أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

‮»‬الفقي‮« ‬يهاجم الوطني والمعارضة والإخوان‮.. ‬ويصف الانتخابات بـ»الإيجابية‮«!‬


كتب ـ محمد ماهر:
 
هاجم الدكتور مصطفي الفقي، رئيس لجنة الشئون الخارجية والعربية والأمن القومي بمجلس الشوري، القيادي بالحزب الوطني الديمقراطي، جماعة الإخوان المسلمين وأحزاب المعارضة بشدة، مؤكداً أن الإخوان يروجون لمقولة إن الوضع السياسي ينقسم بين ملائكة وشياطين، وتقدم الجماعة نفسها باعتبارها الفصيل الملائكي أمام شياطين الحكومة والحزب الحاكم، لكن »الفقي« قال معلقاً: »الجميع في السياسة شياطين«.

 
 
مصطفي الفقي 
وقال »الفقي«، خلال اللقاء الذي جمعه أمس مع أعضاء الغرفة التجارية الأمريكية بالقاهرة، إن مصر تمر بمرحلة انتقالية حاسمة في تاريخها، فالجميع لا يعلم أين ستذهب البلاد خلال الفترة المقبلة، ولا أحد يستطيع رسم سيناريو محتمل للمستقبل، وأوضح أن الحزب الحاكم لم يقم بتسمية مرشحه للانتخابات الرئاسية، وتصريحات قياداته تشير إلي أن الرئيس مبارك سيكون مرشح الحزب، إلا إذا رغب هو في عكس ذلك، وهو ما اعتبره »الفقي« تصريحات مفتوحة لا تعني أي شيء محدد.
 
ووصف رئيس لجنة الشئون الخارجية والعربية والأمن القومي بمجلس الشوري، نتائج الانتخابات البرلمانية الأخيرة بأنها »إيجابية«، وأضاف معلقاًً: »لأول مرة منذ دورتين يخلو البرلمان تقريباً من الإخوان، الأمر الذي قد يصب في النهاية في صالح أداء البرلمان«، لكنه أعرب عن توجسه من عودة الإخوان لممارسة نشاطهم تحت الأرض ـ علي حد قوله ـ بسبب عدم تمثيلهم في البرلمان هذه الدورة.
 
ولم يسلم الحزب الوطني من هجوم »الفقي«، الذي قال: إنه يسير علي نهج الاتحاد الاشتراكي، مشيراً إلي أن الحزب الحاكم يستغرق في أمور »ماضوية« ولا تحظي مسائل حساسة للغاية مثل التعليم والصحة وغيرهما بالاهتمام الكافي علي أجندته، مثله في ذلك مثل باقي الأحزاب الأخري.
 
واعتبر »الفقي« التوترات الطائفية التي تقع بين الحين والآخر، أحد أخطر المحاور التي يمكن أن يتم استهداف مصر من خلالها بشكل يهدد استقرارها الداخلي.
 
وتطرق »الفقي« إلي الوضع في السودان، محذراً من مغبة الانفصال بين شمال السودان وجنوبه، وقال: بعد أيام قليلة سنجد دولة جديدة تقبع في جنوب السودان، قريبة من الغرب وذات علاقات جيدة مع إسرائيل، كما أن الانفصال سيجعل من دولة شمال السودان دولة ذات توجهات إسلامية متشددة، وهو ما ستكون له نتائج سلبية علي مصر، حيث ستحاصر القاهرة بين نظام حماس الديني في الشرق، ودولة شمال السودان الإسلامية في الجنوب، الأمر الذي اعتبره »الفقي« بالغ الخطورة علي الأمن القومي المصري.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة