البرد القارس يهدد حياة اللاجئين فى اليونان

الأربعاء 11 يناير 2017 01:06 ص
 سواحل اليونان

المال _ خاص
 
تهدد موجة البرد القارس التي تهدد معظم البلدان في العالم، حياة اللاجئين فى الجزر اليونانية، نظرا لاقامتهم داخل مخيمات لا تستطيع حمايتهم من قسوة الطقس.

وتنتقد المفوضية الأوروبية العليا للاجئين أثينا، لعدم اتحاذ الاجراءات اللازمة لحماية أرواح اللاجئين، وتوفير سبل الاعاشة المناسبة والكهرباء للتدفئة والادوية بكميات مناسبة، وفقا لصحيفة جارديان البريطانية. 

وتعانى اليونان من أزمة اقتصادية طاحنة بسبب الظروف المالية التى تمر  بها والتى دفعتها العام الماضى لاعلان افلاسها والامتناع عن سداد الديون بما ادى الى تهديدها بالطرد من الاتحاد الاوروبى.

وفى الوقت نفسه تستقبل الجزر اليونانية وحدها ما يزيد عن 63 الف لاجئ اغلبهم من سوريا وشمال افريقيا، وهو عبء كبير، حيث تعاني اليونان من انقطاع الكهرباء نتيجة  تدهور الظروف المناخية ووصول درجات الحرارة ل 14 درجة تحت الصفر  وانعزال قرى بأكملها وصعوبة هبوط الطائرات المحملة بالادوية  والمواد الغذائية.

ووجهت المفوضية انتقادات شرسة الى اليونان لعدم حصولها على دعم دولى لاعاشة اللاجئين فى ظروف مناسبة، وأنها لاتبذل الجهد العادى لضمان سلامة اللاجئين.

و
استقبلت اليونان أكثر من 10 الاف لاجئ إضافى بعد أن أغلقت تركيا الحدود ومنعت دخلولهم وهو مازاد من الاعباء التى تتحملها السلطات.

جريدة المال - اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية من جريدة المال
فيسبوك
تويتر
يوتيوب