الرقابة المالية تعتمد ترخيص بيت كأول شركة وساطة تأمين بالصعيد

الثلاثاء 10 يناير 2017 10:37 ص
الرقابة المالية

كتب-ماهر أبو الفضل:

اعتمدت الهيئة العامة للرقابة المالية، الترخيص النهائى لشركة «بيت» لوساطة التأمين، كأول شركة سمسرة فى نشاط التأمين المباشر بمنطقة الصعيد، ويقع مقرها الرئيسى فى محافظة أسيوط.

وعلمت «المال» أن رأس المال المصدر للشركة الجديدة يصل إلى مليونى جنيه، مدفوع منها النصف، ويتوزع هيكل الملكية على مجموعة من المستثمرين الأفراد، ويتولى صفوت فهيم مشرقى، منصب العضو المنتدب والمدير التنفيذى.

فى سياق متصل، اعتمدت الهيئة الترخيص النهائى لشركة «الأهرام» لوساطة التأمين، برأسمال مليونى جنيه مدفوع منه النصف - بما يتوافق مع التعديلات التشريعية لقانون الإشراف والرقابة على التأمين رقم 118 لسنة 2008 - ويتولى فتحى محمد عبد الحليم، منصب العضو المنتدب، والمدير التنفيذى.

وأشاد مسئول تأمينى بارز بتوجه المستثمرين لتأسيس شركات وساطة مقرها الرئيسى بمحافظات الصعيد، وليس فروعاً لإحدى الكيانات القائمة بالعاصمة، فى بادرة تعكس اغتنام فرص النمو التى تتولد فى الوجه القبلى، خاصة بعد الدفع الحكومى لتمويل التنمية فى الأقاليم، والتى كانت محرومة لفترات طويلة.

وأشار المصدر إلى أن شركات الوساطة ستجنى مكاسب الدعم الحكومى، خاصة مع سعيها لزيادة العمليات التى تجلبها لصالح شركات التأمين- نتيجة زيادة المشروعات التى ستتم إقامتها- وبالتالى ارتفاع معامل الربحية، والعوائد المحققة.

وأضاف أن الصعيد يمثل تربة خصبة لعمل شركات الوساطة بشرط إدارتها بشكل علمى، وعدم السعى لجنى العمولات على حساب الخدمة المقدمة، خاصة خدمات ما بعد البيع، أو إصدار وثائق التأمين، وأهمها تسوية التعويضات والمطالبات المقررة للعملاء.

ويقوم نشاط الوساطة فى مجال التأمين على تمثيل العملاء أمام شركات التأمين، بغرض الحصول على أنسب الشروط والأسعار للتأمين على ممتلكاتهم، ومعاونتهم فنياً فى حالة الحوادث للحصول على تعويض عادل، مقابل الحصول على نسبة من القسط كعمولة، وتختلف من فرع تأمينى لآخر، ومن عملية لأخرى، بما يتوافق مع استراتيجية كل شركة.

جريدة المال - اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية من جريدة المال
فيسبوك
تويتر
يوتيوب