الصاوي أحمد هاجم  وليد السعدني رئيس جمعية القطن التابعة للاتحاد التعاوني في وزارة الزراعة إتجاه  "الحكومة" الحالية لزراعة القطن قصير التيلة . يذكر أن وزير قطاع الأعمال كان قد اعلن  مؤخرا عن البدء في خطة لزراعة 10الآف فدان قطن قصير التيلة لسد الأحتياجات المحلية لمصانع الملابس وتكون ب

أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب

"السويدى" يقود هجوم نيابي ضد وزيرة الصحة بسبب كارثة "ديرب نجم" - نواب الشرقية ينتقدون عدم وجود إجراءات وقائية للمرضي..والوزيرة تعترض على عدم دقة بعض المعلومات ياسمين فواز أكدت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة،أن حادث مستشفى ديرب نجم المركزى بمحافظة الشرقية، مؤسف للغاية،ولكن لن تكشف سبب الوفاة إل

اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

أسماء السيد  تنشر "المال" أسعار الـ5 أسهم الأكثر ارتفاعًا بختام تعاملات جلسة، اليوم الثلاثاء -الموافق 18 سبتمبر 2018. وتصدر الأسهم المرتفعة، شركة سهم "القاهرة للدواجن" بسعر 6.46 جنيه، وسهم "العز للسيراميك والبورسلين- الجوهرة" عند 11.79 جنيه، وسهم جولدن كوست السخنة للاستثمار السياحي بسعر 6.84

أسماء السيد  تنشر "المال"، أسعار الـ5 أسهم الأكثر تراجعًا بختام تعاملات جلسة، اليوم الثلاثاء -18 سبتمبر 2018. وتصدر ترتيب الأسهم المتراجعة شركة "الإسكندرية لأسمنت بورتلاند" بسعر 5.45 جنيه، وسجل سهم العبور للاستثمار العقاري سعر 6.35 جنيه، إضافة إلى سهم وادي كوم امبو لاستصلاح الاراضي بسعر 11.77

اقتصاد وأسواق

عروض مغرية لتكنولوجيا المعلومات


علاء الطويل
 
استبعدت عدة شركات لتكنولوجيا المعلومات المحلية تراجع حصص الشركات الصغيرة والمتوسطة من حجم الاعمال بسبب تباطؤ القوي الشرائية الناتجة عن الازمة المالية العالمية.
 
وكثفت هذه الشركات من حملاتها الترويجية لاستهداف المؤسسات »الصغيرة والمتوسطة« بحزم من التطبيقات التي تعتمد علي المنافسة السعرية.
 
ويشير العاملون بهذه الشركات الي أن المؤسسات الصغيرة والمتوسطة هي فرس الرهان في الوقت الحالي لانها الاقدر علي قيادة دفة الاقتصاد العالمي في وقت تتعثر فيه المؤسسات العالمية الكبري بفعل الازمة المالية العالمية وسط توقع بأن يشكل قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة نحو %80 من الاعمال في الشرق الاوسط بحلول عام 2011.
 
قال أحمد ميازي السعدي مدير قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة في شركة »سيسكو« ان توجه شركات التكنولوجيا والحلول الشبكية نحو المؤسسات الصغيرة والمتوسطة بات اتجاهاً عالمياً في الفترة الحالية التي تنخفض فيها الطلبات علي الحلول من جانب الشركات الكبري بسبب تأثيرات الازمة المالية العالمية.
 
واوضح ان الشركات الصغيرة والمتوسطة في مصر تتميز بانخفاض معدلات المخاطرة في عملياتها بسبب صغر حجم رأس المال وقدرتها علي التحول والتغير مضيفا ان هذه المؤسسات هي الاقل تأثرا بالازمات الناتجة عن الركود.. والاولي من حيث التأثر في فترات الرواج الاقتصادي.
 
واضاف ان المشروعات الصغيرة والمتوسطة هي فرس الرهان للقطاع الصناعي المصري في مواجهة تأثيرات الازمة المالية العالمية علي القطاعات المحلية المختلفة بسرعة دوران رأس المال وامكانية التفاعل والتعامل وفق ظروف السوق المحيطة خلافا للمصانع والشركات الكبيرة في الوقت الحالي التي تعاني من صعوبة تغيير نشاطها في ظل الازمة الحالية.
 
من جانبه قال أحمد برهام مدير مبيعات حلول تخزين الشبكات في شركة »أي بي ام« انه مع تزايد اهمية البيانات يبدي المستهلكون والشركات علي السواء اهتماما متزايدا في مجال تخزين الملفات، مضيفا ان الشركات الصغيرة والمتوسطة تفتقر الي الخبرات والموارد اللازمة رغم حاجتها لهذا الأمر مثل الشركات الكبيرة.
 
واوضح ان الظروف الاقتصادية الحالية جعلت من خدمات استرجاع البيانات غاية في الاهمية بالنسبة لعمليات الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تعتمد باستمرار حلول استرجاع البيانات في حالات الكوارث واستمرارية العمل كجزء من بنيتها التحتية في مجال تكنولوجيا المعلومات.
 
وتؤكد احصائيات وزارة الصناعة والتجارة انه يوجد في مصر ما يقرب من 2.5 مليون مشروع صغير ومتوسط تمثل %80 من القيمة المضافة للنشاط الاقتصادي وتواجه هذه المشروعات معوقات فنية وتمويلية وسياسات التخارج والادارة والتسويق بالاضافة لمعوقات تنظيمية وبيروقراطية.. كما توجد 36 سوقا للمشروعات الصغيرة والمتوسطة في العالم ويبلغ رأس المال السوقي لهذه الشركات 4 تريليونات دولار وعوائدها الاستثمارية بين %20 و%50.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة