متابعات أعلنت وزارة التجارة الصينية، اليوم الثلاثاء، أن الصين سوف تضطر إلى اتخاذ تدابير مضادة ردا على الرسوم الأمريكية الجديدة على واردات البضائع الصينية. وبحسب "سبوتنيك" الروسية، قالت وزارة التجارة الصينية في بيان: "الجانب الأمريكي على الرغم من الاحتجاجات الدولية وعدم التوافق داخل البلاد، أعلن ا

أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب

رويترز تخطط شركة "فيراري" لإطلاق 15 طرازًا جديدًا، بينهم سيارات هجين، وأخرى متعددة الأغراض، والمزيد من الإصدارات الخاصة في إطار خطة لزيادة الأرباح الأساسية بما يصل إلى المثلين بحلول عام 2022. وتحولت الشركة المنتجة للسيارات إلى نطاق استرشادي للأرباح الأساسية المعدلة عند 1.8-2 مليار يورو (2.1-2.

اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

أحمد صبرى تصدر هاشتاج "أغلى من الياقوت" المركز الثانى على موقع التدوينات المصغرة تويتر، بعد إطلاق الفنان أحمد مكى كليبه الجديد بهذا الاسم على قناته على اليوتيوب، كما حصل هاشتاج "أحمد مكى" المركز الرابع. وﻃﺮﺡ ﻣﻜﻰ ﻓﻴﺪﻳﻮ ﻛﻠﻴﺐ ﺃﻏﻨﻴﺘﻪ ﺍﻟﺠﺪﻳﺪﺓ "ﺃﻏﻠﻰ ﻣﻦ ﺍﻟﻴﺎﻗﻮﺕ"، ﻋﻠﻰ ﻣﻮﻗﻊ ﺍﻟﻔﻴﺪﻳﻮﻫﺎﺕ ﺍﻟﺸﻬﻴﺮ "ﻳﻮﺗﻴﻮﺏ"،

عمر سالم شهدت أسعار الذهب، اليوم الثلاثاء، ارتفاعًا بنهاية تعاملات اليوم، على خلفية صعود أسعار المعدن الأصفر فى البورصة العالمية.   وسجل عيار 21 الأكثر انتشارًا 604 جنيهات للجرام، بدلًا من 603 جنيهات، أمس، بعد تراجعه لمدة يومين. فيما سجل عيار 18 نحو 518 جنيهًا، وعيار

بنـــوك

الودائع الحكومية تنمو بأكثر من ضعفي‮ »‬الخاصة والعائلية‮«‬


الشاذلي جمعة
 
كشف التقرير الأخير للبنك المركزي، عن عدد من المفارقات في أداء القطاعين الحكومي وغير الحكومي في الإيداع بالقطاع المصرفي، ففي الوقت الذي سبق تداعيات الأزمة المالية العالمية علي السوق المحلية، حيث كان الاقتصاد يشهد انتعاشا في معدلات النمو والاستثمار، شهدت معدلات نمو الودائع الحكومية انخفاضات متتالية لتتراجع بنسبة %6.4 خلال عامي 2005 - 2006 و2006 -2007 ، بينما كانت هناك زيادة كبيرة في معدلات نمو الودائع غير الحكومية بلغت %14 عام 2004 - 2005 وزادت إلي %18.8 عام 2006-2007 وذلك في الوقت الذي شهدت فيه معدلات نمو الودائع الحكومية انخفاضات متتالية حيث تراجعت الودائع الحكومية بنسبة %6.4.

 
ونتيجة انعكاسات الأزمة المالية العالمية علي السوق، والتي تمثلت في انخفاض الدخول والصادرات والواردات والاجراءات التي اتبعها البنك المركزي لزيادة معدلات الاستثمار التي انخفضت بشدة نتيجة الازمة المالية العالمية والسلوك الحذر للمستثمرين المصريين والأجانب في مصر حيث قام البنك المركزي بسلسلة تخفيضات متتالية لأسعار الفائدة وصلت إلي 6 مرات في عام واحد حتي الآن، أثر ذلك علي ودائع القطاع العائلي التي مثل %50.7  من اجمالي الودائع في البنوك المصرية »ما عدا المركزي« بالعملة المحلية في سبتمبر 2009، ما أدي بدوره إلي انخفاضات قياسية في الودائع غير الحكومية التي وصلت نسبة النمو بها في بداية الأزمة في 2007-2008  حوالي %15 في حين وصلت نسبة نمو ودائع القطاع الحكومي إلي %14.

 
وفي العام 2008-2009 انخفض معدل نمو الودائع غير الحكومية إلي %3.4، بينما وصلت نسبة نمو الودائع الحكومية إلي %11.3 في نفس السنة وهي المرة الأولي التي يرتفع فيها معدل نمو الودائع الحكومية عن معدل نمو الودائع غير الحكومية.

 
ومع بداية 2009 انخفض معدل الودائع الحكومية في أبريل 2009 بنسبة %0.7 في حين كان معدل نمو الودائع غير الحكومية هزيلاً جدا بحوالي %0.35، لكن حدث تحسن طفيف في معدل نمو ودائع القطاع العائلي في مايو حيث وصل إلي %1.6 فقط في حين واصلت الودائع الحكومية انخفاضها بنسبة %0.2، وفي شهر يونيو مرت الودائع الحكومية بطفرة ملحوظة مرتفعة بنسبة %2.8 في الوقت الذي انخفض فيه معدل نمو الودائع غير الحكومية إلي %0.54 فقط.

 
أيضا شهد شهر يوليو استمرار الظاهرة حيث ارتفعت معدلات نمو الودائع غير الحكومية بنسبة %0.16 فقط في حين كان معدل نمو الودائع الحكومية %1.4 وذلك نتيجة استمرار سياسة البنك المركزي في الخفض المتتالي لأسعار الفائدة، ما أدي إلي اتجاه القطاع العائلي إلي مصادر اخري لتنمية ثرواتهم بالتوسع في شراء الاراضي والذهب، في ظل ارتفاع أسعارهما لمدة طويلة وذلك بغرض المضاربة واعادة بيعهما بأسعار أعلي من أسعار الشراء.

 
وفي اغسطس الماضي مر معدل نمو الودائع غير الحكومية بمرحلة ثبات عند مستوي %0.16 في حين انخفضت نسبة نمو ودائع القطاع الحكومي إلي %0.83 فقط.
 
وشهد شهر سبتمبر 2009 استمرار ظاهرة ارتفاع معدلات نمو الودائع الحكومية عن الودائع غير الحكومية حيث وصلت نسبة نمو الودائع الحكومية إلي %2.5 وهي اكثر من اربعة اضعاف معدل نمو الودائع غير الحكومية الذي وصل إلي %0.72 فقط ، وبلغ متوسط نمو الودائع الحكومية في الأشهر الثلاثة الاخيرة من يوليو إلي سبتمبر حوالي %3.3 وفي السبعة شهور الاخيرة من مارس إلي سبتمبر 2009 حوالي %8.2.
 
وعلي الجانب الاخر كان متوسط نمو الودائع غير الحكومية في الأشهر الثلاثة الأخيرة من يوليو إلي سبتمبر 2009 حوالي %0.9 في حين كان متوسط معدل نمو الودائع غير الحكومية حوالي %3.4.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة