متابعات تقدم بوابة "المال" بيانا بأسعار الذهب في السوق المحلية اليوم

أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.78 17.88 بنك مصر
17.78 17.88 البنك الأهلي المصري
17.82 17.92 بنك الإسكندرية
17.84 17.94 البنك التجاري الدولي CIB
17.82 17.92 البنك العربي الأفريقي
17.84 17.96 البنك المركزى المصرى
17.85 17.95 بنك القاهرة
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
594.00 عيار 21
509.00 عيار 18
679.00 عيار 24
4752.00 الجنيه الذهب

المال - خاص: رفع البنك المركزى المصرى توقعاته لأسعار البترول العالمية لتصل الى 76.7 دولار للبرمیل خلال العام المالي ٢٠١٨/٢٠١٩ مقارنة بـتوقعات سابقة بلغت 67 دولار. يأتى ذلك بينما قدرت وزارة المالية سعر البرميل بنحو 67 دولارا للبرميل فى موازنة العام الجارى . وأشار المركزى فى تقرير السياسة

اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

محمود جمال: تنشر بوابة المال الموضوعات الأكثر بحثا من قبل المصريين على محرك البحث العالمى " جوجل " خلال الساعات الماضية . اسم الموضوع عدد عمليات البحث المصدر

المال خاص: تنتمي كيا سيراتو لفئة السيارات السيدان المتداولة في السوق المحلية فيما يتنتمي سيات ليون لفئة السيارات الهاتشباك. وتباع السيارتان بنفس السعر؛ بما يحيد العامل المالي في حسم القرارات الشرائية ويرجح من كفة العوامل الفنية.  لذا يعرض الجدول التالي مقارنة سريعة بين اهم أوجه الاختلاف والتشا

بورصة وشركات

مصر تستضيف المؤتمر الأول للتحكيم.. أكتوبر المقبل

inner image

المال- خاص

تستضيف مصر خلال الفترة من 12 - 14 أكتوبر المقبل فعاليات المؤتمر المهني الأول للتحكيم الذي ينعقد تحت شعار "التحكيم العربي الحاضر والمستقبل" لترسيخ وتعزيز مكانة منصات التحكيم العربية والنهوض بكفاءة المحكمين العرب.

 ويستهدف المؤتمر سد الفجوة القانونية بين المتغيرات العالمية وأدوات المحكمين العرب، لمواجهة حالات اللجوء المتزايد للشركات متعددة الجنسيات إلى مراكز التحكيم الدولية كمنصة للفصل بين النازعات الواقعة مع الهيئات والشركات العربية.

ومن جانبه قال الدكتور وليد عثمان، رئيس الاكاديمية الدولية للوساطة والتحكيم  وأمين عام المؤتمر إن الشركات العالمية  تشترط اللجوء لمنصات التحكيم الدولية بسبب عدم ثقتها الكاملة بمراكز التحكيم العربية.

وتشير الإحصائيات الصادره عن الأكاديمية إلى تجاوز طلبات التحكيم المقدمة إلى غرفة التجارة الدولية بباريس إلى أكثر من 100 طلب سنوياً .

وفيما يتعلق بقضايا التحكيم المحلية فقد خسرت مصر أكثر من 74 مليار جنيه سددتها خزانة الدولة في صورة تعويضات لدول أجنبية في قضايا التحكيم الدولي وذلك خلال 10 سنوات، بحسب الإحصائيات


بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة