المال- خاص التقى سامح شكري وزير الخارجية اليوم الثلاثاء، بالسيد عزام الأحمد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ورئيس وفد فتح التفاوضي في عملية المصالحة الوطنية، وذلك أثناء زيارته للقاهرة من أجل التباحث بشأن آخر التطورات على الساحة الفلسطينية ومستجدات عملية المصالحة الوطنية. وصرح ال

أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب

ياسمين فواز اقترح النائب خالد عبدالعزيز فهمي وكيل لجنة الإسكان بالبرلمان أن يقوم مركز التدريب التابع للشركة القابضة للتشيد  بتدريب الشباب علي الأعمال الخاصة بالتشيد والبناء في جميع التخصصات، باشتراك شركات المقاولات في تقديم منح للعاملين بها مجانيا وأوضح أنه سيتم خصم مصاريف هذه المنح من ا

اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

أحمد عاشور  كشفت دراسة عرضها المركز المصري للدراسات الاقتصادية، اليوم الثلاثاء، أن الضريبة العقارية سيكون لها تأثير إيجابي على المدى الطويل في الحدِّ من وجود عقارات مغلقة بهدف التربح، ولكن لها في المدى القصير أثرا سلبيا؛ حيث سيزداد المعروض من الوحدات للبيع في السوق الثانوي المتعثر أصلا. و

- البيع مقتصر على السوق الأولية.. وتراجع القدرة الشرائية في "الثانوية" - محاولات المطورين العقاريين لتسهيل إجراءات البيع دليل على وجود المشكلة  أحمد عاشور  حذرت الدراسة التي عرضها المركز المصري للدراسات الاقتصادية، اليوم الثلاثاء، في ندوة بعنوان "هل تدخل مصر في فقاعة عقارية تهدد الاقتصا

لايف

‮»‬مالر‮« ‬نموذج للرواية الحديثة


كتبت ــ خلود لاشين:
 
الفيلم الأمريكي »مالر« يعد من الأفلام الفنية التي تطرقت للسيرة الذاتية لبعض صناع الموسيقي العالمية ومن ضمنهم الموسيقار النمساوي جوستاف ميلر، كما يعتبر هذا الفيلم نموذجاً فريداً في كيفية تأثر الفنون المختلفة ببعضها البعض، فقد أتبع كين راسل الذي كتب السيناريووأخرج الفيلم مناهج الرواية الحديثة في تقديم هذا الفيلم مستعيناً بالفنتازيا وتداعي الخواطر في عرض قصة الفيلم، ومسترسلاً في سرد قصة الموسيقار جوستاف ميلر، ويدور الفيلم حول رحلة قطار يقوم بها »مالر« وزوجته بعد عودته مريضاً ومنهكاً من نيويورك فيسافر إلي فينا عاصمة النمسا ــ علي اعتبار أنها بلد الفن الحديث حيث كانت عاصمة الموسيقيين في القرنين السابع والثامن عشر، فتنهال الذكريات وأحلام اليقظة والهواجس علي عقل البطل في تجسيد خارجي للفيلم، إلي أن يعود في كل مرة لمكانه الأصلي في مقصورته بالقطار، حيث يتذكر فترة طفولته إلي أن يكبر ويدرس الموسيقي ويصبح قائد أوركسترا، وينطلق بفكره مره أخري ليتذكر رغبته في تأليف الموسيقي وانشغاله الدائم بعمله، ثم يسرح بخياله ليتصور موته وجنازته.

 
 
يذكر أن موسيقي مالر قد شهدت فترة من الركود والنسيان استمرت إلي ما بعد الحرب العالمية الثانية، ثم بدأت سيمفونيته تنشط من جديد، وساعد علي ذلك عرض هذا الفيلم بالإضافة إلي فيلم آخر وهو »الموت في البندقية« الذي تناول شخصية ميلر وهيامه بفكرة الجمال الخالص عن قصة لتوماس مان عرضها الفيلم علي خلفية من موسيقي مالر في سيمفونيته الثالثة والخامسة، وازدادت شهرة مالر في كل انحاء العالم وتم عمل احتفالية ضخمة بالموسيقار النمساوي عام 1995 استمرت عدة أشهر
 
جدير بالذكر أن المخرج راسل تخصص في الأفلام الفنية ويميل دائماً للاتجاه الرمزي والنفسي في تناوله شخصيات أفلامه.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة