمياً، صاحب خبرة ويضيف للنادي، مما دفع الشركة لإرجاء الأمر برمته، خاصة أن ايجاد الشريك لم يحصل علي الأولوية لدي الشركة الفترة الماضية.

 
وتسعي الأندية التي تنافس في مسابقة الدوري الممتاز لكرة القدم، للتوافق مع معايير دوري المحترفين، الذي يعتزم الاتحاد الدولي لكرة القدم »الفيفا« تطبيقها في مصر اعتباراً من عام 2012.

 
والمقصود بدوري المحترفين تحويل الأندية المشاركة في دوري الدرجة الأولي لكرة القدم إلي شركات مساهمة، بحيث تكون هذه الأندية، قادرة علي الانفاق علي أنشطتها ذاتياً، وأن تدار هذه الأندية وفقاً لمجموعة من الضوابط والشروط، التي يحددها الاتحادان الدولي والأفريقي لكرة القدم، التي يتم توزيعها علي جميع الاتحادات الأهلية.
 
وبدأ النادي الأهلي منذ فترة في إجراءات تأسيس شركة خاصة لفريق كرة القدم، وهي الخطوة التي ينتظرها عدد من الأندية للقياس عليها، والأخذ بها عند اتخاذ مثل هذه الخطوة.
 
ويقوم دوري المحترفين في الأساس علي فصل كرة القدم عن الألعاب الأخري، بحيث تصبح هناك ميزانية خاصة لكرة القدم، أو تصبح الأندية متخصصة في كرة القدم فقط.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة