سمر السيد: أعلنت وزارة الخارجية -منذ يومين- عن نتائج اللقاء الذي جمع بين الوزير سامح شكري وأمين عام منظمة مجموعة الدول الثماني النامية "D8" كوجعفر كوشاري، لبحث سبل الدفع بأطر التعاون الثنائي في شتى المجالات وتعزيز التعاون الاقتصادي بين الدول الأعضاء بالمنظمة، وناقشا أهم القضايا المطروحة فيها، تمهي

أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب

تحت قيادة البنك الأهلي المصري بصفته المرتب الرئيسي الأولي وضامن التغطية ووكيل التمويل والضمان وبنك أبو ظبي الأول بصفته المرتب الرئيسي الاولي وبنك الحساب ، نجحت خمسة بنوك مصرية في إبرام واحدة من الصفقات التمويلية الكبرى بالقطاع المصرفي المصري ، حيث تم توقيع عقد تمويل مشترك بقيمة 2.4 مليار جنيه لصال

اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

رجب عزالدين قالت شركة أبوقير للأسمدة والصناعات الكيماوية، إنها تقوم بدراسة إنشاء مشروع الميثانول وجارٍ مراجعة كراسة الشروط والمواصفات الخاصة لدراسة الجدوى. جاء ذلك فى بيان ردًا على استفسارات البورصة المصرية، اليوم الثلاثاء، المعمم على الشركات حول وجود أية أحداث جوهرية غير معلنة. وقالت الشركة إنها

المرسي عزت تدرس  شركة "فيكا مصر"، ضخ 50 مليون يورو استثمارات جديدة في شركتها التابعة "أسمنت سيناء" الفترة  المقبلة. قال "جيان فرانكو" ممثل شركة فيكا العالمية في مصر - التي تتبعها فيكا مصر-علي هامش مشاركته اليوم بمؤتمر "انترسيم"  المنعقد بالقاهرة والمختص بصناعة الأسمنت: "مبلغ

سيـــاســة

تفاؤل عمالي بتولي نقابي إدارة شركتهم إثر مخالفات مالكيها


إيمان عوف
 
هل يمكن للعمال إدارة شركاتهم بأنفسهم ؟ تساؤل طرح نفسه إثر القرار الذي اصدره النائب العام المستشار عبدالمجيد محمود بالتحفظ علي أموال شركة مصر المنوفية للغزل والنسيج، ومنع رجل الأعمال عبد المنعم سعودي -و باقي الملاك- من التصرف في أموال الشركة، وتعيين أحد العاملين بالشركة ويدعي محمد عبدالمنعم سالم لإدارة الشركة وهو من القيادات العمالية التي أحيلت للتقاعد منذ عامين ويتمتع بسمعة طيبة بين العمال.

 
وتعود وقائع الاحداث إلي قيام المركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، يوم الاربعاء الماضي، بتقديم بلاغ للنائب العام -نيابة عن عمال شركة مصر لغزل المنوفية- ضد عبد المنعم سعودي، رئيس مجلس إدارة شركة مصر المنوفية للغزل والنسيج وباقي الملاك لامتناعهم عن تشغيل الشركة وصرف أجور العمال منذ سبتمبر 2010 دون سند قانوني، فأمر النائب العام بإجراء تحقيقات فورية، وفي صباح اليوم التالي كان في انتظار العمال ومحاميي المركز العديد من المفاجآت حيث تم إخطارهم بإحالة أصحاب الشركة لمحاكمة عاجلة أمام محكمة جنح قويسنا في نفس اليوم بتهم الامتناع عن صرف أجور العمال، وفي هذه الجلسة حضر محاميو العمال وادعوا مدنياً ضد أصحاب الشركة، وقررت المحكمة التأجيل لجلسة 17 فبراير المقبل للإعلان بالدعوي المدنية واتخاذ إجراءات التدخل لجميع العاملين. وتم توجيه اتهامات لملاك الشركة بالاعتداء علي حق الغير في العمل والتي جرمتها نص الماده 375 من قانون العقوبات، والامتناع عن دفع أجور عمال الشركة وعددهم 532 عاملاً منذ شهر أكتوبر2010، وحتي الآن وهو الأمر الذي جرمته نصوص المادتين 45، 247 من القانون 12 لسنه 2003، والاعتداء علي المال العام بعدم توريد إشتراكات العمال للتأمينات الاجتماعية والتي سبق خصمها من رواتب العمال، والاضرار بالاقتصاد القومي لما حصل عليه ملاك الشركة من قروض بنكيه بضمان أصول الشركه ثم بيع بعض هذه الاصول في وقت لاحق، وتعريض البعض الآخر -متمثلا في ماكينات المصنع- للاتلاف عمداً، وعينت محمد عبدالمنعم سالم، لإدارة الشركة.
 
من جانبه قال حمدي حسين، منسق دار الخدمات النقابية والعمالية بالمحلة الكبري، ان تجربة ادارة العمال الشركات بأنفسهم ليست بتجربة جديدة علي الواقع المصري، مدللا علي ذلك بنجاح عمال شركة المصابيح الهندسية الذين أداروا شركتهم بعد هروب رجل الاعمال المصري، رامي لكح، الي الخارج لمدة تزيد علي العامين بل وتحقيق ارباح مالية لم تحدث في عهد »لكح«.
 
واشار الي ان العمال المصريين يتميزون بالانتماء والحرص الشديد علي مصالح الوطن، مما يدفعهم الي ادارة شركاتهم التي بنوها بعرقهم وجهدهم.
 
وعن قلة الوعي السياسي والاقتصادي لدي العمال المصريين، اكد »حسين« ان العمال المصريين قطعوا شوطا غير مسبوق في الوعي السياسي والثقافي، مدللا علي ذلك بالانجازات السياسية والعمالية التي تم تحقيقها في الفترة الماضية ومن بينها تكوين نقابات مستقلة، وتشكيل روابط للدفاع عن حقوقهم.
 
ويري لطفي عبدالله، عامل بشركة مصر المنوفية للغزل والنسيج، انه علي الرغم من اهمية الخطوة التي اتخذها النائب العام بفتح ملف التحقيق في الاتهامات الموجهة الي اصحاب الشركة، فإن قرار تعيين سيد عبدالمنعم، احد اعضاء اللجنة النقابية مديراً عاماً للشركة لحين الانتهاء من الخلافات القانونية هو امر خطأ، معللا ذلك بان القرار لم يتم فيه الرجوع الي العمال ولا أخذ رأيهم فيمن يرونه مناسبا لادارة الشركة ومدافعا عن مصالحهم.
 
وأردف عبدالله قائلا: ان سيد عبدالمنعم كان عضو مجلس نقابة حتي عام2004  وعلي الرغم من ذلك لم يكن مدافعا قويا عن حقوق العمال ومصالحهم، ما يجعل اختياره ليس صائباً، لكنه عاد ليؤكد انه بالرغم من وجود تحفظات واعترضات من قبل عمال الشركة لطبيعة اختيار القائم بأعمال المدير فإن التجربة في حد ذاتها ايجابية للغاية، لاسيما انها أكدت افكار العمال بأنهم شركاء أساسيون في الشركة وان جهدهم علي مدار الثلاثين عاما الماضية لم يضع هباء.
 
وأشار إلي ان العمال سيعقدون اليوم اجتماعا بالتنسيق مع بعض المراكز الحقوقية لبحث الآليات القانونية لادارة الشركة والتوصل الي اتفاقات واضحة وصريحة مع محمد عبدالمنعم سالم حتي تكون تجربة الادارة الذاتية للعمال ناجحة ورائدة في مصر.
 
ودعا عمال مصر إلي ضرورة الابتعاد عن الاشكال غير الشرعية في المطالبة بحقوقهم، موجهة تحية الي القضاء المصري المستقل الذي أثبت نزاهته واستقلاليته.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة