أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

‮»‬دليفري‮« ‬فرع جديد في‮ »‬المبوبة‮« ‬حاز إعجاب خبراء التسويق


المال ـ خاص
 
»أعلن عن خدمة التوصيل وعروضك وتخفيضاتك في باب »دليفري« ـ »توصيل المنازل« اعلان قد يشاهده الكثير من قراء جريدة الاخبار لكنه يستهدف تعريف المعلنين اصحاب المتاجر والمطاعم والهايبر والسوبر ماركت والصيدليات بتخصيص باب جديد للاعلان عن عروضهم، مما يدفع الكثيرين للتساؤل حول مدي فاعلية هذا الباب وما اذا كان سيلاقي اقبالاً ام لا؟ وما الميزة التي سيقدمها للمعلنين؟!

 
يري خبراء التسويق ان هذا الباب فكرة جديدة متميزة لان تخصيص باب لهذه النوعية من الاعلانات سيجعلها اعلانات ذات طابع خاص تدفع القراء للاطلاع عليه نحو قراءته لانه سيجذب انتباههم.
 
كما يري الخبراء ان هذا الباب الجديد سيساعد علي تسهيل عملية البحث عن ارقام الدليفري التي لا يتذكرها الكثيرون، لذلك فإنه سيكون بمثابة دليل للقارئ، ولفت الخبراء الانتباه الي بعض المشاكل التي ستواجه المعلنين وهو شدة المنافسة وكثرة الاعلانات التي تشتت القارئ، لذلك فإن هذا الباب سيخلق منافسة بينهم من اجل تقديم افضل الاعلانات والعروض لكن هذا الباب لن يغني المعلن ويجعله يكتفي به حيث لابد ان يتواجدوا في جميع المطبوعات الاخري.
 
واوضح ايهاب الجنيدي، المسئول عن قسم اسواق الاخبار بجريدة الاخبار، ان باب »دليفري« يعتبر فكرة جديدة في الصحف المصرية وقد تم انشاء هذا الباب لان كل شيء اصبح يتم توصيله الآن الي المنازل، خاصة الاشياء الاستهلاكية، لذلك فإنه تم عمل هذا الباب من اجل الاعلان عن خدمات التوصيل والعروض والتخفيضات الخاصة بالمطاعم والهايبر والسوبر ماركت والصيدليات والمتاجر مقابل اشتراك شهري يتم تحديده.
 
واضاف »الجنيدي« ان هذا الباب جزء من اسواق الاخبار وقد نظمت الجريدة حملة اعلانية لتعريف المعلنين به وسيحتاج الاعلان بهذا الباب الي قوالب فنية وطرق مختلفة في الصياغة لكي يدفع الجمهور الي التفاعل معه والاتصال بالمعلن.
 
واشار الي ان جريدة الوسيط الاعلانية خلقت ثقافة جديدة في مصر جعلت القارئ يهتم بكل ما هو مكتوب بين السطور.
 
وقال شريف الحطيبي، مسئول العلاقات العامة بوكالة »TBWA « للداية والاعلان، إن الملاحق المتخصصة التي اصدرتها الاخبار والاهرام جعلت التخصص في الابواب الاعلانية عنصراً مهماً لجذب المعلنين والقراء حيث ان التخصص اصبح وسيلة المعلن لجذب القارئ نحو الاعلان.
 
واضاف »الحطيبي« ان الدليفري او توصيل الخدمات الي المنزل بطبيعته يحتاج الي دليل او باب مخصص له لكي يذكر الجمهور بارقام المطاعم والمتاجر وغيرها، لذلك فإنه يعتبر فكرة جديدة ستساعد علي زيادة شعبية الجريدة والتي بدورها ستؤثر علي الاقبال الاعلاني بها.
 
واشار »الحطيبي« الي ان الاعلان بهذا الباب يحقق ميزتين للمعلن، الاولي هي انه يسهل علي المشتري الوصول الي المتجر او الصيدلية التي يريد التعامل معها والميزة الثانية انه يساعد علي التذكير بالمنتج وحفظه في اذهان الجماهير، خاصة ان حفظ ارقام خدمة التوصيل اصبح صعبا، وذلك نظرا للتزايد الكبير في عدد الاسماء المعلنين وسيكون هذا الباب بمثابة دليل يساعد علي زيادة مبيعات المعلن.
 
وقال رامي عبدالحميد، المبدع بوكالة »Pro Communication « للدعاية والاعلان، إن وضع اعلانات المتاجر والصيدليات والمطاعم في صفحة واحدة سيدفع القارئ نحو الاهتمام بقراءة هذه الصفحة حتي اذا كان لا يهتم بهذه النوعية من الاعلانات او بالخدمات التي يقدمها المعلنون.
 
واضاف »عبدالحميد« ان وضع هذه الاعلانات في صفحة واحدة سيجعلها مميزة وذات طابع خاص كما انه يساعد علي زيادة حجم العرض للرسالة الاعلانية، لكن »عبدالحميد« يري ان باب دليفري لن يغني المعلنين عن التواجد في الجرائد والوسائل المطبوعة الاخري لانه يجب علي المعلن ان يتواجد في جميع الوسائل وكل الاماكن إلا أن هذا الباب سيعطي المعلن طابعاً خاصاً وصورة ايجابية، لذلك فإنه سيفرض علي المعلن ان يتواجد به بشكل دائم ومستمر.
 
واشار »عبدالحميد« الي انه بالرغم من وجود العديد من المميزات في الاعلان بباب دليفري لكن المعلن سيواجه مشكلة كبيرة وهي كثرة المنافسين الذين سيعلنون في هذا الباب حيث ان هذا الباب سيلاقي اقبالاً اعلانياً كبيراً من جميع المنافسين والماركات الاخري التي تقدم نفس الخدمة حيث سينتج عنه نوع من التشتت لدي القارئ الذي يؤثر في قراره وفي سلوكه الشرائي، خاصة ان الجمهور دائما يبحث عن المتاجر والمطاعم التي تقدم له افضل العروض، لذلك فإن هذا الباب سيزيد من المنافسة بين المعلنين من اجل تقديم افضل ما لديهم لكي يجذبوا الجمهور نحوهم.
 
واضاف »عبدالحميد« ان المنافسة بين المعلنين ستتركز في تصميم رسالة اعلانية ذات طابع ابداعي عال سواء في الالوان او الصور وغيرها، كما ان المنافسة ستكون شديدة من اجل حجز افضل مساحة اعلانية تجذب القراء.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة