متابعات استعرض فيديو تشويقي لقطات لهاتف هواوي من نوع "ميت 20"، والذي سيمثل عند إطلاقه المرتقب في أكتوبر المقبل، تهديدا للهواتف الجديدة التي كشفت عنها شركة أبل هذا الشهر. ووفق ما نقله سكاي نيوز عربية عبر موقعه الإلكتروني، عم "ميت 20" أسرع معالج هواتف في العالم ثماني النوى "كيرين 980"، هذا إلى جانب

أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب

- نعيم توصي بشراء السهم.. وتتوقع ارتفاعه بنسبة 156% أسماء السيد توقع بنك الاستثمار "نعيم"، أن تتعرض ربحية شركة "جنوب الوادي للأسمنت" لضغوط بالربع الثالث من العام الجاري، في ضوء الزيادة الأخيرة في تكاليف الطاقة، إلى جانب المعروض والجديد عن مصنع الأسمنت، الذى أطلقته القوات المسلحة بطاقة إنتاجية 12 م

اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

شريف عيسى تستعد الهندسية للسيارات SMG، وكلاء سيارات بورش فى مصر، طراز 911 GT2 RS للمرة الأولى فى مصر خلال فاعليات الدورة الخامسة والعشرين من معرض القاهرة الدولى للسيارات "أوتوماك - فورميلا"، والمقرر انطلاق فاعلياته فى الفترة من ٢٦ وحتى ٣٠ سبتمبر الجارى. وقدمت العلامة التجارية 911 GT2 RS للمرة اﻷول

متابعات أعلنت الجمعية العمومية لنواب ومستشاري محكمة النقض برئاسة المستشار مجدي أبوالعلا، رئيس مجلس القضاء الأعلى، شجب ورفض البيان الصادر عن ميشيل باشليه، مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان بخصوص الأحكام الصادرة من محكمة جنايات القاهرة بشأن قضية «غرفة عمليات رابعة» في الثامن من الشهر ال

اقتصاد وأسواق

مصر تدرس 3 سيناريوهات لدعم الوقود للعام المالي المقبل


وكالة الأناضول

قال وزير البترول والثروة المعدنية أسامة كمال، إن الحكومة تدرس ثلاث سيناريوهات لتحديد مخصصات دعم الوقود بموازنة العام المالي القادم 2013-2014، والذي يبدأ في يوليو القادم.

 
أسامة كمال 
وأضاف كمال في اتصال هاتفي مع وكالة الأناضول للأنباء صباح اليوم الأحد، أن "السيناريو الأول يتضمن رصد 99 مليار جنيه ( 14.5 مليار دولار) كمخصصات لدعم الوقود حال تطبيق الحكومة العمل بنظام الكروت الذكية لتوزيع السولار والبنزين والبوتاجاز، بدءا من يوليو المقبل كما هو معلن".

وتدرس مصر تنفيذ منظومة جديدة لتوزيع المنتجات البترولية المدعمة، لمواجهة التهريب، لكن الاحتقان السياسي الذي يصيب الشارع، يدفع الحكومة دائما لتأجيل إجراء تلك المنظومة.

وتعاني مصر عجزا بموازنتها للسنة المالية الجارية يصل إلي 30 مليار دولار، أكثر من 60% من هذا العجز يذهب لدعم الوقود، الذي يتم توزيعه بصورة عشوائية لا تضمن عدم ذهابه "حتي الآن" لغير المستحقين.

وأضاف الوزير أن "المقترح الثاني يربط تطبيق نظام الكروت الذكية في يناير كانون الثاني 2014، ويحدد قيمة الدعم بنحو 120 مليار جنيه (17.6 مليار دولار) قابل للزيادة في حال ارتفاع اسعار النفط وبالتالي المنتجات البترولية".

وأوضح أن "السيناريو الثالث يحدد 140 مليار جنيه (20.6 مليار دولار) قيمة متوقعة لدعم المنتجات البترولية في العام المالي الجديد 2103-2014، حال إرجاء الحكومة لنظام دعم الوقود بشكل نهائي خلال هذا العام".

وتقول مؤسسات المال الدولية إن ترشيد مصر لدعم الوقود والطاقة بات حتميا، فيما يرهن صندوق النقد الدولي قرضا لمصر بقيمة 4.8 مليار دولار، بتنفيذ مصر لإجراءات صارمة تضمن ترشيد الإنفاق ورفع الدعم جزئيا عن الوقود.

وقال الوزير لمراسل الأناضول إن القرار النهائي بشأن تطبيق الكروت الذكية لتوزيع الوقود او اعتماد مخصصات دعم المنتجات البترولية سيكون للحكومة ولمجلس الوزراء بعد تحديد اولويات الموازنة العامة للدولة.

وأضاف أن "وزارة البترول جهة إنتاجية ..تعني بتوفير المنتج وليس لها علاقة بالمخصصات المالية أو الرقابة علي تسويق وتوزيع الوقود".
 
ومن المتوقع أن تبلغ مخصصات دعم المنتجات البترولية في موازنة العام المالي الجاري 2012-2013 نحو 120 مليار جنيه مقابل 114 مليار جنيه في العام المالي السابق.

من جانبه قال محمود عبدالرحمن خبير الاستثمار المباشر، للأناضول إن مخصصات الدعم قابلة للزيادة بشكل أكبر مما سبق في حال انخفاض سعر الجنيه أمام الدولار.

وفقد الجنيه المصري نحو 10.2% من قيمته أمام الدولار، منذ ديسمبر كانون الأول الماضي إلى مارس الجاري.

وأوضح "من المعلوم ان مصر تستورد ما يزيد عن 50% من احتياجاتها من المواد البترولية من الخارج وبالعملة الصعبة".

وانخفضت احتياطيات البنك المركزي المصري من النقد الأجنبي إلي 13.5 مليار دولار في نهاية فبراير شباط الماضي، بما يكفي لتغطية الواردات فترة تزيد قليلاً علي الشهرين. كما تراجع قطاع السياحة والاستثمارات واللذان يمثلان مصادر حيوية للنقد الاجنبي.

1 دولار أمريكي = 6.8 جنيه مصري
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة