أحمد علي جاءت شركة القلعة في مقدمة شركات البورصة المقيدة من حيث التداولات لليوم الثاني على التوالي، إذ سجلت تداولات بقيمة 92.494 مليون جنيه، من خلال التعامل على 29.380 مليون سهم، فيما هبط سعر السهم بنسبة 2.270% مسجلًا 3.150 جنيه. وفي المركز الثاني جاء البنك التجاري الدولي، بقيم تداولات مسجلة 73.1

أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب

كتبت مها أبوودن أصدرت مصلحة الضرائب المصرية تعليمات مفاجئة بخضوع نشاط الاستثمار العقارى لضريبة التصرفات العقارية التى بواقع 2.5%، كما تخضع لها أنشطة تقسيم الأراضى للتصرف فيها أو البناء عليها. ونصت التعليمات التى حصلت "المال" على نسخة منها على الآتى: تُفرض ضريبة بسعر 2.5% وبغير أى تخفيض على

اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

أحمد علي استحوذ البنك التجاري الدولي CIB على 82.6% من قيمة التداول على أسهم القطاع البنكي بجلسة اليوم -الثلاثاء- والبالغة 88.525 مليون جنيه، اذ بلغت قيمة التداول على سهم CIB نحو 73.192 مليون جنيه عبر التعامل على 888.301 الف سهم من خلال 673 عملية. وجاءت بنك التعمير و الاسكان في المرتبة الثانية من

 المال - خاص ارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية، اليوم الثلاثاء -18/9/2018- بنسبة 0.2%، ويوضح الجدول التالي أسعار الأسهم: إسم القطاع إسم الورقة المالية نسبة

اقتصاد وأسواق

محيي الدين‮: ‬مصر مرشحة ضمن الموجة الثانية للدول الأكثر استقراراً‮ ‬في النمو


كتب ـ محمد كمال الدين وأحمد عاشور وأحمد شوقي:
 
قال الدكتور محمود محيي الدين، وزير الاستثمار، خلال مؤتمر لمناقشة تقرير لجنة النمو والتنمية حول تداعيات الأزمة المالية العالمية نهاية الأسبوع الماضي، إن مصر مرشحة ضمن دول الموجة الثانية التي استطاعت تحقيق معدل نمو متواصل لا يقل عن %7 في المتوسط لمدة لا تقل عن 25 عاماً. وأضاف أن السوق المصرية تتميز بعدد من المؤشرات الإيجابية التي تؤهلها لذلك، مثل حجم الاستثمارات الأجنبية المباشرة التي سجلت %8 من الدخل القومي بدلاً من %2 قبل خمس سنوات بمتوسط %5.5 سنوياً.

 
l
 
 محمود محيي الدين
وفي تصريحات علي هامش المؤتمر قال »محيي الدين«، إن الحكومة تستهدف معدل نمو لا يقل عن %6 خلال العام المقبل 2011/2010، مضيفاً أن الانضمام لقائمة الاقتصادات التي حافظت علي معدلات نمو %7 أو ما يزيد لمدة 25 عاماً، يتطلب حزمة من القواعد، ممثلة في الانفتاح علي الاقتصاد العالمي، والانتفاع بتدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر، وزيادة الصادرات التي قال »محيي الدين«، إن مصر حققت طفرة كبيرة فيها، وشدد علي أن رفع معدلات الادخار المحلي هو أحد أهم عوامل تحقيق معدلات نمو مستدامة.
 
وأضاف »محيي الدين«، أن دعم الطاقة هو إحدي الأفكار السيئة التي لا يجب اتباعها كي تتمكن مصر من الانضمام لقائمة الدول التي تحقق مستويات نمو مرتفعة ومستدامة.
 
وتابع »محيي الدين«، الذي يعد أحد أعضاء لجنة النمو والتنمية، بأن جميع الدول العربية لم تكن ضمن الـ13 دولة الأفضل اقتصادياً علي مستوي العالم باستثناء عمان، وكذلك الدول الأفريقية باستثناء بتسوانا، وكل دول البحر المتوسط، فيما عدا مالطا، مشيراً إلي أن معظم الدول التي حققت إنجازاً اقتصادياً ليست ذات تأثير كبير علي الاقتصاد العالمي، لكنها اتبعت قواعد معينة مكنتها من تحقيق معدلات نمو مرتفعة ومستدامة.
 
وحدد تقرير لجنة النمو والتنمية 5 عوامل مكنت قائمة دول تضم 13 دولة من تحقيق معدلات نمو مستدامة مرتفعة، وهي استغلال الفرص المتاحة من خلال الاقتصاد العالمي عن طريق استيراد المعرفة والأفكار الفنية والتكنولوجية من بقية دول العالم لإنتاج سلع تلبي احتياجات الطلب العالمي، والحفاظ علي الاستقرار الاقتصادي علي المستوي الكلي والتحكم في معدلات التضخم.
 
وتابع التقرير الذي أعدته مجموعة كبيرة من أساتذة وخبراء الاقتصاد الدوليين، بأنه من بين العوامل التي ساعدت تلك الدول علي النمو بشكل مستدام، التمتع بالمصداقية والالتزام والقدرة علي التنفيذ الدقيق للسياسات الخاصة بها.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة