أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

التعاقدات التصديرية الجديدة لـ»المالية والصناعية‮« ‬تؤمن حصتها خلال‮ ‬2011


محمد فضل
 
نجحت شركة »المالية والصناعية« المصرية، في تأمين جزء كبير من صادراتها، خلال عام 2011، عبر التعاقد علي تصدير 250 ألف طن من الأسمدة، بقيمة تصل إلي 50 مليون دولار خلال الربع الأول من هذا العام، بما يوازي %16.6 من إجمالي طاقتها الإنتاجية، مما يؤهلها لتجاوز هذه الحصة خلال الأشهر التسعة المتبقية من العام المقبل، عبر عقود تصديرية جديدة.

 
وأجمع المحللون الماليون، علي تزايد فرص »المالية والصناعية« في تصدير منتجاتها إلي الأسواق الخارجية، خاصة في ظل إحجام الشريحة الكبري من الدول الأوروبية، عن استيراد الأسمدة الفوسفاتية علي مدار العامين الماضيين، مما سيدفع العديد من الأسواق إلي إعادة استخدامها في الوقت الحالي للحفاظ علي خصوبة التربة الزراعية وقدرتها الإنتاجية.
 
وأشار المحللون إلي إيجابية سعر التصدير، الذي يدور حول 200 دولار للطن، خاصة في ظل تحرك الأسعار، خلال الفترة الماضية بين 150 و170 دولاراً للطن.
 
وتوقع عدد من المحللين أن تتراوح حصة التصدير من إجمالي مبيعات الشركة، بين %25 و%27 خلال عام 2011، خاصة في ظل استهداف الشركة توسيع حصتها بدول أمريكا الجنوبية، بدعم من اتفاقية »الميركسور« التي تضم دول البرازيل والارجنتين وباراجواي واورجواي، إلا أنهم أعربوا عن مخاوفهم من عدم تنفيذ كل التعاقدات علي غرار عامي 2009 و2010، في ظل عدم تمكن الجهات المستوردة من توفير السيولة اللازمة، للحصول علي إجمالي الكمية المتعاقد عليها.
 
في هذا السياق، قالت شيماء النمر، المحللة المالية بشركة »فاروس القابضة« للاستثمارات المالية، إنه من الطبيعي أن تشهد الفرص التصديرية الحالية لشركة المالية والصناعية المصرية ارتفاعاً خلال نهاية العام الحالي، بالإضافة إلي العام المقبل، نظراً لإحجام الشريحة الكبري من الدول الأوروبية، عن استخدام الأسمدة الفوسفاتية، علي مدار العامين الماضيين، مما يستلزم الرجوع إلي استخدامه مرة أخري، للحفاظ علي خصوبة التربة الزراعية ومعدلاتها الإنتاجية.
 
وأكدت »النمر« أن سعر توريد الـ250 ألف طن من الأسمدة، بمتوسط 200 دولار للطن، يعد سعراً جيداً، مقارنة بمتوسط أسعار بيع الأسمدة خلال العام الحالي، التي تراوحت بين 150 و170 دولاراً للطن، مما يوضح تحقيق »المالية والصناعية« هوامش ربحية جيدة من صفقة التصدير، مشيرة إلي احتمالات استمرار المستويات السعرية علي هذا النحو خلال العام المقبل، بدعم من الأجواء الجوية السيئة، التي ضربت مناطق متفرقة من العالم، مما سيحقق للشركة نمواً في نسبة هامش صافي الأرباح.
 
وشددت المحللة المالية بشركة »فاروس« للاستثمارات المالية، علي أهمية تنفيذ هذه الصفقة بالفعل، التي تقتنص حصة كبيرة من إنتاج الشركة، نظراً لإبرام »المالية والصناعية« تعاقدات مماثلة خلال العامين الحالي والماضي، إلا أنه لم يتسني لها تنفيذها، سواء نتيجة عدم توافر السيولة الكافية لدي الجهات المستوردة، أو اتجاههها لضغط التكاليف بفضل إمكانية الاستغناء عن استخدام الأسمدة الفوسفاتية، لفترات تمتد لأكثر من عام.
 
وكانت بعض التحليلات، قد أشارت إلي أن أرباح النصف الأول لشركة »المالية والصناعية«، البالغة 48.6 مليون جنيه، قد تأثرت سلباً وانخفضت عن التوقعات، نتيجة انخفاض حجم الطلب علي الأسمدة بالأسواق الأوروبية، التي تمثل أسواقاً رئيسية للشركة، نتيحة أزمة مديونيات اليونان، التي امتدت تداعياتها لتلحق بدول الاتحاد الأوروبي.
 
من جانبه، أوضح محمد الإبراشي، المحلل المالي ببنك الاستثمار »سي آي كابيتال«، أن شركة المالية والصناعية، بدأت تأمين جزء من صادراتها للعام المقبل، خاصة خلال الربع الأول منه، في ظل الزيادة المرتقبة في معدل الطلب علي الأسمدة عالمياً، لزيادة المساحات المزروعة، إثر فقدان كمية من المحاصيل، خاصة من القمح بسبب الأجواء الجوية السيئة، بما يمنح الشركة القدرة علي توسيع حصتها بالسوق الخارجية، خاصة أنها نجحت في التعاقد علي تصدير 400 ألف طن من الأسمدة خلال ثلاثة أشهر.
 
وأضاف »الإبراشي« أن صفقة تصدير 250 ألف طن من الأسمدة، ستستحوذ علي %16.66 من إجمالي الطاقة الإنتاجية للشركة، وهو ما يعد مؤشراً جيداً للتصدير، خاصة أنه يتعلق بالربع الأول فقط من عام 2011، بما يؤهلها لتجاوز هذه النسبة خلال الأشهر التسعة الأخري من العام نفسه.
 
وتتوزع الطاقة الإنتاجية لشركة »المالية والصناعية المصرية« بواقع 1.2 مليون طن للأسمدة الفوسفاتية، و300 ألف طن من سلفات النشارد ـ الأسمدة النتروجينية.
 
وقالت »سي آي كابيتال« إن »المالية والصناعية« مرشحة للتركيز علي الصادرات خلال 2011، حيث من المتوقع أن تستحوذ علي %25 إلي %27 من إجمالي مبيعات الشركة، خاصة في ظل استهداف الشركة توسيع حصتها بدول أمريكا الجنوبية، بدعم من اتفاقية »الميركسور«، التي تضم دول البرازيل والارجنتين وباراجواي واورجواي، الذي يصنف كأكبر خامس تجمع اقتصادي علي مستوي العالم.
 
وتوقعت أن تصل إيرادات الشركة خلال العام المقبل إلي 798.6 مليون جنيه، علي أن تسجل صافي أرباح قدرها 41.9 مليون جنيه.
 
وأكدت »سي آي كابيتال« أن هناك مجموعة من العوامل الأخري، التي تدعم موقف الشركة، في مقدمتها سداد %50 من الديون متوسطة الأجل، بما يمكنها من تخفيف الأعباء التمويلية المتعلقة بسداد الفوائد، كما نجحت الشركة خلال العام الحالي في إبرام اتفاقية مع الحكومة المصرية، تقضي بتسويق %70 من إنتاج الشركة من سلفات الأمونيا بالسوق المحلية، وحددت القيمة العادلة للسهم بنحو 26.6 جنيه، و23.2 جنيه كسعر مستهدف.
 
وارتفع صافي أرباح »المالية والصناعية« خلال الأشهر التسعة الأولي من العام الحالي إلي 59.77 مليون جنيه بمعدل نمو %13، مقارنة بصافي ربح 52.9 مليون جنيه خلال الفترة المقارنة من العام الماضي، وذلك بدعم من زيادة المبيعات بنحو %14.6 لترتفع إلي 473.88 مليون جنيه، مقابل 413.29 مليون جنيه خلال فترة المقارنة.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة