سمر السيد: أعلنت وزارة الخارجية -منذ يومين- عن نتائج اللقاء الذي جمع بين الوزير سامح شكري وأمين عام منظمة مجموعة الدول الثماني النامية "D8" كوجعفر كوشاري، لبحث سبل الدفع بأطر التعاون الثنائي في شتى المجالات وتعزيز التعاون الاقتصادي بين الدول الأعضاء بالمنظمة، وناقشا أهم القضايا المطروحة فيها، تمهي

أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب

تحت قيادة البنك الأهلي المصري بصفته المرتب الرئيسي الأولي وضامن التغطية ووكيل التمويل والضمان وبنك أبو ظبي الأول بصفته المرتب الرئيسي الاولي وبنك الحساب ، نجحت خمسة بنوك مصرية في إبرام واحدة من الصفقات التمويلية الكبرى بالقطاع المصرفي المصري ، حيث تم توقيع عقد تمويل مشترك بقيمة 2.4 مليار جنيه لصال

اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

رجب عزالدين قالت شركة أبوقير للأسمدة والصناعات الكيماوية، إنها تقوم بدراسة إنشاء مشروع الميثانول وجارٍ مراجعة كراسة الشروط والمواصفات الخاصة لدراسة الجدوى. جاء ذلك فى بيان ردًا على استفسارات البورصة المصرية، اليوم الثلاثاء، المعمم على الشركات حول وجود أية أحداث جوهرية غير معلنة. وقالت الشركة إنها

المرسي عزت تدرس  شركة "فيكا مصر"، ضخ 50 مليون يورو استثمارات جديدة في شركتها التابعة "أسمنت سيناء" الفترة  المقبلة. قال "جيان فرانكو" ممثل شركة فيكا العالمية في مصر - التي تتبعها فيكا مصر-علي هامش مشاركته اليوم بمؤتمر "انترسيم"  المنعقد بالقاهرة والمختص بصناعة الأسمنت: "مبلغ

سيـــاســة

‮»‬نور‮« ‬يستعد لرئاسة الغد‮.. ‬انتخابات‮ »‬مطبوخة‮« ‬ومرشح‮ »‬محظور‮«‬


هبة الشرقاوي
 
طبيخ الانتخابات حرفة يجيدها من تعامل فيها.. وما يحدث حالياً في حزب »الغد« فرع أيمن نور.. هو محاولة لتفصيل انتخابات يفوز فيها »نور« برئاسة الحزب في شكل تبدو فيه الديمقراطية واضحة.. بينما تغيب آلياتها الصحيحة.

 
بدأت الحكاية برفض اللجنة التي شكلها »نور« نفسه لإدارة انتخابات حزب »الغد« قبول أوراق ترشيح الدكتور مدحت خفاجي، عضو الهيئة العليا للحزب، لأنها رأت أنه ليس لديه نشاط حزبي متواصل يؤهله للترشح لهذا المنصب، وفي المقابل قررت اللجنة قبول أوراق أيمن نور، عضوي الهيئة العليا شادي طه وياسرعبدالحميد »المناصرين لنور واللذين انضما للحزب منذ 5 أشهر فقط وسعي نور لضمهما للهيئة العليا«.. كما انسحب إيهاب الخولي، رئيس الحزب الحالي من المنافسة.

 
وقبول ترشح »نور« يتعارض مع منعه من ممارسة النشاط السياسي بسبب إدانته في قضية تزوير التوكيلات الشهيرة، وكان »نور« قد أعلن أن لديه الأسانيد القانونية الخفية التي تبطل هذا الحظر وأنه سيظهرها قريباً.

 
أيمن نور، زعيم حزب الغد وأحد المرشحين لرئاسة الحزب، أكد أنه قبل الترشح بعدما طالبه عدد كبير من الأعضاء بذلك لتوحيد صفوف الحزب وإعادة هيكلته، وأضاف أنه لا يوجد بلوائح الحزب الداخلية ما يمنعه من الترشح لرئاسة الحزب، خاصة أنه يملك من الأسانيد القانونية ما سيمكنه من العودة لممارسة حقوقه السياسية، موضحاً أنه في حال فوزه سيرأس الحزب لفترة مؤقتة حتي يتفرغ للانتخابات الرئاسية المقبلة، ونفي »نور« تدخله في اختيار المرشحين، مؤكداً أن أحداً لم يتقدم بالطعن علي أحد المرشحين، أما فيما يتعلق برفض أوراق الدكتور خفاجي فنفي »نور« ترشح الأخير من الأساس، مؤكداً أنه لم يتقدم للترشح سوي المرشحين الثلاثة.

 
ووصف الدكتور مدحت خفاجي، عضو الهيئة العليا للغد فرع »نور« ما يحدث في انتخابات رئاسة الغد بالمهزلة السياسية، مؤكداً أن اللجنة المختصة بقبول أوراق الترشح قد رفضت قبول أوراق ترشحه دون مبرر واضح، مؤكداً أن هناك تلاعباً يتم داخل الحزب لصالح بعض الأطراف بأيدي أعضاء الهيئة العليا من أنصار »نور«، وأبدي خفاجي حزنه علي حال حزب الغد وسيطرة فرد عليه، والتلاعب بكل أطراف الحزب لمصالحه الشخصية، وأنهي »خفاجي« حديثه قائلاً »الأمور لم تعد لها ضوابط، فبالرغم من كون »نور« محظورة عليه ممارسة العمل السياسي، فإنه انتهك كل هذا ورشح نفسه، وسيفوز أيضاً، فلماذا تجري الانتخابات أصلاً؟! أليس من الأجدي الاكتفاء بتعيين »نور«، وتساءل متعجباً عن معني تلك الصيغة التي ابتدعتها الهيئة العليا، خصيصاً من أجل »نور« وهي صيغة الرئيس التوافقي«.
 
وأكد ياسر عبدالحميد، عضو الهيئة العليا، أحد المرشحين لانتخابات رئاسة الحزب، أن ترشيح »نور« سيضيف ثقلاً سياسياً للانتخابات، خاصة أن هذا الترشيح جاء بناء علي رغبة عدد من أعضاء الهيئة العليا، علي حد قوله، وأكد عبدالحميد، أن البعض اعترض علي ترشيح »نور« بسبب مشاكله القانونية، إلا أنه أشار إلي أن »نور« يملك من الأسانيد القانونية ما يجعله يتجاوز ذلك، وبعكس ما قاله »نور« من أن خفاجي لم يتقدم للترشيح أصلاً وأقر عبدالحميد أن خفاجي تقدم بالفعل للترشح، إلا أن أوراقه لم تكن مكتملة، مشيراً رغم ذلك إلي أن »خفاجي« لا يصلح لرئاسة الحزب علي كل حال لابتعاده عن الحزب لفترة طويلة وجهله بالمشاكل الحقيقية داخله.
 
وأكد عبدالمنعم التونسي، رئيس لجنة الحكماء، رئيس اللجنة المشرفة علي العملية الانتخابية، أن اللجنة رفضت قبول »خفاجي« لأنها رأت أنه ليس لديه نشاط حزبي متواصل يؤهله للترشيح للمنصب، أما بالنسبة لقرار اللجنة قبول أوراق »نور« رغم الحظر السياسي المفروض عليه، فقد برر التونسي هذا القرار بأن »نور« أعلن أن لديه من الأسانيد القانونية ما يسقط به قرار الحظر، لذا فقد تم قبول ترشيحه مؤقتاً لحين قيامه بإبراز هذه الأسانيد القانونية ورفع قرار الحظر السياسي عنه.
 
في حين اوضح شادي العدل، عضو الهيئة العليا للحزب، أن »نور« حسم الأمر لصالحه بعد رفض أوراق الدكتور مدحت خفاجي حتي يقضي علي المنافسة في الانتخابات، معتمداً علي لجنة الإشراف علي العملية الانتخابية التي قام بتعيينها من قبل الهيئة العليا لتمرير الانتخابات لصالحه.
 
وأشار »العدل« إلي أن المرشحين المتنافسين في الانتخابات أمام »نور« تم اختيارهما في اللحظات الأخيرة قبل إغلاق باب الترشيح ليكتمل الديكور العام للانتخابات الداخلية للحزب، بعد رفض عدد كبير من المرشحين لرئاسة الحزب، منتقداً عدم فتح باب تقديم الطعون أمس الأول بناء علي تعليمات »نور« بغلق مقر الحزب وغياب اللجنة التي تتلقي الطعون في انتهاك صريح لأسس الديمقراطية الحزبية.
 
وأكد الدكتور حسن بكر، أستاذ العلوم السياسية بجامعة قناة السويس، أن هذه الانتخابات لا قيمة لها من الأساس بسبب كثرة التجاوزات القانونية، وفي مقدمتها تجاوز عدم أحقية »نور« للترشح بسبب الحظر السياسي لإدانته وسجنه من قبل، بالإضافة إلي قرار المحكمة الأخير الذي رفض الاعتداد بجبهة »نور« متوافقاً مع قرار لجنة شئون الأحزاب في هذا الصدد، وهو ما يؤكد بطلان هذه الانتخابات قانوناً.
 
وأضاف بكر: وحتي لو افترضنا صحتها، فالتوقعات تشير إلي عدم وجود انتخابات حقيقية لغياب المرشحين، بمعني أن المرشحين الموجودين أمام »نور« هم في الحقيقة أنصاره، وربما يكونون جزءاً من لعبة لتمرير »نور«، بمعني أن يستحوذا علي عدد ضئيل من الأصوات ويتم تمرير »نور« في إطار ذي شكل ديمقراطي، مشبهاً ما يحدث في انتخابات رئاسة الغد بانتخابات رئاسة الجمهورية التي يستخدم فيها الحزب الوطني المعارضة الكارتونية مع الحفاظ علي المرشح الوحيد لهم، وتوقع »بكر« أنه في حال فوز »نور« سيكون قد سيطر علي كل أركان الحزب.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة