يتناول هذا المقال - على جزئين - أهمية الدور الذى من الممكن أن يلعبه التأمين الإجبارى على السيارات فى رفع مستويات الأمان على الطرق المصرية، وتاريخيا فقد لعب التأمين الإجبارى على السيارات دوراًهاما فى توفير قدر من الحماية الاجتماعية وضمان التعويض للمتضررين من حوادث السيارات وبالأخص حالات الوفاة والإصا

أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب

السيسي ناقش الإجراءات المتخذة لزيادة الاحتياطي النقدي من العملات الأجنبية الرئيس يشدد على توفير السلع وتلبية احتياجات المواطنين  المال- خاص اجتمع الرئيس، عبد الفتاح السيسي اليوم مع الدكتور، مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، ومحافظ البنك المركز

اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سمر السيد: أعلنت وزارة الخارجية -منذ يومين- عن نتائج اللقاء الذي جمع بين الوزير سامح شكري وأمين عام منظمة مجموعة الدول الثماني النامية "D8" كوجعفر كوشاري، لبحث سبل الدفع بأطر التعاون الثنائي في شتى المجالات وتعزيز التعاون الاقتصادي بين الدول الأعضاء بالمنظمة، وناقشا أهم القضايا المطروحة فيها، تمهي

تحت قيادة البنك الأهلي المصري بصفته المرتب الرئيسي الأولي وضامن التغطية ووكيل التمويل والضمان وبنك أبو ظبي الأول بصفته المرتب الرئيسي الاولي وبنك الحساب ، نجحت خمسة بنوك مصرية في إبرام واحدة من الصفقات التمويلية الكبرى بالقطاع المصرفي المصري ، حيث تم توقيع عقد تمويل مشترك بقيمة 2.4 مليار جنيه لصال

اقتصاد وأسواق

مؤتمر جديد لجمعيات المستثمرين‮ ‬يبحث آليات حل أزمة‮ »‬شنجن‮«‬


حسام الزرقاني
 
أكد محمد فريد خميس، رئيس الاتحاد المصري لجمعيات المستثمرين خلال مؤتمر الاتحاد، الذي عقد بمقر جمعية مستثمري العاشر من رمضان الأسبوع الماضي، أن المستثمرين ورجال الصناعة سيعقدون خلال الأيام القليلة المقبلة، مؤتمراً آخر بالقاهرة، علي غرار الموتمر الذي عقد بمقر جمعية مستثمري مدينة العاشر من رمضان، والذي حضره السفير الألماني بالقاهرة.

 
أضاف: أن المؤتمر سيناقش ورقة العمل التفصيلية الخاصة بتأشيرات الاتحاد الأوروبي، التي وضعتها اللجنة المكونة من ممثلي جمعيات المستثمرين والمدن الصناعية ورئيس جميعة الصداقة المصرية الألمانية والسفير الألماني بالقاهرة ميشائيل بوك.
 
وأشار فريد خميس إلي أن المؤتمر سيبحث أيضاً الأسس والآليات التي تتعامل بها الولايات المتحدة الأمريكية، ودول شرق آسيا والعديد من الدول الأخري، عند منح التأشيرات لرجال الأعمال والمستثمرين المصريين، ولفت إلي أهمية الاستفادة من تجارب هذه الدول في مسألة منح التأشيرات للمصريين.
 
وأكد هذا التوجه أيضاً كل من دكتور محمد حلمي هلال، المدير التنفيذي بجمعية مستثمري السادات، والمهندس حسام الخولي، عضو جمعية رجال الأعمال المصريين لـ»المال«، لافتين إلي ضرورة التعامل بحكمة مع هذه الأزمة، خاصة أن الاتحاد الأوروبي شريك تجاري رئيسي لمصر، ومصدر رئيسي لقطاع السياحة، وأشارا إلي أنه ليس هناك مجال للتهديد باللجوء إلي التعامل تجارياً مع دول أخري مثل الصين وأمريكا خاصة في ظل أهمية الشراكة المصرية الأوروبية.
 
من جانبه قال محمد المرشدي، نائب رئيس جمعية مستثمري العبور، رئيس  غرفة الصناعات النسيجية باتحاد الصناعات لـ»المال«، إن قضية التشدد في منح التأشيرات أصبحت من الأمور التي تحتاج إلي وقفة جادة مع دول الاتحاد الأوروبي، مطالباً وزارة الخارجية بأن تفتح باب التفاوض النشط في الأيام المقبلة مع سفراء الاتحاد من أجل وضع آليات جديدة من شأنها إزالة جميع المعوقات والقيود المفروضة علي منح تأشيرة الشنجن.
 
علي صعيد آخر، طالب محمد فريد مجلس إدارة جمعية مستثمري مدينة العاشر من رمضان، التي يرأسها دكتور محرم هلال بعقد اجتماع في أقرب وقت ممكن لمناقشة المخطط الاستراتيجي الجديد الذي وضعه جهاز مدينة العاشر من رمضان والذي وضع في اعتباره تغطية جميع الاحتياجات المستقبلية من مياه الشرب والصرف والكهرباء والأراضي حتي عام 2032، الذي بموجبه ستتم زيادة مساحة المنطقة الصناعية والمنطقة السكنية بمدينة العاشر من رمضان.
 
وقال اللواء محمد يسري عبدالعال، رئيس جهاز مدينة العاشر من رمضان، إن المساحة الحالية للمدينة تبلغ 95 ألف فدان وأن طاقة محطة المياه بالمدينة 600 ألف متر مكعب من مياه الشرب.
 
وأكد أن المخطط الاستراتيجي الجديد يهدف لزيادة طاقة محطة مياه الشرب إلي 1800 متر مكعب حتي عام 2032 ويهدف إلي إضافة مساحات جديدة من الأراضي- لم يحددها- للمدينة إلي جانب إعادة تقسيم أراضي المدينة من جديد.
 
وأضاف رئيس جهاز مدينة العاشر من رمضان، أن المدينة انفق عليها حتي عام 2007 8.8 مليار جنيه خصص منها 2.2 مليار لمياه الشرب و1.8 مليار للصرف الصحي.
 
وأشار إلي أن حجم الاستثمارات في المدينة قد تجاوز مبلغ 20 مليار جنيه وأن عدد المصانع قد بلغ 2200 مصنع منها ألف و250 مصنعاً تحت الإنشاء، وأن عدد العمال قد تجاوز 190 ألف عامل في مدينة العاشر من رمضان.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة