متابعات استعرض فيديو تشويقي لقطات لهاتف هواوي من نوع "ميت 20"، والذي سيمثل عند إطلاقه المرتقب في أكتوبر المقبل، تهديدا للهواتف الجديدة التي كشفت عنها شركة أبل هذا الشهر. ووفق ما نقله سكاي نيوز عربية عبر موقعه الإلكتروني، عم "ميت 20" أسرع معالج هواتف في العالم ثماني النوى "كيرين 980"، هذا إلى جانب

أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب

- نعيم توصي بشراء السهم.. وتتوقع ارتفاعه بنسبة 156% أسماء السيد توقع بنك الاستثمار "نعيم"، أن تتعرض ربحية شركة "جنوب الوادي للأسمنت" لضغوط بالربع الثالث من العام الجاري، في ضوء الزيادة الأخيرة في تكاليف الطاقة، إلى جانب المعروض والجديد عن مصنع الأسمنت، الذى أطلقته القوات المسلحة بطاقة إنتاجية 12 م

اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

شريف عيسى تستعد الهندسية للسيارات SMG، وكلاء سيارات بورش فى مصر، طراز 911 GT2 RS للمرة الأولى فى مصر خلال فاعليات الدورة الخامسة والعشرين من معرض القاهرة الدولى للسيارات "أوتوماك - فورميلا"، والمقرر انطلاق فاعلياته فى الفترة من ٢٦ وحتى ٣٠ سبتمبر الجارى. وقدمت العلامة التجارية 911 GT2 RS للمرة اﻷول

متابعات أعلنت الجمعية العمومية لنواب ومستشاري محكمة النقض برئاسة المستشار مجدي أبوالعلا، رئيس مجلس القضاء الأعلى، شجب ورفض البيان الصادر عن ميشيل باشليه، مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان بخصوص الأحكام الصادرة من محكمة جنايات القاهرة بشأن قضية «غرفة عمليات رابعة» في الثامن من الشهر ال

لايف

تجاوزت محنة شقيقتي ميس حمدان مع‮ »‬روتانا‮«‬


كتب ـ حسام محفوظ:
 
استطاعت المطربة الأردنية مي سليم، أن تؤسس لنفسها مساحة خاصة علي الخريطة الفنية، بتفوقها علي فتيات جيلها، خصوصاً بعد إشادة اجمهور والنقاد بها عقب طرح فيلم »الديلر«، الذي شاركت في بطولته أمام النجمين أحمد السقا، وخالد النبوي.

 
l
 
 مي سليم
مي جعلت رصيدها الفني الغنائي ثرياً، ونالت إعجاب المشاهدين من خلال كليباتها المصورة، مثل كليب »سيبو« و»مين اللي قالك« و»سكتاله«.
 
»المال« أجرت حواراً مع المطربة بعد أن أبرمت عقداً مع شركة »روتانا« للإنتاج الفني، في ظل وجود خلافات بين »روتانا« وشقيقتها ميس حمدان لعدم التزام الشركة ببنود العقد.
 
في البداية تقول المطربة مي سليم، إن تعاقدها مع »روتانا«، رغم وجود خلافات بينها وبين شقيقتها، جاء بعدما وجدت الشركة تعاملها معاملة نجوم الصف الأول.. الأمر الذي تمثل في قيام القائمين علي الشركة بمنحها الدعم الإعلامي بالشكل الذي يتناسب معها، بالإضافة إلي أن القناة وفرت لها العديد من الضمانات التي حصلت عليها أيضاً تجنباً للوقوع في مشكلة شقيقتها، ومن بينها الاتفاق علي إنتاج ألبوم واحد ثم طرح ألبوم جديد.. وهذا ما اتفقت عليه عند التعاقد بخلاف حجم الحملات الإعلانية علي قنواتها والمحطات الأخري وفي الصحف المختلفة.
 
ومن الأسباب التي جعلتها توافق علي إبرام العقد مع الشركة أن القائمين علي »روتانا« متساهلين أكثر في تلبية مطالبها سواء في الأمور التي تتعلق بالتوزيع أو الأجر، بجانب عدم حصول »روتانا« علي نسبة من الحفلات »اللايف« كما تطبقها معظم شركات الإنتاج الفني. أما بخصوص إنهاء تعاقدها مع شركة »O music «، لمالكها نجيب ساويرس، تقول »مي« إنها انفصلت عن نجيب بكل هدوء، ولم تدفع الشرط الجزائي، مقابل التنازل عن أدائها الصوتي وشراء الأغاني، التي اختارتها مع الشركة، لكنها لا تزال تجمعها صداقة قوية معه. وقد قام رجل الأعمال بتهنئتها فور تعاقدها مع »روتانا«، وأبدت »سليم« استعدادها للتعاون معه في أعمال سينمائية عبر شركته الإنتاجية »مصر للسينما« مع المنتج كامل أبوعلي. وتنتقل الفنانة مي سليم إلي أولي تجاربها السينمائية بفيلم »الديلر«، الذي عرض مؤخراً أمام النجم أحمد السقا، وخالد النبوي، وتقول »مي« إنها سعيدة بالوقوف أمام السقا والنبوي، خصوصاً في أول عمل سينمائي لها، لأنها بمشاركتهما جعلت تصنيفها مع نجوم الصف الأول.. بالإضافة إلي أن مشاركتها جعلت منها ممثلة وكأنها مارست مهنة التمثيل منذ سنوات طويلة.
 
والمفاجأة التي لم تتوقعها »مي« أنها تفوقت علي كل التوقعات التي ترددت حينما رشحت للعمل، بأنها ستكون سبباً أساسياً في فشل الفيلم، معللين تلك التوقعات بأن المطربين دائماً لا تتوافر لديهم مؤهلات التمثيل. وغالباً نجد معظم أفلامهم في هبوط فني.. الأمر الذي جعل نجاحها في فيلم »الديلر« نجاحاً مزدوجاً سواء علي المستوي الجماهيري أو علي المستوي الإعلامي.
 
وحول ما تردد قبل عرض الفيلم بأن »مي« بديلة للفنانة غادة عادل قالت »مي«، إنها تجمعها صداقة قوية بغادة عادل، التي قامت بتهنئتها فور قبول العمل، فلذلك لن تتطرق لمثل هذه الأقاويل.. وإنها لن تسمح لأحد بتدمير علاقتها مع غادة.
 
وحول قبولها الدور بعد أن اعتذرت عنه فنانة أخري لما به من مشاهد ساخنة، قالت »مي« إن كل فنانة لها ظروفها الخاصة ولها الحق في قبول الدور أو رفضه.. وأن اعتذار فنانة عن عمل فني ليس جريمة تستوجب معاقبتها.. فالدور ينادي صاحبه، و»كل شيء قسمة ونصيب«. وأشارت »مي« إلي أن النقاد الذين شاهدوا الفيلم لم يجدوا فيه الضجة التي أثيرت حول تلك المشاهد، وإن ما نشر عبر مواقع الإنترنت مجرد »بروباجندا«، والمشهد الذي يرونه ساخناً ما هو إلا »قبلة« تخدم السياق الدرامي. فحينما قبلت الدور تعاطفت مع شخصية »سماح« لمجرد أنها »غلبانة« ومنساقة وراء قلبها، لدرجة أنها انهمرت في البكاء، حينما تعمقت داخل الشخصية.
 
وكشفت »مي« فشلها في تجسيد أدوار الاغراء بسبب خجلها، الذي يمنعها من لعب هذه النوعية من الأعمال.
 
أما بخصوص تجسيد دور راقصة في أولي بطولاتها السينمائية، فقالت »مي« إن الخبر كان بمثابة صدمة للمقربين منها، حيث جرت العادة علي أن دور الراقصة يحمل معه مفاهيم خاطئة. فكان عليها التعامل مع الدور بحذر شديد حتي لا تقع في مشاكل قد تؤثر بالسلب علي الشخصية، كما أنها تلقت تدريب الرقصات الاستعراضية تحت قيادة مجدي الزرقاني مصمم استعراضات بفرقة الفنون الشعبية.
 
ونفت »مي« تلقيها تدريباً علي الرقص الشرقي »البلدي« لإدراكها أن أي فتاة تجيد الرقص الشرقي، وتستكمل حديثها بأنها كانت حريصة في انتقاء »بدل الرقص«، التي ارتدتها في الفيلم، حتي لا تخدش الحياء وتتفادي »القيل والقال«.
 
وتنتقل الفنانة مي سليم من السينما إلي التليفزيون وتتحدث حول ما تردد من تصريحات منسوبة لصناع مسلسل »العار« ونفيهم ترشيحها، فتقول إنها رشحت من قبل صناع المسلسل في بداية الأمر.. لكنها كانت مهتمة بالتركيز في فيلم »الديلر« لذلك اعتذرت عن المسلسل. وفوجئت بعد ذلك بأن القائمين علي المسلسل ينفون ترشيحها من الأساس.. وقالت إنها تملك ما يثبت أنها كانت مرشحة للمسلسل.. ولديها الدلائل التي تثبت صحة ذلك.
 
وعن سبب رفضها خوض المجال التليفزيوني قالت »مي«، إنها تدرك مسئولية دخولها المنازل من خلال التليفزيون.. فلذلك كانت ترغب في عمل جيد تطل به علي المشاهدين في المنازل. وينال إعجابهم.. ولم تجد ما يرضي رغباتها إلا من خلال مسلسل »مكتوب علي الجبين«، الذي يقوم ببطولته الفنان حسين فهمي.
 
وتشير »مي« إلي أنها أحبت الشخصية التي تحمل اسم »نسمة«.. فهي فتاة رومانسية لدرجة كبيرة، وتتحول شخصيتها مع مراحل المسلسل.
 
المسلسل بطولة حسين فهمي، ودلال عبدالعزيز، ومحمد سليمان، وتأليف وإخراج حسين عمارة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة